فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع

أوضح لـ"فلسطين اليوم" أنهم لن يقبلوا أن تكون تونس مخبر

الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع

الأمين العام للمركزية النقابية نورالدين الطبوبي
تونس _ حياة الغانمي

أكد الأمين العام للمركزية النقابية، نورالدين الطبوبي، أن الاتحاد العام التونسي للعمل لن يطالب بإسقاط الحكومة، مضيفًا أنه تعاقبت حكومات عديدة على تونس لكن لم يقدم تغيير الحكومات حلولًا للأوضاع المتردية، متابعًا أنهم يطالبون بإصلاحات جدية، ولا يمكن أن يقبلوا أن تبقى تونس مخبر تجارب للحكومات التي تتعاقب على حكمها.

وكشف الطبوبي، في حوار خاص لـ"فلسطين اليوم"، أنهم في اتحاد العمل يدعون إلى إصلاح الخلل وليس إلى إسقاط الحكومات ويدعون الأحزاب إلى تحمل مسؤولياتها كاملة تجاه الأوضاع التي تعيشها تونس اليوم، وهي أوضاع لا يمكن أن يقبل بها الشعب الذي أصبح ضحية للتجاذبات السياسية والصراعات والخلافات.

وأضاف الطبوبي، أنه سيدعو المنظمات الوطنية وأساسًا منظمة الأعراف واتحاد الفلاحين إلى تقديم حلول وتصورات وتحمل مسؤوليتهم التاريخية في إنقاذ البلاد، موحضًا أن تونس لا تحتاج اليوم إلى شعارات بل تحتاج إلى العمل وتقديم الحلول،  وبشأن مبادرة الاتحاد التي سيتولى تقديمها، بيَّن أن الاتحاد سيعلن عن مبادرته وسيضمن لها كل ظروف النجاح.

 وقال الطبوبي، إن مبادرة الاتحاد ستطرح حلولًا وبدائل واقعية يمكن تنفيذها وتعطي اعتبارًا لإمكانيات البلاد وخصوصية الأوضاع في الجهات، مواصلًا أن مبادرة الاتحاد ستكون في شكل جديد وستتضمن ورقات عمل تهم الوضع الاقتصادي والاجتماعي وتقديم حلول واقعية، مبينًا أن تونس اليوم بحاجة إلى إصلاحات كبرى في كل المجالات، وأن استمرار الوضع على حاله لن يكون في مصلحة أي طرف.

وأبرز الطبوبي، أنه لا بد من إيجاد حلول الآن للجهات المهمشة والمحرومة، والتي لم تتلق بعد الثورة سوى الوعود التي لم تتحقق، وجدد دعم الاتحاد لكل المطالب المشروعة والاحتجاجات السلمية، موضحًا أن الاتحاد العام التونسي للعمل منظمة وطنية تُمارس دورها الوطني بكل مسؤولية، كما مارسته خلال مرحلة الكفاح الوطني وفي مرحلة بناء الدولة المستقلة وخلال الثورة التونسية، مردفًا أن دور الاتحاد سيتواصل وسيكون المؤتمن على تحقيق أهداف الثورة ومطالب التونسيين وحقهم في التنمية والعمل.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع  فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع



 فلسطين اليوم -

قبل أيام من طرح فيلمها الجديد في دور السينما

باميلا أندرسون تبدو مثيرة أثناء افتتاح نادي الشاطئ

ماربيلا ـ مادلين سعاده
تألقت باميلا أندرسون ذات الـ49 عامًا ، بملابسها المثيرة عند افتتاح نادي الشاطئ في بلايا بادري في ماربيلا ، السبت ، وظهرت مرتدية فستان شبه شفاف كشف عن كتفيها والأجزاء الجانبية من خصرها مما أوضح أنها لا ترتدي ملابس داخلية. وكشف الفستان عن منحنيات جسدها المثير لتثبت جمالها الدائم الذي لا يتأثر بعمرها ، وظهرت النجمة بشعرها الذهبي الذي كان بنفس اللون قبل أعوام ، مع أحمر شفاة بلون الكرز الداكن وكحل داكن لعينيها. وشوهدت النجمة الحسناء تضحك وتبتسم طوال الوقت منشغلة بأجواء ماربيلا، وقامت باميلا بقطع الشريك ، بمناسبة افتتاح مقر النادي ، ويأتي ذلك قبل أيام من طرح فيلمها Baywatch: The Movie في دور السنيما في أنحاء المملكة كافة المتحدة الأحد ، كما شاركت في سلسلة درامية على NBC وهو ما جلبها إلى دائرة الضوء.  وتلعب كيلي رورباش الدور الذي لعبته باميلا من عام 1992 حتى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع  فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع



GMT 01:25 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

محمود كحيل يكشف طرقه السهلة للوصول إلى الحلم
 فلسطين اليوم - محمود كحيل يكشف طرقه السهلة للوصول إلى الحلم

GMT 02:56 2017 الإثنين ,29 أيار / مايو

مخطط رحلات يكشف عن خطط القطارات في العالم
 فلسطين اليوم - مخطط رحلات يكشف عن خطط القطارات في العالم

GMT 04:13 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

لاستوفو في منارة ستورغا مكونة من 1106 منطقة
 فلسطين اليوم - لاستوفو في منارة ستورغا مكونة من 1106 منطقة
 فلسطين اليوم -
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - الطبوبي يبين أن تغيير الحكومات لا يقدم حلولًا للأوضاع
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine