أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة

كشف لـ"فلسطين اليوم" الوضع في القطاع

أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة

الدكتور أحمد بحر
غزة – علياء بدر

أكد النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني الدكتور أحمد بحر، أن الأزمات المفتعلة لحصار غزة، وخنق مقاومتها وإضعافها لن تفلح بفصل صبر وإرادة وصمود شعبنا، والتفافه حول المقاومة، مشددًا على أن المقاومة مستمرة حتى تحرير الأراضي الفلسطينية، كاملة من دنس الاحتلال الاسرائيلي.

وأوضح أحمد بحر في حوار مع "فلسطين اليوم"، ردًا على سؤال حول إجراءات السلطة الفلسطينية الأخيرة، تجاه قطاع غزة أن تلك الإجراءات بدأت بعد فوز حركة حماس، في الانتخابات التشريعية عام 2006، وعدم اعتراف الرباعية الدولية بنتائجها، "رغم أن الجميع أشاد بنزاهتها"، داعيًا الأمة العربية والإسلامية، للوقوف إلى جانب القطاع، وعدم تركه يغرق في الظلام".

وحذر بحر من استمرار السلطة الفلسطينية، في رام الله من اتخاذ المزيد من الإجراءات، في الأيام المقبلة، بهدف التنصل من مسؤولياتها الكاملة تجاه قطاع غزة على حد قوله، كما دعا الأمة العربية والإسلامية للتوحد في مواجهة أزمات القطاع، ودعم انتفاضة القدس، والتوحد في وجه التغول الأمريكي وسياسته، وأبرزها نقل السفارة الأميركية إلى القدس المحتلة.

وطالب الجامعة العربية بممارسة دورها، تجاه ما يتعرض له قطاع غزة من أزمات، فيما دعا مصر للوقوف إلى جانب شعبنا الفلسطيني، وفتح معبر رفح على مدار الساعة، وتسهيل دخول المرضى والطلبة، وأصحاب الحاجات الإنسانية، وفي السياق ذاته أكد بحر أن المرسوم الذي أًصدره رئيس السلطة محمود عباس، والخاص بإعفاء المواطنين في قطاع غزة، من الضرائب غير قانوني ولا قيمة له.

وشدّد بحر أن المرسوم صادر من شخص لا صفة له، وقد انتهت ولايته القانونية والدستورية، منذ سنوات طويلة على حد تعبيره، ولفت إلى أن المراسيم كلها يجب أن تعرض على المجلس التشريعي، لأنه هو الجهة التشريعية المخولة بالمصادقة عليها، ودون ذلك فلن يكون له أي تأثير ولا أي قيمة قانونية، ولن يعمل به في قطاع غزة.

وأشار إلى أن عباس كان قد أًصدر مرسوماً، بذات المضمون في العام"2017"، معتبر أن ذلك كله يأتي في إطار المناكفات السياسية، ومحاولات حرمان قطاع غزة، من إيراداته المالية المحلية، وشدّد بحر على أن المرسوم يأتي ضمن سلسلة الإجراءات غير الوطنية، التي يتخذها "عباس" ضد غزة بهدف تركيعها والتضييق على أهلها، وفي إطار تأليب الشارع الغزي وتشديد الحصار.

وأكد أن المرسوم جاء تعبيراً على حالة الارتماء في أحضان الأعداء، التي يعانيها "عباس" رافضًا استجابة السلطة للإملاء الأميركي والصهيوني عليها.

وشدّد على جاهزية حركة حماس للشراكة السياسية وتنفيذ بنود المصالحة، معتبرًا أن حركة فتح والرئيس محمود عباس غير جاهزين، لذلك الأمر، بسبب ارتباط السلطة في رام الله باتفاقية أوسلو، والتزاماتها الأمنية التي تحول دون الوصول لبرنامج وطني مشترك، وأكد بحر على أن حماس لن تقبل بأن تكون غزة كيانًا مستقلًا عن دولتنا الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف، وقال " لن نقبل بتقسيم مدننا وقرانا، إلى مناطق حكم ذاتي يديرها الاحتلال".

وأكد بحر أن المصالحة مكسب وطني ومطلب شرعي، تسعى إليه حركة حماس منذ أحداث الانقسام، مؤكدًا على ضرورة توحد شعبنا على الثوابت المشتركة، ولفت إلى أن المجتمع الدولي متآمر على شعبنا، وقضيته بسبب انحيازه للاحتلال، وعلينا أن نعمل موحدين أمام غطرسة الاحتلال وانتهاكاته اليومية، بحق جميع أبناء شعبنا.

palestinetoday
palestinetoday
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة



أسدلت شعرها الأشقر القصير واستعملت المكياج الهادئ

ديان كروغر تتألق بفستان عاري الكتفين ومتوسط الطول

نيويورك ـ مادلين سعادة
خطفت النجمة الألمانية ديان كروغر، الأنظار خلال حضورها العرض الأول لفيلمها الجديد "In The Fade"، الثلاثاء الماضي، حيث أبهرت الجميع بإطلالتها الرائعة والمختلفة. ووفقًا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ارتدت كروغر، نجمة مهرجان كان لعام 2017، والبالغة من العمر 2017، فستانًا متوسط الطول، عاري الكتفين، ممتزج ما بين الأسود والذهبي، وحذاء طويل لونه أسود، وأسدلت شعرها الأشقر القصير، كما وضعت مكياجًا طبيعيًا هادئًا، وقد انضم إليها عدد من النجوم المشاركة أمثال سامية تشانكرين، دينيس موشيتو وهانا هيلسدورف. وكانت ديان قد اشتهرت سابقا بأدوارها المميزة في أفلام "طروادة" و"أوغاد مجهولون" مع النجم العالمي براد بيت، لكنها أثبتت وضعها بعد تعاونها مع المخرج الألماني فاتح أكين، بينما قد تصدر فيلم "In The Fade" الذي قام بإخراجه فاتح أكين، كفيلم يمثل ألمانيا في سباق الأوسكار، بعد مشاركته في الدورة الأخيرة لمهرجان "كان" السينمائي الدولي، في دورته الأخيرة، وفوز بطلته ديان كروغر بجائزة

GMT 05:07 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

كيندال جينر تستحوذ على قمة قائمة العارضات الأعلى أجرًا
 فلسطين اليوم - كيندال جينر تستحوذ على قمة قائمة العارضات الأعلى أجرًا

GMT 05:24 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على الواجهة الأفضل لرحلات التزلج
 فلسطين اليوم - تعرف على الواجهة الأفضل لرحلات التزلج

GMT 06:14 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تصميم منزل مكون من 7 غرف ليتناسب مع "العائلة البيتوتية"
 فلسطين اليوم - تصميم منزل مكون من 7 غرف ليتناسب مع "العائلة البيتوتية"

GMT 00:48 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الرواندي أهم القادة الذين يخشون مصير موغابي
 فلسطين اليوم - الرئيس الرواندي أهم القادة الذين يخشون مصير موغابي

GMT 00:26 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

أمان السائح تُبيّن أسباب اتجاهها للعمل في مجال الإعلام
 فلسطين اليوم - أمان السائح تُبيّن أسباب اتجاهها للعمل في مجال الإعلام

GMT 02:07 2017 الخميس ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

مريم مسعد تستعمل الجلد والقطيفة في مجموعة شتاء 2018
 فلسطين اليوم - مريم مسعد تستعمل الجلد والقطيفة في مجموعة شتاء 2018

GMT 04:43 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"كاتسبيرغ" لرحلة مثالية مع الأطفال في جبال الألب
 فلسطين اليوم - "كاتسبيرغ" لرحلة مثالية مع الأطفال في جبال الألب

GMT 01:18 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيان النمري يُفضل الخشب في الشموع لديكور الشتاء
 فلسطين اليوم - سفيان النمري يُفضل الخشب في الشموع لديكور الشتاء

GMT 01:06 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أنجيلا ميركل في ورطة خلال حضور جلسة "البوندستاغ"
 فلسطين اليوم - أنجيلا ميركل في ورطة خلال حضور جلسة "البوندستاغ"

GMT 01:01 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

لبنى عسل تُحضر لبرنامج جديد على قناة "أون لايف"
 فلسطين اليوم - لبنى عسل تُحضر لبرنامج جديد على قناة "أون لايف"

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 03:17 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرفة يكشف عن مخططات "أودي" للسيطرة على الشرق

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 02:51 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

النواصرة يحديد أي مجسّم يُطلب من الأسلاك

GMT 08:34 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"تويوتا" تعتزم الكشف عن "C-HR Concept"

GMT 10:52 2017 السبت ,06 أيار / مايو

براون يكشف عن سيارة"Mini Remastered"

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 02:31 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

اليوناني دونيس يؤكد تطور أداء لوكوموتيف الأوزبكي

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - أحمد بحر يوضح سبب تفاقم الأزمات لحصار غزة
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine