خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية

تأسست في القدس ثم انتقلت إلى بغداد واستقرت منذ 20 عامًا في الأردن

خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية

خزانة الجاحظ
عمان - إيمان يوسف

تقع مكتبة الجاحظ أو "خزانة الجاحظ" كما يحلو لصاحبها "هشام المعايطة" تسميتها في وسط العاصمة عمان وتضم بين جنباتها الآلاف من الكتب وتعتبر من أقدم المكتبات في العاصمة الأردنية عمان حيث يزورها يوميًا السيَّاح والدارسين والباحثين ويصنف المعايطة زبائنه بأنهم من السياسيين والكتّاب والشعراء والفنانين وطالبي العلم ومن كافة الدول العربية.

وأكد صاحبها هشام المعايطة، أنّ الخزانة مفتوحة على مدار اليوم ولا تغلق أبوابها، لافتًا إلى أنه يقطن في غرفة فندقية بجانب الخزانة حتى يستطيع تقديم الخدمة للزبائن. وأوضح أنه ورث هذه المكتبة عن أجداده الوراقين وأن جذورها تأسست في القدس وكانت تعتبر واحدة من خزائن القدس ثم انتقلت إلى بغداد لتستقر منذ 20 عامًا في الأردن.

ويعتمد المعايطة في الترويج لمكتبته من خلال نظام التأمينات أو الاستعارة فمن يرغب بشراء كتاب يستطيع ذلك ومن يرغب بالاستعارة فذلك متاح أيضًا من خلال التبديل بكتاب آخر أو وضع مبلغ مالي رمزي مسترد مقابل الكتاب. ولم يغفل المعايطة بأن المكتبة العربية والرواية العربية تحديدًا ينقصها الترجمة، الأمر الذي يدفع بالسياح إلى الابتعاد عن شراء الروايات, أما الأردنيون المغتربون فيسعدون بزيارة كشك الجاحظ كل صيف لشراء أو استعارة كتب نادرة وقيِّمة تصل في مجموعها إلى 30 كتابًا أو أكثر.

وتحدث هشام عن أقدم مخطوطة في المكتبة فهي تعود إلى 800 عام وهي من مخطوطات علماء بيت المقدس إضافة إلى أقدم طبعة من كتاب "الطب الجنائي" والتي طبعت في المطابع الملكية قبل 200 عام, وتضم المكتبة أيضًا معجم عثماني عمره 350 عامًا "عثماني – عربي, وعربي- عثماني".. ويؤكد المعايطة أن للكتاب نكهة خاصة في ظل الثورة التكنولوجية والإنترنت موضحًا أن الكثير من الكتب والنوادر أصلًا لم تصل إلى الشبكة العنكبوتية فما زالت ورقية.

أما فوائد الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي فقد جعلت لمكتبة الجاحظ العديد من الأصدقاء الذين يلتقون أسبوعيًا على جوانب وأرصفة المكتبة لتبادل النقاش في رواية أو قصة أو كتاب معين. ويحصل الجاحظ على الكتب من الأصدقاء أو من المكاتب العمانية أو يشتري الكتب من المطابع ويُفضل الحصول دائمًا على النوادر من الكتب. وصاحب مكتبة الجاحظ لا يمتلك تلفازًا أو راديو فاعتماده في معرفة الأخبار على الصحف والمجلات الدورية والكتب ولا يدون أي معلومات فهو يمتلك ذاكرة حديدية يحتفظ فيها بكثير من المعلومات.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية



بعد ارتدائها بدلة رسمية في مراسم الاحتفال داخل الكنيسة

بريانكا تشوبرا تتلألأ في ثوب متألق لحفل ميغان وهاري المسائي

لندن ـ ماريا طبراني
لم يكن فستان الممثلة الهندية بريانكا تشوبرا الرائع كافيًا بالنسبة إليها للظهور في حفل الأمير هاري، والممثلة الأميركية ميغان ماركل، دوقة ساكس، الذي أقيم السبت في كنيسة سانت جورج في قلعة وندسور في إنجلترا، فقد ظهرت نجمة بوليوود الشهيرة بإطلالة أخرى ساحرة خلال حضورها الحفل المسائي للزفاف، الذي أقيم في Frogmore House، الذي يقع على بعد نحو 800 متر جنوب قلعة وندسور. وبعد ساعات قليلة من مشاهدة صديقتها تتزوج من الأمير هاري في قلعة وندسور، نشرت النجمة الهندية بعض الصور على حسابها على موقع "إنستغرام" الشهير، وكتبت "في كل مرة من حين لآخر توجد لحظة يقف فيها الزمن ثابتًا .. وهذا ما حدث اليوم .. صديقتي .. كانت مثالًا للنعمة والحب والجمال، كل اختيار تم في هذا العرس منها سيخلد في التاريخ، ليس فقط لأنه كان حفل زفاف ولكن لأن هذا الزواج الرائع كان بمثابة التغيير والأمل. كل

GMT 06:31 2018 السبت ,19 أيار / مايو

دليلك لإطلالة أنيقة في حفلات زفاف صيف 2018
 فلسطين اليوم - دليلك لإطلالة أنيقة في حفلات زفاف صيف 2018

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات

GMT 02:31 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

اليوناني دونيس يؤكد تطور أداء لوكوموتيف الأوزبكي

GMT 01:25 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المغربي أحمد شاكو يكشف أسباب تراجع مستوى "الرجاء"

GMT 02:51 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

النواصرة يحديد أي مجسّم يُطلب من الأسلاك

GMT 10:52 2017 السبت ,06 أيار / مايو

براون يكشف عن سيارة"Mini Remastered"

GMT 03:17 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرفة يكشف عن مخططات "أودي" للسيطرة على الشرق

GMT 08:34 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"تويوتا" تعتزم الكشف عن "C-HR Concept"

GMT 11:25 2014 الأربعاء ,03 أيلول / سبتمبر

"إنديان موتورسايكل" تعيد إحياء "Indian Scout"

GMT 09:49 2015 الأربعاء ,11 آذار/ مارس

إسلام الطباخ يوضح سرّ فوز فريقه في مانيلا
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - خزانة الجاحظ تحظى بزيارة السياسيين والشعراء للاستفادة من ثروتها الكتبية
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine