الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة

الصالحي يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة

الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني، بسام الصالحي
رام الله - فلسطين اليوم

أكّد الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني، بسام الصالحي، أنّ الانقسام الذي نعاني منه منذ 11 عاما، شكل وصمة عار في الحياة الفلسطينية، والحق أضرار بالغة بالقضية الوطنية وفي مصالح شعبنا على كل الأصعدة، مشددا على ضرورة بذل جهد حقيقي من أجل طي ملف هذا الانقسام البغيض بشكل نهائي، بما يقطع الطريق على مساعي فصل قطاع غزة عن الضفة أو أية مشاريع إسرائيلية، ولهذا أهمية استراتيجية كبرى لحماية وإنجاح المشروع الوطني، وتكريس وتعزيز وحدة أراضي الدولة الفلسطينية المحتلة وعودة نظامها السياسي موحداَ.

وأكد الصالحي في بيان له تلقت معا نسخة منه "لا أفق سياسي وطني ولا ديمقراطي ولا إجتماعي لشعبنا، كما يجب، فكل المسارات تصبح مغلقة في ضوء استمرار هذا الانقسام، ونحن من موقعنا ومع كل قوى وفعاليات شعبنا نبذل أقصى الجهود لإنهاء هذا الملف وإتمام المصالحة في إطار وطني شامل، وتوجيه كل الطاقات لمواجهة الاحتلال وجرائمه ومشاريعه".

وقال الصالحي، نحن أكدنا مجددا للإخوة بحركتي "فتح" و"حماس" قبيل جلسات مباحثاتهم التي لا تزال منعقدة في القاهرة، ضرورة التعامل مع كل القضايا ومعالجتها بإرادة سياسة جادة لإنهاء الانقسام من كل جوانبه وتصفية آثاره على شعبنا وقضيته، وعليهما ان يتحملا بجرأة واقعا مريرا هما مسؤولتان عنه ويجب التخلص منه، وهما لا تسديان جميلا للشعب الفلسطيني، إنما هذا استحقاق وطني عاجل ومطلوب إنجازه فورا، وهو في ذات الوقت تكفير عن فداحة الانقسام نفسه وما ترتب عنه من انتهاكات وأضرار بحقوق شعبنا. 

وأضاف الصالحي في هذا السياق، إن هناك ثلاث ملفات أساسية يجب معالجتها وتأخذ حقها في البحث، ولكن دون إبطاء أيضا، وهي:
الأول: ما يتعلق بالرؤية والبرنامج. ونحن نعتقد ان جهدا بذل من أجل برنامج وطني مشترك للجميع، وخاصة فيما يتعلق بحقوق شعبنا وفي المقدمة منها، إنهاء الاحتلال وتجسيد إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة في الضفة الغربية وقطاع غزة وعاصمتها القدس وضمان حل قضية اللاجئين وفق القرار الدولي 194، والتوافق على أساليب وآليات المقاومة. ولدينا مثال وثيقة الوفاق الوطني التي شكلت صياغة لبرنامج سياسي مشترك، والتجربة الفلسطينية ذاتها خلال السنوات الأخيرة، أكدت بشكل ملح على ضرورة اعتماد استراتيجية وطنية فلسطينية موحدة لمجابهة الاحتلال وكل التحديات الماثلة أمام شعبنا وقضيته، وهذا يفترض اليوم أن يكون موضع اتفاق وليس خلاف.

الثاني: ما يتعلق بمسؤوليات ودور الحكومة في تأدية مهامها، وبهموم ومطالب المواطنين وخاصة في قطاع غزة، وصولا لفك الحصار عنه، لكن يجب كما سبق وقلنا مرارا وتكرارا في هذا الشأن، عدم ربط تلبية مطالب الناس المعيشية وحل همومهم اليومية، بتقدم المصالحة أو إنجاز كل ملفاتها ورهنها بأي قضايا أخرى.

الثالث: يتمثل بتطبيق اتفاق المصالحة نفسه الموقع عام 2011 في القاهرة، وهو اتفاق متعدد الجوانب، تتعلق بالسلطة والأمن ومنظمة التحرير وإدارة الشأن العام الفلسطيني..إلخ، والتي نأمل سرعة إنجازها، وتجاوز أية عوائق أو جدل سياسي وإداري حولها، بدعم من الأخوة المصريين وبإرادة سياسية فلسطينية جادة. 

وفي كل الأحوال يجب أن لا يطغى عدم التقدم في هذا الملف الأخير أو يؤثر سلبا على حل قضايا الملفين الأول والثاني، فنحن لا نرى ولا نقبل أية مبررات أبدا لتفتيت أو تعطيل وحدة الجهد الوطني في مواجهة الاحتلال والتصدي للمخاطر التي تتعرض لها القضية الفلسطينية، والمساس بمصالح المواطنين أو إهمال تلبية مطالبهم واحتياجاتهم المعيشية واحترام حقوقهم الديمقراطية وكرامتهم.

palestinetoday
palestinetoday
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة



بفستان من الدانتيل الأسود خلال حفل NAACP Image

هالي بيري تسبب ضجة كبيرة بمظهر جريء ومثير

واشنطن - عادل سلامة
ظهرت النجمة هالي بيري، الحائزة على جائزة "الأوسكار"، بإطلالة مثيرة وجريئة أثارت  ضجة كبيرة فى حفل "NAACP Image Awards"، في دورته الـ49، في باسادينا بولاية كاليفورنيا يوم الاثنين، وهو حفل سنوي تقدمه الجمعية الوطنية الأميركية، لتكريم الأشخاص من أعراق وأصول مختلفة لإنجازاتهم في السينما والتلفزيون والموسيقى والأدب وذلك وفقاً لما نشرته صحيفة "الديلي ميل" البريطانية. ارتدت نجمة هوليوود البالغة من العمر 51 عاماً، فستاناً من الدانتيل الأسود والأحمر الشفاف والذي كشف عن أجزاء من جسدها لتتباهي بيري بخصرها النحيل وساقيها الممشوقتان. وأضفى على جمالها خمرى اللون، تسريحة شعرها المرفوع على شكل كعكة، مما يبزر من حيويتها المشرقة، واختارت زوجا من الأقراط السوادء، كما انتعلت زوجا من الأحذية بنفس اللون ذات الكعب العالي، حيث أنها جذبت الأنظار والأضواء، من خلال ابتسامتها الساحرة، وفستانها المثير. وأضافت لمسة من ظلال العيون السوداء والماسكارا وبعضا من أحمر الشفاة الوردي اللامع لإكمال اطلالتها.

GMT 03:42 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان للأصل في المجموعة الشتوية
 فلسطين اليوم - "فيرساتشي" و"برادا" تعودان للأصل في المجموعة الشتوية

GMT 07:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تراث السكان الأصليين يسيطر على الأسواق في بوليفيا
 فلسطين اليوم - تراث السكان الأصليين يسيطر على الأسواق في بوليفيا

GMT 08:59 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

زوجان في لندن يُخصِّصان مساحات للعمل في منزليْهما
 فلسطين اليوم - زوجان في لندن يُخصِّصان مساحات للعمل في منزليْهما

GMT 06:28 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

بريطانيا أمامها فرصة لعدم الخروج من الاتحاد
 فلسطين اليوم - بريطانيا أمامها فرصة لعدم الخروج من الاتحاد

GMT 01:25 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

مؤسسا Crinkling News يكشفون سبب إغلاقها
 فلسطين اليوم - مؤسسا Crinkling News يكشفون سبب إغلاقها

GMT 08:54 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أليساندرو سارتوري يستكشف أقمشة جديدة في "زينيا"
 فلسطين اليوم - أليساندرو سارتوري يستكشف أقمشة جديدة في "زينيا"

GMT 04:57 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أماكن مبهرة للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
 فلسطين اليوم - أماكن مبهرة للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 08:09 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

فن الإضاءة من مظاهر الرفاهية في البيت الإنجليزي
 فلسطين اليوم - فن الإضاءة من مظاهر الرفاهية في البيت الإنجليزي
 فلسطين اليوم - اتفاق فرنسي بريطاني على إعادة تنظيم رقابة الحدود في "لو توكيه"

GMT 02:56 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

اتّهام المصوّر تيستينو بالاستغلال الجنسي لـ 13 شخصًا
 فلسطين اليوم - اتّهام المصوّر تيستينو بالاستغلال الجنسي لـ 13 شخصًا

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 02:51 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

النواصرة يحديد أي مجسّم يُطلب من الأسلاك

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد

GMT 03:17 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرفة يكشف عن مخططات "أودي" للسيطرة على الشرق

GMT 10:52 2017 السبت ,06 أيار / مايو

براون يكشف عن سيارة"Mini Remastered"

GMT 02:31 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

اليوناني دونيس يؤكد تطور أداء لوكوموتيف الأوزبكي

GMT 01:25 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المغربي أحمد شاكو يكشف أسباب تراجع مستوى "الرجاء"

GMT 08:34 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"تويوتا" تعتزم الكشف عن "C-HR Concept"

GMT 11:25 2014 الأربعاء ,03 أيلول / سبتمبر

"إنديان موتورسايكل" تعيد إحياء "Indian Scout"

GMT 09:49 2015 الأربعاء ,11 آذار/ مارس

إسلام الطباخ يوضح سرّ فوز فريقه في مانيلا
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - الصالحي  يكشف عن 3 ملفات أساسية بعد تحقيق المصالحة
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine