فايز أبو عيطة يؤكد سعي فتح لإنهاء الانقسام

أعلن لـ "فلسطين اليوم" محاولته لإنجاز المصالحة

فايز أبو عيطة يؤكد سعي "فتح" لإنهاء الانقسام

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فايز أبو عيطة يؤكد سعي "فتح" لإنهاء الانقسام

عضو حركة فتح فايز أبو عيطة
غزة – محمد حبيب

أكد نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" في غزة فايز أبو عيطة، سعي حركته الدائم لإنهاء الانقسام الفلسطيني، مشيرًا إلى تواصل حركته مع القطريين، لإنجاز المصالحة الفلسطينية، والتي تأتي امتدادًا للقاءات التي جرت العام الماضي، بين حركتي حماس وفتح في الدوحة.

وكشف أبو عيطة في تصريحات خاصة إلى "فلسطين اليوم"، وجود نقاط خلافية ما زالت عالقة، فيما أرسلت مجموعة من المقترحات، وقامت حركة فتح بالرد عليها فقط، مشيرًا إلى أن زيارة الرئيس عباس الأخيرة لقطر، لم يكن هدفها الأساسي هذا الموضوع، ولم يجر أي نقاش جديد. وقال أبو عيطة "أكد لنا الأشقاء في قطر أنهم أرسلوا أفكارنا بشأن المقترحات التي قدموها؛ إلى حركة حماس، ولكن حماس حتى اللحظة لم ترسل ردها، معربًا عن أمله في أن تجيب حماس أن ترسل موقفها حتى تتم خطوات عملية".

وعن اللجنة التي تم تشكيلها من قبل حركة حماس لإدارة غزة، اعتبر أبو عيطة أنها خطوة تؤكد أن "حماس لا تريد إنهاء الانقسام بل تسعى إلى تعميقه"، مضيفًا "حماس ذهبت لجزء من المجلس التشريعي بطريقة لا تشكل أي شرعية للمجلس التشريعي، وأخذت موافقة المجلس على هذه اللجنة، وكأنهم حكومة مستقلة.

وحذر أبو عيطة من إعلان "حماس" عن تشكيل لجنة لإدارة غزة في ظل حديث عن دولة في القطاع، وأن ذلك جاء عبر جلسة عقدتها كتلة حماس البرلمانية في مسعى لإضافة صبغة شرعية على هذه اللجنة، رغم أن المجلس التشريعي معطل منذ وقوع الانقسام"، مشيرًا إلى "اغراءات" تقدمها اسرائيل لترسيخ فصل القطاع عن الضفة الغربية عبر الإعلان عن مشاريع لإقامة ميناء ومطار في القطاع، إضافة إلى الحديث عن توفير فرض عمل لسكان القطاع داخل الخطر الأخضر".

وقال أبو عيطة "هذه المرة لن نسكت ولا بد من اتخاذ خطوات عملية لمجابهة هذا التحرك السلبي الخطير، الذي قامت به حماس من خلال إعلانها عن لجنة إدارية لإدارة شؤون قطاع غزة". واعتبر أبو عيطة، أن الواقع الذي تشهده الساحة الفلسطينية في ظل استمرار الانقسام بين قطاع غزة، والضفة الغربية يغري إسرائيل للتنصل من حل الدولتين، وخلق واقع لإقامة دولة في غزة.

وتابع أبو عيطة أن "واقع الانقسام الفلسطيني يشجع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو وحكومته المتطرفة، على إعدام ونسف حل الدولتين والعمل من أجل اقامة كيان في قطاع غزة منفصل عن الضفة الغربية التي تتعرض لهجمة استيطانية كبيرة، وأن كان هذا الأمر مرفوض من قبل المجتمع الدولي، ويتعارض مع قرارات الشرعية الدولية التي أقرت إقامة دولة فلسطينية على حدود الرابع من حزيران/يونيو عام 1967".

وطالب أبو عيطة حركة "حماس" التي تسيطر على قطاع غزة، أن تتنبه جيدًا لمثل هذه المخططات الإسرائيلية، التي يجب أن نواجهها بوحدة الموقف الفلسطيني، مطالبًا اياها بأن تتقدم بخطى واثقة تجاه تشكيل حكومة وحدة وطنية، وصولًا إلى إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية وللمجلس الوطني الفلسطيني، ولا يغري حركة حماس أن تستمر في سيطراتها على قطاع غزة ". وأضاف أبو عيطة" في ظل الواقع الصعب لسكان قطاع غزة واستمرار منع حكومة الوفاق الوطني من القيام بمهامها في القطاع، يجب التقدم نحو تشكيل حكومة وحدة وطنية يقف من خلالها الجميع أما مسؤولياته، خاصة وأن حكومة الوحدة ستكون ممثلة لكافة الفصائل ومطلوب من الجميع القيام بدوره".

وبيّن أبو عيطة جاهزية حركة فتح لتشكيل حكومة وحدة وطنية، بمشاركة جميع الفصائل، لتخفيف معاناة شعنبا في غزة، ولإفشال كل المشاريع التي تخدم الرؤية الإسرائيلية لفصل غزة عن الضفة الغربية التي تشهد المعركة الحقيقة مع الاحتلال. 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فايز أبو عيطة يؤكد سعي فتح لإنهاء الانقسام فايز أبو عيطة يؤكد سعي فتح لإنهاء الانقسام



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فايز أبو عيطة يؤكد سعي فتح لإنهاء الانقسام فايز أبو عيطة يؤكد سعي فتح لإنهاء الانقسام



داخل استدويوهات "أمازون" في لوس أنجلوس

هدسون ترتدي ثوبًا أسود ليكشف عن مفاتنها

لوس أنجلوس ـ ريتا مهنا
بعد أن احتفلت بالذكرى السنوية لها منذ أول تاريخ غير رسمي لها، مع عشيقها الموسيقي داني فوجيكاوا في أوائل ديسمبر/ كانون الأول، وحلقت كيت هدسون بمفردها إلى حفلة عيد الميلاد في استدويوهات أمازون في لوس أنجلوس، السبت، بينما رافقت كيت كوسورث كوسيد زوجها مايكل بولش.  وظهرت هدسون البالغة 38 عامًا، بإطلالة مزهلة في ثوب أسود مرصع ومطرز وكاشف لخط العنق، ومصمم ليكشف عن مفاتنها، وكشفت النجمة عن سيقانها النحيلة، في تنورة نصف شفافة وقد أظهر ثوب النجمة الشهيرة، عن خصرها النحيل. وارتدت النجمة حزاء عالي لامع فضي اللون ليتناسب مع طلاء جفونها الفضىة، وانضمت الفائزة بالجائزة الكبرى كيت بوسورث، البالغة 34 عاما، وزوجها الممثل مايكل بولش، البالغ 47 عامًا. إلى الحفلة وتشاطرالزوجان الذين تزوجا في عام 2013، الأحضان، حيث كانا يلفان ذراعيهما حول بعضهما البعض، والتقطت عدسات المصورين صوره لمايكل وهو يرتدى جاكيت أنيق مع سروال من الدينم

GMT 02:18 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أميرة بهاء تطرح عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨
 فلسطين اليوم - أميرة بهاء تطرح عن مجموعتها الجديدة لفصل الشتاء ٢٠١٨

GMT 06:54 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

أفخم القرى المميزة الموجودة في تايلاند
 فلسطين اليوم - أفخم القرى المميزة الموجودة في تايلاند

GMT 10:26 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

كالي إليس تكشف عن أفكارلتزيين شجرة عيد الميلاد
 فلسطين اليوم - كالي إليس تكشف عن أفكارلتزيين شجرة عيد الميلاد

GMT 02:28 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

محلل سياسي يؤكد أن الحكومة سبب تأخر الحسم العسكري
 فلسطين اليوم - محلل سياسي يؤكد أن الحكومة سبب تأخر الحسم العسكري

GMT 01:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

معمر الإرياني يتعجب من الصمت جراء ممارسات "الحوثيين"
 فلسطين اليوم - معمر الإرياني يتعجب من الصمت جراء ممارسات "الحوثيين"

GMT 09:11 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

أبرز ما وصلت إليه الموضة في عام 2017
 فلسطين اليوم - أبرز ما وصلت إليه الموضة في عام 2017

GMT 07:20 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

"لاباز" تجمع روعة الطبيعة والثقافة في بوليفيا
 فلسطين اليوم - "لاباز" تجمع روعة الطبيعة والثقافة في بوليفيا

GMT 08:08 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

أفكار مميّزة لتصميم ديكورات عيد الميلاد
 فلسطين اليوم - أفكار مميّزة لتصميم ديكورات عيد الميلاد

GMT 02:27 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

محمود جبريل يبيّن أنّ الإسلام السياسي سرق حلم الليبيين
 فلسطين اليوم - محمود جبريل يبيّن أنّ الإسلام السياسي سرق حلم الليبيين

GMT 09:40 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

"ديزني" و"فوكس" في تجربة جديدة أم تقاعد وشيك لمردوخ
 فلسطين اليوم - "ديزني" و"فوكس" في تجربة جديدة أم تقاعد وشيك لمردوخ

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 03:17 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرفة يكشف عن مخططات "أودي" للسيطرة على الشرق

GMT 02:51 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

النواصرة يحديد أي مجسّم يُطلب من الأسلاك

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 10:52 2017 السبت ,06 أيار / مايو

براون يكشف عن سيارة"Mini Remastered"

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد

GMT 02:31 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

اليوناني دونيس يؤكد تطور أداء لوكوموتيف الأوزبكي

GMT 08:34 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"تويوتا" تعتزم الكشف عن "C-HR Concept"

GMT 11:25 2014 الأربعاء ,03 أيلول / سبتمبر

"إنديان موتورسايكل" تعيد إحياء "Indian Scout"

GMT 01:25 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المغربي أحمد شاكو يكشف أسباب تراجع مستوى "الرجاء"
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - فايز أبو عيطة يؤكد سعي فتح لإنهاء الانقسام
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine