مشاكل وحلول  فلسطين اليوم
 فلسطين اليوم - عقد
 فلسطين اليوم -

السلام عليكم سيدتي أنا فتاة ملتزمة دينيًا، كما اني جميلة ومتفوقة دراسيًا. تخرجت عام 2006 مهندسة، وابي يعتمد عليّ أكثر من إخوتي الرجال، وكل من يتعرف إليّ يُعجب بشخصيتي، لأني

 فلسطين اليوم -

* ابنتي، الحالة التي أنت فيها سيئة ومخيفة، لأنه من الواضح أنها ستؤدي الى تعقديك تمامًا، وهذا أمر غير صحيح. ليس امامك الا لحظة مواجهة شجاعة كما فعلت أختك، وإلاتتمة

 فلسطين اليوم - منافقة محترفة
 فلسطين اليوم -

السلام عليكم سيدتي تعرفت الى فتاة جميلة كانت بمثابة فتاة احلامي. وقد تمنيّت أن تكون لي من كل قلبي، ولكن للأسف، كان الامر برمته عبارة عن وهم كبير. ذلك أني

 فلسطين اليوم -

* كن صارمًا برفض العلاقة، وقل لها إنك لا تريدها حتى ولو تطلقت. كن جادًا وحازمًا، ولا تتزوجها، فكل ما فيها يدلّ على مشاكل. فهذه المرأة محترفة كذب، ومن الواضحتتمة

 فلسطين اليوم - أخاف من العلاقة الزوجية
 فلسطين اليوم -

أنا متزوجة منذ سنتين، وأم لطفل، أحب زوجي. ولكني أكره العلاقة الزوجية بسبب ما حدث أول ليلة، حيث تحولت إلى مشكلة نفسية تجعلني أبكي بعد كل علاقة، وصرت أخاف على

 فلسطين اليوم -

ان ما ينتابك من مشاعر وأفكار بشأن ما تسببه العلاقة الزوجية من ألم ليس سببه ما حدث معك ليلة الزفاف فقط, بل سببه الرئيسي أيضا هو أنك تعانين من أفكارتتمة

 فلسطين اليوم - أكره تخصصي الجامعي
 فلسطين اليوم -

أنا فتاة عمري 22 سنة، عندما سجلت في الجامعة. لم يكن متاحا لي سوى كلية الأعمال، واخترت تخصصا أكرهه لأنه كان الوحيد المتاح. تخرجت في الجامعة وما زلت أكره تخصصي،

 فلسطين اليوم -

اختيار التخصص الدراسي أمر في غاية الأهمية، ويعتمد على الرغبة فيه وتوفر الإمكانية والقدرة والفرصة السانحة، وهذه هي شروط اختيار التخصص، ولكن تخلف في حقك شرطان هما الرغبة فيه وتوفرتتمة

 فلسطين اليوم - مسؤولية الغربة
 فلسطين اليوم -

أنا متزوجة، ولدي ٣ أطفال والآن حامل، تغربت مع زوجي. وليس لدينا بيتا في بلادنا حيث استقرينا في الغربة، وأصبح الأمر يضيق بنا حتى أن زوجي قرر أن يرجعنا لبلادنا

 فلسطين اليوم -

كوني على يقين أن شئونك تسير وفق قضاء الله تعالى وقدره كما تسير جميع شئون هذا الكون، يقول ربنا سبحانه وتعالى: (إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ)، وقال عليه الصلاة والسلام:تتمة

 فلسطين اليوم - عدوانية وشرسة
 فلسطين اليوم -

أنا امرأة عاملة متزوجة منذ 20 عاماً، لدي 3 أولاد. وحياتي عبارة عن سباق من الفجر إلى منتصف الليل، زوجي لا يعينني، وهو (شرقي بامتياز) باهتمامه باحتياجاته فقط. خلال السنتين

 فلسطين اليوم -

الحياة الزوجية قائمة على التعاون بين الزوجين، ولا يمكن أن تقوم على كاهل أي منهما منفرداً. عليك أن تحددي مهامك من خلال الجلوس مع زوجك، بعد تحديد الوقت والمكان المناسبين،تتمة

 فلسطين اليوم - والدتي لا تحب زوجتي
 فلسطين اليوم -

أبلغ من العمر 26 سنة، متزوج منذ سنة. ونصف السنة تقريبا من قريبتي التي تبلغ العمر 22 سنة، وهي بنت محافظة على بيتها وعلى نفسها وعلى دينها، لكن والدتي لا

 فلسطين اليوم -

لا ننصحك أبدا بالاستعجال في أمر طلاق زوجتك، بل عليك بذل كل الأسباب والوسائل لحل المشكلة بين زوجتك وأمك، ومحاولة الإصلاح بينهما، والبحث عن أسباب عدم توافقك معها، وعلاجها، طالماتتمة

 فلسطين اليوم - طفولة قاسية
 فلسطين اليوم -

مررت بطفولة قاسية، تعرضت للتحرش والتنمر. والضحك على أخطائي من أقرب الناس لي، والآن عمري 17 سنة أريد أصدقاء، لكن للأسف؛ لا أعرف كيف أتواصل مع الناس! خجولة جدًا، وانطوائية،

 فلسطين اليوم -

هناك مجموعة من الخطوات التي يجب ان تقومي بها : تحديد موقف الخجل، فإن كان يتعلق برد فعل الناس أو شعور منك داخلي نتيجة التعرض للتنمر؛ فقومي بضبط أعصابك والتنفس،تتمة

 فلسطين اليوم - معاناة واشمئزاز
 فلسطين اليوم -

مشكلتي أني أعاني من القرف والاشمئزاز من أي شيء. ويرافقني شد عصبي؛ خاصة في اليدين، مثلًا: أقرف من أي شيء يشبه الخلية، أو رسوم صغيرة، أو من الحشرات، حتى الملابس

 فلسطين اليوم -

لا شيء يأتي من الفراغ أو الخيال، وإن بحثنا أو رجعنا إلى طفولتك سندرك بأن هناك ذكرى حصلت معك أوصلتك إلى هذه الحالة من ربط مثل هذه الصور المذكورة، وإحالتهاتتمة

 فلسطين اليوم - رائحتي كريهة وينفر مني الناس ولا أعرف السبب
 فلسطين اليوم -

أنا فتاة أسكن وحدي وأهلي مسافرين ووالديّ متوفين. ولديّ مشكلة اجتماعية فكلما كلمت أحدا يقول لي إن رائحة كزنخة البيض تفوح مني، وأحلف أني استحم يوميا وألبس ثياب بيضاء مغلية

 فلسطين اليوم -

أنصحك بعدم تناول بعض المأكولات التي لها رائحة مثل البصل والثوم والملفوف والزهرة والفجل والاستحمام أكثر من مرة في اليوم الواحد وبعد كل حمام دهن الجسم بأحد الزيوت العطرية مثلتتمة

 فلسطين اليوم - زوجي تخلى عني وابني يُعذبني
 فلسطين اليوم -

أقوم بتربية ثلاث أبناء بغير أب لقد تخلى بكل وقاحة. عن مسؤولياته أمام الله وترك أولاده ومضى ، عندي توأم ، أحدهما لماح وذكي ولكنه في نفس الوقت مشاغب جدا"

 فلسطين اليوم -

يلزمه رجل لينصاع له والطبع الحركي يختلف من شخص لآخر، فبالترغيب وليس بالترهيب يمكنكِ السيطرة عليه، والصبر مفتاح الفرج.تتمة

 فلسطين اليوم - مشكلة وحل
 فلسطين اليوم -

أنا أم حامل بالشهر الثالث وبحاجة الى عمل .. عثرت على عمل في معمل لانتاج مواد التنظيف والمواد الكيماوية لكن رب العمل حذرني من أن هذه المواد قد تؤذي الجنين

 فلسطين اليوم -

أسوأ ما يتعرض له الانسان هي المواد الكيماوية وبالاخص الأبخرة والرذاذ المتصاعد منها ربما لا نراه بالعين المجردة لكن يؤثر بالجهاز التنفسي والجهاز العصبي لذلك لا انصحك بهذا العمل انتتمة

 فلسطين اليوم - مشكلة وقارىء
 فلسطين اليوم -

أنجبت طفلين ولكن وخلال ولادتها بالطفل الثاني. اضطرت الطبيبة لاستئصال الرحم حرصا عليها من الموت المحقق، فاصبحت عاقر لايمكنها الإنجاب. ولكن في حادث مأساوي قتل الأولاد. وبعد سنتين من تلك

 فلسطين اليوم -

لاشك أن الزوجة الثانية ستشكل عبء نفسي على الزوجة الاولى سواء كانت من اختيارها ام من اختيار زوجها ، واذا كانت الزوجة الثانية تضرب على وتر حرمان الزوجة الأولى منتتمة

 فلسطين اليوم - الحياة لا تتوقف بعد الزواج الأول فتعرف كيف تمضي بها
 فلسطين اليوم -

أسافر للعمل منذ 2005، وكان عمري حينها 20 عامًا. واليوم عمري 32 عامًا، تعبت كثيرًا، لكني أعمل -والحمد لله-، وكل الذي قمت به أني بنيت شقة وتزوجت، والزواج كان فاشلًا؛

 فلسطين اليوم -

إن حياتك بالفعل بسيطة وبدون تعقيد، فأنت شاب، الحياة والمستقبل والفرص أمامك، أجل كافحت وسافرت وتغربت، وأعددت شقة وتزوجت ولم توفق، ولكن ماذا بعد؟، هل توقفت الحياة؟ هل توقفت عقاربتتمة

 فلسطين اليوم - إليكِ طرق التعامل مع قلة تقدير الذات
 فلسطين اليوم -

أنا فتاة نشيطة وسعيدة، منذ أن دخلت الجامعة. ما يقارب 3 أعوام من الآن، بدأت أحب الوحدة وأبتعد عن الأشخاص، شخصيتي قوية ومبدعة، لكن كلامي سريع جدًا، وحركتي كذلك، إلا

 فلسطين اليوم -

أرى أنّك تتعرّضين إلى الضغوطات النفسيّة المتراكمة؛ بسبب كثرة التفكير السلبي والمبالغة في تقييم المواقف، وتضخيمها والتي تسرق بدورها منك ثقتك بنفسك وقدرتك على إنجاز الأمور، والتي أدّت بك إلىتتمة

GMT 03:45 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رند النجار ترسم على الحقائب بألوان توحي بالإيجابية
 فلسطين اليوم - رند النجار ترسم على الحقائب بألوان توحي بالإيجابية

GMT 08:36 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

سيبتون بارك تمثل أجمل الأماكن الهادئة في لندن
 فلسطين اليوم - سيبتون بارك تمثل أجمل الأماكن الهادئة في لندن

GMT 07:52 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

منزل على شكل مثلث في لندن للبيع بمبلغ كبير
 فلسطين اليوم - منزل على شكل مثلث في لندن للبيع بمبلغ كبير
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم - طبيب نفسي يكشف الخطوات الصحيحة لتشخيص اضطراب نقص الانتباه

GMT 03:36 2017 الأحد ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

غريسي غولد تعلن انسحابها من مسابقة التزحلق على الجليد
 فلسطين اليوم - غريسي غولد تعلن انسحابها من مسابقة التزحلق على الجليد

GMT 01:07 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة التعامل مع الزوجات وفقًا للأبراج الفلكية
 فلسطين اليوم - طريقة التعامل مع الزوجات وفقًا للأبراج الفلكية

GMT 08:18 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

"فولكس واغن" ابتكرت مصدات جديدة لسيارتها "جي تي"
 فلسطين اليوم - "فولكس واغن" ابتكرت مصدات جديدة لسيارتها "جي تي"

GMT 02:48 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

فيدرا تقرّ بأنّ دور بسنت في "بين عالمين" مليء بالتفاصيل

GMT 01:50 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

منى عبد الغني توضح دورها الجديد في مسلسل "أفراح إبليس 2"

GMT 01:55 2017 السبت ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

النجمة ميريل ستريب تروي معاناة المرأة بشكل عام

GMT 06:53 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

نادية تولونو تتابع احتجاجها ضد بوتين بعمل مسرحي

GMT 05:19 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مجوهرات لوي فيتون تأخذ من أجل صناعتها 12 شهرًا

GMT 05:38 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلاق مزاد علني في جنيف لبيع أكبر ماسة وردية

GMT 02:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إناث السرعوف تأكل رأس ذكرها أثناء عملية التزاوج

GMT 07:01 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلاق موقع إلكتروني لبيع المنازل الشهيرة بـ"السندريلا"
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - مشاكل وحلول  فلسطين اليوم
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine