فلسطين اليوم - أيتها الحكومة  كفانا خرابًا

أيتها الحكومة ... كفانا خرابًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أيتها الحكومة  كفانا خرابًا

شيماء عصام

 لقد وهب الله مصر منذ قديم الأزل طبيعة ساحرة تميزت بها بين جيرانها، وشعب طيب اشتهر بكرمه وخفة ظله، وقد عرف عن عاصمتها القاهرة، أنها المدينة الساهرة التي لا تنام، الأمر الذي دفع السياح إلى تفضيلها على غيرها من المدن، وبالتالي ساعد ذلك على تنشيط عجلة السياحة و تنشيط الحركة التجارية داخل البلد، إلى أن فوجئنا بقرار جديد من الحكومة الحالية المبجلة يقتضي بإغلاق المحال التجارية في العاشرة مساءاً، على الرغم من أنه تم طرح هذا القرار على مدار السنوات الماضية أكثر من مرة إلا أنه كان يُقَابَل بالرفض من قِبل أصحاب المحال و المواطنين أنفسهم، ولكن مع تزايد أزمة الكهرباء التي عانت منها البلد على مدار الشهور الماضية لم تجد الحكومة حلاً لهذه الأزمة سوى تحديد موعد لإغلاق المحال التجارية وعلى الرغم من كل الاحتجاجات و المحاذير من أصحاب المحال إلا أن قرار إغلاق المحال التجارية في العاشرة مساءًا سيبدأ تطبيقه خلال أيام. و الغريب في الأمر أنه كان من المفترض أن تكون الحكومة قد درست سلبيات هذا القرار وإيجابياته و من ثم تبدأ في اتخاذ الإجراءات الصحيحة التي يمكن بها أن نبني هذه الدولة التي يعاني اقتصادها من تصدع قوي في جميع قطاعاته، فالإصرار على صدور مثل هذا القرار في ظل هذه الأيام التي تحتاج المزيد من العمل لتلبية الحاجات اليومية للأسر المصرية. ويعد قراراً غير مدروس حيث أنه من أبرز أثاره السلبية حدوث ارتفاع في أسعار السلع والمنتجات، تسريح  العمالة التي كانت تتولى الدوامات الليلية مما سيؤدي إلى ارتفاع معدل البطالة، كما أنه سيساعد على كثرة السرقات نظراً لخفة الحركة في الشوارع و اختفاء المواطنين هذا إضافة إلى أننا سنخلق وقت ذروة جديد يتسبب في التكدس المروري، و اختناق الشوارع حيث سيكون على المواطن أن يقوم بشراء حاجاته في الفترة من بعد عمله وحتى وقت إغلاق المحال التجارية مما يعني أننا نساعد على انهيار الاقتصاد بمثل هذه القرارت التي يمكن أن تكون سليمة 100% ولكن ليس هذا هو الوقت المناسب لتنفيذها فعلينا أولاً بناء هذه الدولة لتتعافى من كبوتها ثم نبدأ في تنفيذ القرارات بشكل يساعد على النهوض بالدولة وليس إسقاطها، حيث كان من الممكن البحث عن حلول أخرى لحل أزمة الكهرباء مثل‏ إطفاء جميع أعمدة  الإنارة فى الشوارع منذ الساعة الخامسة فجراً بدلاً من تركها مضاءة حتى الساعة الثانية ظهراً يذكر أن القرار سينفذ طبقًا لعادات وتقاليد كل محافظة، والإدارة المحلية متمثلة فى رؤساء الأحياء، ورؤساء المدن، وشرطة المرافق معنية بتنفيذ القرار، وسيتم تطبيق القانون على المحال الرافضة، بتحرير محاضر فقط، وتجرى دراسة تطبيق عقوبة تتراوح بين الغرامة والحبس. وقد تقرر إبلاغ الحكومة بالمواعيد التي اتفق عليها في مختلف المحافظات، لتكون مواعيد الإغلاق للمحال من الساعة ١٢ منتصف الليل، فيما تغلق المقاهي والمطاعم الساعة الواحدة صباحا، ويستثنى من المواعيد مدن الموانئ والأنشطة السياحية خلال فصل الشتاء.

palestinetoday

GMT 18:16 2017 الجمعة ,15 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:30 2017 الجمعة ,08 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 11:53 2017 الأربعاء ,06 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 11:07 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 14:45 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

دور التمويل العقاري ومشاكله

GMT 11:34 2017 الثلاثاء ,04 تموز / يوليو

الضريبة التصاعدية بين العدالة والجباية

GMT 07:27 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - أيتها الحكومة  كفانا خرابًا  فلسطين اليوم - أيتها الحكومة  كفانا خرابًا



 فلسطين اليوم -

خلال مشاركتها في افتتاح متجر "BVLGARI"

بيلا حديد تبدو أنيقة في فستان أبيض مثير

نيويورك ـ مادلين سعاده
تعد الشابة ذات الأصول الفلسطينيّة بيلا حديد، واحدة من عارضات الأزياء الأكثر شهرة في العالم، جنبًا إلى جنب شقيقتها جيجي حديد وصديقتها كيندال جينر، وفرضت حضورها بقوة خلال افتتاح المتجر الرئيسي للعلامة التجارية، ودار مجوهرات "BVLGARI" في مدينة نيويورك. وجذبت بيلا حديد أنظار الحضور وعدسات المصورين، بإطلالتها المميزة والأنثوية بملامحها الطبيعية وببشرتها النقية وتقاسيم وجهها المتناسقة مع شكل وجهها البيضاوي، حيث ارتدت فستانا من اللون الأبيض عاري الظهر ذو أكمام طويلة، وفتحة في إحدى جوانبه تكشف عن ساقيها الطويلتين، وتميزت أكمام الفستان بأنها غير متماثلة فكان احدهما مطرزا بفصوص من الفضة، في حين انتعلت الفتاة ذات الـ21 عاما حذاءا ذو كعب فضي متلألئ ولامع يتناسب مع أكمام الفستان. واختارت بيلا تصفيف شعرها البني القصير بتسريحة كلاسيكية من ذيل الحصان المفرود، لينسدل على ظهرها وكتفيها، مع مكياج ناعم ورقيق من أحمر الشفاه النيود والقليل من الماسكارا. وكانت بيلا نشطة

GMT 06:20 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ليزا تبيّن أهمية استخدام نظام الألوان المتغير
 فلسطين اليوم - ليزا تبيّن أهمية استخدام نظام الألوان المتغير

GMT 04:05 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

13 سببًا يضع الأردن على قائمة أولوياتك خلال العطلات
 فلسطين اليوم - 13 سببًا يضع الأردن على قائمة أولوياتك خلال العطلات

GMT 01:18 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"Joules" و "DFS" ​أهم تعاون بين شركات الديكورالعالمية
 فلسطين اليوم - "Joules" و "DFS" ​أهم تعاون بين شركات الديكورالعالمية

GMT 03:55 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

حفيد تشرشل يوجه ضربة قاصمة لترامب ويصفه بـ"المجنون"
 فلسطين اليوم - حفيد تشرشل يوجه ضربة قاصمة لترامب ويصفه بـ"المجنون"

GMT 03:51 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

توافد 1000 شكوى على هيئة الإذاعة البريطانية يوميًا
 فلسطين اليوم - توافد 1000 شكوى على هيئة الإذاعة البريطانية يوميًا
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم - أنجلينا جولي تجذب الأنظار بإطلالتها على السجادة الحمراء

GMT 03:32 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

دراسة تؤكّد أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة
 فلسطين اليوم - دراسة تؤكّد أنّ الخوف من العناكب موروث منذ الولادة

GMT 01:57 2017 الأحد ,01 تشرين الأول / أكتوبر

حدثان فلكيان مهمان في الأول من تشرين الأول
 فلسطين اليوم - حدثان فلكيان مهمان في الأول من تشرين الأول

GMT 05:54 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

سيارة "ليكزس" تقدم شاشة معلومات ترفيهية كبيرة
 فلسطين اليوم - سيارة "ليكزس" تقدم شاشة معلومات ترفيهية كبيرة

GMT 06:53 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

"سكودا كاروك" الرياضية الجديدة بمواصفات خيالية
 فلسطين اليوم - "سكودا كاروك" الرياضية الجديدة بمواصفات خيالية

GMT 01:28 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

روجينا توضح أسرار موافقتها على "الطوفان" و"سري للغاية"
 فلسطين اليوم - روجينا توضح أسرار موافقتها على "الطوفان" و"سري للغاية"

GMT 02:23 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تنتقل إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الخليج
 فلسطين اليوم - قطر تنتقل إلى المزارع للتغلّب على مقاطعة الخليج

GMT 02:37 2017 الخميس ,19 تشرين الأول / أكتوبر

منى زكي تؤكّد أن إنجاب 3 أطفال لم يعطلها عن حياتها الفنية

GMT 03:05 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ميلانيا ترامب تُهدي فستان التنصيب لمؤسسة بحثية تاريخية

GMT 02:52 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

مميزات متنوعة توفرها المنازل المصنوعة من الكرتون

GMT 03:14 2017 السبت ,21 تشرين الأول / أكتوبر

تناول عش الغراب في بداية اليوم يمكن من خسارة الوزن

GMT 07:02 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

انخفاض الأرصدة السمكية بجزيرة "بايكال" في سيبيريا

GMT 21:18 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سامسونغ "تكسب 110 دولارات" من كل آيفون X

GMT 05:03 2017 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الحيوانات الأليفة تبحث عن أحدث خطوط الموضة
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - أيتها الحكومة  كفانا خرابًا
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine