فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية

ضابط إسرائيلي يهدّد بأن أي حدث تكتيكي قد يتدحرج بسرعة إلى مواجهة مع القطاع

زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية

الكنيست الإسرائيلي
القدس - علياء بدر

هاجم رئيس الكتلة البرلمانية للقائمة المشتركة "التجمع الوطني الديمقراطي" في الكنيست الإسرائيلي، النائب جمال زحالقة، رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، وحمّله مسؤولية مقتل الآلاف في حربه على غزة عام 2014. جاء ذلك خلال جلسة عاصفة للجنة "رقابة الدولة" في الكنيست، جرى خلالها بحث تقرير "مراقب الدولة" حول أداء حكومة نتنياهو والمجلس الوزاري المصغر خلال الحرب الأخيرة على غزة  .

وقال زحالقة إن "نتنياهو اختار الحرب، ويخطط لحرب جديدة على غزة، ويرفض أي بديل للحرب مستقبلًا أيضًا، ويجب بحث من المسؤول عن قتل 2200 فلسطيني في غزة، ومن خطط لذلك؟ من أصدر الأوامر؟ من أطلق النار؟ ويجب معاقبة المجرمين جميعًا"، وهنا هاج نواب الليكود وبعض الحضور في الجلسة وانفلت ممثل عن عائلات القتلى الإسرائيليين على زحالقة قائلًا: "ماذا تفعل هنا أنت أصلًا؟ كيف أدخلوك إلى هنا؟ اذهب واضرب عن الطعام مع مروان البرغوثي. خسارة أنه لم يقتل في غزة 20 ألفًا. أخرجوا زحالقة من الجلسة".

وتوجه زحالقة إلى نتنياهو وأعضاء الكنيست قائلًا إنهم اختاروا الحرب ويبحثون موضوع "الإدارة الناجعة" لآلة الموت، ويستبعدون أي إمكانية أخرى يمكن أن تؤدي إلى وقف سفك الدماء. وقاطع نتنياهو حين قال إنه "لا يمكن التوصل إلى اتفاق مع حماس" وسأله "وهل توصلت إلى اتفاق مع أبو مازن؟" مضيفًا: "أنت لا تريد أي تسوية وخيارك الوحيد هو القمع والحرب".

وعقب زحالقة على النقاش في لجنة رقابة الدولة، مؤكدا  "أجواء الحرب كخيار وحيد خيمت على الجلسة والاستنتاج الوحيد هو أن إسرائيل تعد لحرب جديدة ضد غزة والمسألة تتعلق بالتوقيت"، منوها الى ما قاله نتنياهو بأنه في الماضي لم يكن بديل سوى الحرب ولا إمكانية غير ذلك مستقبلًا وبأن إسرائيل تحظى بقدرات أكبر وبغطاء إقليمي ودولي أفضل للقيام بما أسماه "ضرب حماس في غزة".

ودعا الى "الإسراع في تحقيق المصالحة والوحدة الوطنية الفلسطينية، حتى يواجه الشعب الفلسطيني العدوان الإسرائيلي موحدًا، ولسد الطريق على الاستغلال الإسرائيلي للانقسام الفلسطيني لتمرير مخططاتها الهادفة إلى خنق مشروع التحرر الوطني الفلسطيني برمته" حسب قوله.

وفي سياق متصل استبعد ضابط كبير في جيش الاحتلال "الإسرائيلي" اندلاع مواجهة قريباً مع حركة "حماس" في قطاع غزة وذلك على خلفية مواصلة الجيش تشييد السور الفاصل حول القطاع. وحذر الضابط الذي لم تورد وسائل الإعلام العبرية هويته، من أن أي حدث تكتيكي قد يتدحرج بسرعة إلى مواجهة، زاعما أن على الطرف الآخر "حماس" عدم تجريب قدرات الجيش مرة أخرى.

وقال: "من جهتي أعتقد أنه لا فرصة لاندلاع الحرب، إلا أن حدثاً تكتيكاً واحداً من شأنه التطور والتدحرج إلى حدث كبير، ونحن نستعد لهكذا سيناريو طوال الوقت، ونحن مستعدون وعليهم عدم تجريبنا" على حد زعمه. وكرر الضابط المزاعم الإسرائيلية بشأن شخصية رئيس المكتب السياسي الجديد لحماس في قطاع غزة يحيى السنوار.وادعى أن السنوار "شخصية متطرفة جداً وانتخابه أوقف حالة الفصل التي كانت تعيشها حماس ما بين المستوى السياسي والعسكري" على حد زعمه.

وادّعى الضابط بأن إيران لا زالت تدعم حركة "حماس" بمبلغ ما بين 60 إلى 70 مليون دولار سنوياً يذهب جلها للتسلح. وعبر الضابط الإسرائيلي عن قلقه من المعطيات التي أشارت إلى أن غالبية القتلى الإسرائيليين منذ بداية العام قضوا في عمليات لفلسطينيين من حملة الهويات الزرقاء، وذكر أن الجيش يقيم الأمور بناءً على هذه المعطيات السالفة.

palestinetoday
palestinetoday
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية  فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية



 فلسطين اليوم -

خلال مهرجان "تريبيكا" السينمائي في نيويورك

جيسيكا هارت تجذب الأنظار بفستان عاري

نيويورك ـ مادلين سعاده
اعتادت العارضة الأسترالية جيسيكا هارت، أن تحول جميع الرؤوس نحوها على منصات عروض الأزياء والسجاد الأحمر، وفي يوم الإثنين، أثارت إعجاب الجميع مرة أخرى، عندما ارتدت فستان صغير شانيل جريء جدًا، في مهرجان "تريبيكا" السينمائي في نيويورك. ويبدو أن العارضة البالغة من العمر 31 عامًا، تخلت عن ملابسها الداخلية لتومض تلميحًا لمؤخرتها من الفستان المفتوح من الجانبين، تكلفته 6680 دولارًا، في حين حضرت عشاء شانيل للفنانين، وكان الفستان التويد بالألوان الزرقاء والوردية، مع شرائط وردية تربط كل من الجهتين الخلفية والأمامية ببعضهما البعض لعقد الثوب معًا. وأنهت جيسيكا مظهرها بأحذية جلدية سوداء عالية الكعب وحقيبة شانيل سوداء، حيث عرضت التان الذهبي، وأظهرت عارضة فيكتوريا سيكريت السابقة، أقراطها عن طريق رفع شعرها الأشقر الطويل المضفر قبالة وجهها، ووضعت ماكياج برونزي وشفة وردية ناعمة. ويأتي ذلك بعد أن فاجأت جيسيكا الجميع في ثوب من المخمل المارون، في حفل في نيويورك…

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية  فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية



GMT 03:57 2017 الثلاثاء ,25 إبريل / نيسان

5 اتجاهات عالمية من لندن لديكور الربيع الداخلي
 فلسطين اليوم - 5 اتجاهات عالمية من لندن لديكور الربيع الداخلي

GMT 03:15 2017 الأربعاء ,26 إبريل / نيسان

أعلن عن قيام حملة نيابية ضدَّ الخروج من الاتحاد
 فلسطين اليوم - أعلن عن قيام حملة نيابية ضدَّ الخروج من الاتحاد

GMT 10:55 2017 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

4 قطع من الملابس الرياضية تحتاجها خزانة ملابسك
 فلسطين اليوم - 4 قطع من الملابس الرياضية تحتاجها خزانة ملابسك

GMT 01:41 2017 الإثنين ,24 إبريل / نيسان

النجمة بوسي تتحدث عن دورها في فيلم "يجعله عامر"

GMT 02:16 2017 الثلاثاء ,25 إبريل / نيسان

منتجات الألبان تطيل متوسط العمر من 81 عامًا إلى 100

GMT 02:49 2017 الجمعة ,21 إبريل / نيسان

استكشف تاريخ المعارض من خلال " Queer British Art"

GMT 04:19 2017 الأحد ,01 كانون الثاني / يناير

جاكلين عقيقي تعلن أن "الميزان" من الأبراج الأكثر حظًا

GMT 05:36 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تشرح توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017
 فلسطين اليوم -
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - زحالقة يؤكد أن نتنياهو يخطّط لحرب جديدة على غزة ويستعجل تحقيق الوحدة الوطنية
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine