دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج هنتنغتون

شدّدت على التلاعب بالخلايا والقضاء على البروتينات

دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج "هنتنغتون"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج "هنتنغتون"

دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج "هنتنغتون"
لندن ماريا طبراني

أثبت باحثون من جامعة كولومبيا البريطانية من خلال التجارب على الفئران أنه يمكن التلاعب بالخلايا والقضاء على البروتينات الزائدة التي تسبب أعراض المرض المدمر، وقام الباحثون بذلك عن طريق تجويع الفئران وخضوعهم لفترة صوم، مما جعل الخلايا المتأثرة بالمرض تبدأ في إعادة تدوير البروتينات القاتلة، وأكّد  الدكتور المشارك في الدراسة، دايل مارتن، أنّه متفائل بشأن الآثار نتائج أبحاثهم الجديدة، مؤكدًا على أنّ هناك حاجة لمزيد من الدراسات، وموضحًا أنّه "ربما شيء بسيط مثل الجدول الغذائي المعدل يمكن أن يوفر بعض الفوائد للمرضى ويمكن أن يكون مكملا لبعض العلاجات الموجودة حاليا في التجارب الحية".
ومرض هنتنغتون هو اضطراب وراثي تقدمي مرتبط بحركات لا يمكن السيطرة عليها ، ومشاكل عاطفية ومشكلات في التخاطب وتحدث هذه الأعراض بسبب تراكم بروتينات هنتنغين "mHTT"، التي تلعب دورا هاما في صحة الخلايا العصبية في الدماغ، وهذا هو الجانب من المرض الذي استطاع الباحثون استغلاله في تجاربهم على الفئران، ووجد العلماء أنه يمكنهم تحفيز عملية تسمى "البلعمة الذاتية" في الفئران بتجويعهم لمدة ست ساعات مرة واحدة في اليوم، وتصف عملية البلعمة الذاتية بأنها عملية تبدأ فيها الخلايا بإعادة تدوير البروتينات خلال الفترات التي لا يأكل فيها المريض.
وقال الباحث الرئيسي في الدراسة الدكتور داجمار ايرهنوفر، الذي كان يعمل طبيبًا في مركز "يو بي سي" للطب الجزيئي والعلاجي : "نعرف أن جوانب محددة من الالتهام الذاتي لا تعمل بشكل صحيح لدى مرضى هنتنغتون، ولكن تشير نتائجنا إلى أنه على الأقل في تجاربنا على الفئران ، عند تعرّضهم للصيام ، أو تناول الطعام في أوقات محددة للغاية دون تناول وجبات خفيفة بين الوجبات، يبدأ الجسم في الوصول لآلية بديلة، لا تزال تعمل بطريقة تلقائية والتي يمكن أن تساعد على خفض مستويات بروتين هنتنغين في الدماغ".
ويمنع تدمير هذه البروتينات، الأعراض المنهكة لمرض هنتنغتون من التطور. وإذا كان الأمر كذلك ، فإنه يشير إلى طريقة جديدة محتملة لعلاج مرض هنتنغتون إلى جانب مهاجمة جينات المرض ، والتي كانت النهج التقليدي حتى الآن، وستحاول الأبحاث في المستقبل إعادة اختبار هذه النتائج على البشر، وربما  سيكون ذلك صعباً، حيث يتصرف مرض هنتنغتون بشكل مختلف في أجسام الفئران مقارنة بالبشر، لكن التغلب على هذه العقبة الثانوية سيجعل العلاج أسهل لاستهداف الخلايا البشرية المتأثرة بالمرض.

 

palestinetoday
palestinetoday
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج هنتنغتون دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج هنتنغتون



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج هنتنغتون دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج هنتنغتون



خلال مشاركتها في حدث إطلاق "بياجيه" لمجوهرات جديدة

جيسيكا شاستين تلفت الأنظار إلى فستانها الأزرق الأنيق

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت الممثلة الأميركية، جيسيكا تشاستين، بإطلالة أنيقة ومذهلة، وهي  في طريقها إلى حدث إطلاق مجموعة مجوهرات جديدة لدار "بياجيه" الفاخرة، في قصر D'iena في باريس، في فرنسا، إلى جانب عدد من نجوم ونجمات السينما. وجذبت النجمة البالغة من العمر 41 عامًا، الأنظار إليها، حيث ارتدت فستانا طويلا باللون الأزرق من الدانتيل، يتيمز بأكمام قصيرة وفضفاضة. وأكملت إطلالتها بمكياج ناعم أبرز ملامحها الجميلة بشكل رائع مع أحمر الشفاة الخمري، والكحل الأسود. وكانت جيسيكا وجه بارز للعلامة الأميركية رالف لورين منذ إطلاق مجموعتها الجديدة في يوليو/تموز 2017، والتي أشارت إلى أن هذا الفستان يتناسب تماما مع تفضيلاتها بالكامل. وتستخدم النجمة العالمية عملها مع العلامة التجارية لدعم حملة Lead Like A Woman لتشجيع المحادثات حول الفجوة في الأجور بين الجنسين بين الرجال والنساء. وفي حديثها مع مجلة "PeopleStyle"  قالت: "أنا متحمسة للعمل من أجل دعم حملة Lead Like A Woman خاصة

GMT 00:23 2018 الأربعاء ,20 حزيران / يونيو

إيمان محروس تعرض مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
 فلسطين اليوم - إيمان محروس تعرض مجموعة متميزة من فساتين الزفاف
 فلسطين اليوم - "برادا" تواكب العصر بمجموعة راقية من القمصان والدنيم

GMT 05:13 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

فيكتوريا بيكهام تعزز القوالب النمطية الضارة

GMT 13:27 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يستغني عن غاريث بيل إلى ليفربول لشراء محمد صلاح

GMT 06:58 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

أغادير في المغرب وتولوز في فرنسا أهم وجهات سفر عام 2018

GMT 04:59 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

سيارة "بورش باناميرا السبورت" تنافس "بي ام دبليو"

GMT 06:29 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

مسيرات احتجاجية في المدن السويسرية تنديدا بقرار ترامب

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 12:34 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

أسامة حجاج

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - دراسة جديدة تكشف أنّ الصيام يعلاج هنتنغتون
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine