مشاكل وحلول  فلسطين اليوم
 فلسطين اليوم - أحب صديقتي كثيرًا وأخشى من اتهامها بالشذوذ
 فلسطين اليوم -

أنا فتاة أبلغ من العمر 19 تعرفت من قرابة 9 أشهر. على صديقة في معهدي الدراسي، وكانت هذه الفتاة صديقة إحدى صديقاتي منذ سنوات طويلة وكانت معروفة بأخلاقها العالية وتهذيبها

 فلسطين اليوم -

عزيزتي لا تسبقي الأحداث فقد تكوني فعلا ظالمة لها والفتاة الشاذة لن تنتظر كل هذا الوقت لسحبك لأسلوب ممارسة الشذوذ لديها، وعليك أن تثقي بها حتى تري فعليا منها لمساتتتمة

 فلسطين اليوم - مللت من خيانة زوجي وأقمت علاقة مع آخر لـ6 سنوات
 فلسطين اليوم -

أنا امرأة متزوجة منذ 13 سنة وعندي 5 أولاد ذكور. ومنذ أن تزوجت وأنا في مشاكل مع زوجي بسبب علاقاته النسائية، وفي إحدى المرات امسكته مع خادمتي وكنت حامل في

 فلسطين اليوم -

عرضت مشكلتين إحداهما مشكلة الزوج المستهتر ، والثانية علاقة غير بريئة بالهاتف وقد انتهت تلك العلاقة. أنت الآن تعانين من حالة صعبة كما وصفتيها !! فهل تلك الحالة نتيجة انقطاعتتمة

 فلسطين اليوم - زوجة أخي تُحيك المكائد وأصبحت أكره شقيقي
 فلسطين اليوم -

أعاني من مشاكل مع زوجة أخي حيث أنها كثيرة الكذب. وتأليف قصص، فيها تهم عليّ وعلى أبنائي مما سبب مشكلة كبيرة بيني وبين أخي الذي كرهني وكره أبنائي، ولا تزال

 فلسطين اليوم -

أولاً: أسألك بصدق هل صدر من شقيقك موقف صريح "فعل" أشعرك بالألم وتكوين هذه الفكرة أم مجرد فكرة واجتهاد منك ترجمته تلك الرسائل التي تصلك من عائلتك. أنا لا أقصدتتمة

 فلسطين اليوم - أشعر بالغضب السريع يوميًا وعلى أصغر الأمور
 فلسطين اليوم -

أشعر دائما بالانفعال وشدة الغضب. وعلى نحو يومي حتى في الأمور التي أراها صغيرة كالمناقشات العائلية أو الحديث مع الأصدقاء أو الزملاء أو أثناء القيادة، أرجو منكم إرشادي لبعض الطرق

 فلسطين اليوم -

- قبل الدخول في العلاج أود أن أشير إلى الملاحظتين التاليتين : - أن العلاج يتطلب صبرا ومثابرة وعليه فيجب أن تعلم أنك قد تفشل مرات ومرات قبل أن تعودتتمة

 فلسطين اليوم - الطفل سعادة
 فلسطين اليوم -

السلام عليكم سيدتي أنا امرأة متزوجة من مدة عشر سنوات ولديّ طفل. واحد عمره ست سنوات. زوجي يكبرني بإثنين وعشرين عامًا. وفي الحقيقة إن كل امرأة تحاول أن تبحث عن

 فلسطين اليوم -

* في اعتقادي أن الطفل في حد ذاته يسد ثغرات الكون كلها. وفي الحقيقة إني لا ادري ما هي تفاصيل وأسباب هذا الزواج، فأنت لم تسردي أي تفاصيل. لكني أجدتتمة

 فلسطين اليوم - صدمة مبكرة
 فلسطين اليوم -

أنا امرأة عمري 23 سنة، متزوجة منذ شهرين. اكتشفت مؤخرًا أن زوجي يراسل واحدة في برنامج دردشة عبر النت. ونتيجة لذلك، ضاقت بي الدنيا وأصبت بصدمة كبيرة .وتساءلت كيف. أمن

 فلسطين اليوم -

* ابنتي، إنّ براءة مشاعرك وحكايتك البريئة، وهذه القصة العاطفية اللطيفة، لم يكن متوقعًا أنها ومنذ بدايتها، ستصطدم بحركة مثل هذه. ولكن، على الرغم من كل ألم وقبح الحكاية، مرحبًاتتمة

 فلسطين اليوم - مرض الخيانة  مرض الرومانسية
 فلسطين اليوم -

السلام عليكم سيدتي أنا سيدة عربية، مقيمة في السعودية منذ 15 سنة، متزوجة. ولديّ ولد عمره 10 سنوات، زواجي في قمة التعاسة، حيث إني حاولت مرارًا التخلي عن كرامتي للحفاظ

 فلسطين اليوم -

بالطبع، إن هذا الرجل مريض، لديه هوس العزوبية والغرام. فما يريده هو أن يعيش قصة حب وغرام. هذا النوع من عشاق الدراما العاطفية أصبحوا شائعين موجودين. وهي حالة يصعب عليهتتمة

 فلسطين اليوم - العلاج هدية
 فلسطين اليوم -

السلام عليكم سيدتي •نعاني، أنا وعدد من زميلاتي في العمل، مشكلة. حاولنا مرارًا وتكرارًا التوصل الى حل لها، ولكن دون جدوى. ذلك أننا نعمل مع زميلة يبدو انها تعاني من

 فلسطين اليوم -

يبدو من وصفك، أن هذه البنت عانت كثيرًا منذ طفولتها، بسبب تربية تحطّ من قدرها ومن ثقتها بنفسها، وبالذات من أمها. لذلك فهي تعاني عدم قيمة ذاتها بسبب ذلك، فعبادتهاتتمة

 فلسطين اليوم - ابني عمره 6 سنوات ويمارس العادة السرية
 فلسطين اليوم -

أُلاحظ أنَّ وَلَدِي البالغَ من العمر 6 سنوات يمارس. العادة السِّريَّة! تكلَّمْتُ معه عِدَّةَ مرَّات، حاولتُ أن أوضِّح أن هذا الفعل يجعلكَ مريضًا، وكنتُ أنا وأبوه نَضرِبُه أحيانًا عقابًا على

 فلسطين اليوم -

نصيحتي لكِ كالتَّالي: أوَّلاً: امتنعي وأبوه عن ضربه لهذا السَّبب. ثانيًا: يبدو أنَّكِ مُنْشَغِلةٌ عنه بأمورٍ أُخرى، فوجدتِ أنَّ الحلَّ الأسرع هو ضَرْبُهُ، لذلك لابدَّ من قضاء وقتٍ (نوعيٍّ) معه،تتمة

 فلسطين اليوم - أرغب في العمل وفي حفظ القرآن وأخشى ضعف همتي
 فلسطين اليوم -

قررت في حياتي العملية السير في خطَّين متوازيين. 1- الأدب، ولست مكثرة منه 2- التحرير، وذلك في مجلة دعوية ستصدر قريبا بإذن الله. ولم ألبث إلا وبَرَزَ عمل تعاونيٌّ آخر

 فلسطين اليوم -

أشعر بالفخر للكتابة إليك لما تمتلكينه من اهتمامات وحماس, أرجو أن تحافظي عليه متَّقدًا طَوال الوقت! لقد مرَرْتُ سيدتي بمثل ما تمرِّين به الآن، وأنا متأكد أن ما يواجهك هوتتمة

 فلسطين اليوم - أشعر بالخجل أمام البنات وترتفع ضربات قلبي
 فلسطين اليوم -

أنا خجول من الكلام أمام البنات. وعندما تمرُّ أمامي بنت أعرفها، أو في الدراسة، أحس بارتفاع ضربات قلبي، واحْمِرار وجهي، وهذا يحدث مع أي بنت، حتى لو كانت من أقاربي،

 فلسطين اليوم -

أياً كان الخجل أو نوعه، أهو خجل مَرَضي أو رُهاب اجتماعي يشترك معه في الأعراض والنتائج، فسوف نحاول علاجه باتّباع بعض تقنيات العلاج السلوكي الذاتي: (1) حاور نفسك حواراً ذاتياًتتمة

 فلسطين اليوم - أبي يُهين زوجتي ويعاملها كخادمة رغم رعايتها لوالدتي
 فلسطين اليوم -

أنا شاب مغترب للعمل في دولة غير دولتي. زوجتي وأولادي كانوا مقيمين معي، ونظرًا لظروفي المادية الصعبة، اضطررتُ إلى أن أترك زوجتي وأولادي في بلدي ليستقروا به. وبعد استقرار زوجتي

 فلسطين اليوم -

فأخي الكريم، شفى الله تعالى والدتك وعافاها، ورفع عنها البأسَ، وجزَى زوجتَك على العمل على خدمتها ورعايتها خيرَ الجزاء. أخي الكريم، حقُّ الوالدين عظيمٌ، ومهما يفعل الولد ليُكافئهما على إنجابهتتمة

 فلسطين اليوم - أستبشر بإقبال الموت وأشعر بدنو أجلي
 فلسطين اليوم -

مشكلتي أني أَستَبْشِر بقُدوم الموت وقُربه. لكني لا أريد أن أموت إلا وربي راضٍ عني! القضية هنا أنني أصبحتُ أفكِّر في طريقةِ موتي كثيرًا، ويُسعدني هذا التفكير، فهل مِن سببٍ

 فلسطين اليوم -

أقدارُنا كُتبتْ علينا قبلَ أن نولَد ونخرج إلى هذه الحياة؛ حيث كتَب الله لنا رزقَنا وأجلَنا، وهل نحن سعداء أو أشقياء! إذًا لماذا تُرهقين نفسك بالتفكير في شيءٍ قد انتهى؟!تتمة

 فلسطين اليوم - بعد ثلاثة أشهر
 فلسطين اليوم -

السلام عليكم سيدتي أنا امرأة متزوجة منذ 3 أشهر. وبصراحة لا أدري ما إذا كان غشاء البكارة. قد انفتح عندي ام لا. في أول علاقة جماع بيننا، كنت خائفة ومتوترة

 فلسطين اليوم -

* يحصل ان تشعر الفتاة بألم في بدايات الجماع. لكن المفترض ألا يطول هذا الألم بعد الشهر الأول. والمفترض أيضًا أن تكون الآن كل الأمور طبيعية. ويجب ان تسألي نفسكتتمة

GMT 06:54 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

"دولتشي آند غابانا" ينظر إلى السماء في خريف وشتاء 2019
 فلسطين اليوم - "دولتشي آند غابانا" ينظر إلى السماء في خريف وشتاء 2019

GMT 04:57 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أماكن مبهرة للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
 فلسطين اليوم - أماكن مبهرة للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 07:31 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

تثبيت أوراق عضوية في مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
 فلسطين اليوم - تثبيت أوراق عضوية في مبنى كليكهيتون غرب يوركشاير
 فلسطين اليوم - اتفاق فرنسي بريطاني على إعادة تنظيم رقابة الحدود في "لو توكيه"

GMT 02:56 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

اتّهام المصوّر تيستينو بالاستغلال الجنسي لـ 13 شخصًا
 فلسطين اليوم - اتّهام المصوّر تيستينو بالاستغلال الجنسي لـ 13 شخصًا
 فلسطين اليوم -

GMT 05:30 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

تلميذات"تشيبوك المختطفات" يُفضِّلن عدم الرجوع إلى منازلهنّ
 فلسطين اليوم - تلميذات"تشيبوك المختطفات" يُفضِّلن عدم الرجوع إلى منازلهنّ

GMT 07:04 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

مستخدمو التواصل الاجتماعي يشنّون حربًا على ميلانيا ترامب
 فلسطين اليوم - مستخدمو التواصل الاجتماعي يشنّون حربًا على ميلانيا ترامب

GMT 03:36 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

اكتشاف ديناصور يتمتع بألوان خلابة مثل طائر الطنان
 فلسطين اليوم - اكتشاف ديناصور يتمتع بألوان خلابة مثل طائر الطنان

GMT 01:24 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

منى تؤكد أن لكل برج ما يناسبه من الأحجار الكريمة
 فلسطين اليوم - منى تؤكد أن لكل برج ما يناسبه من الأحجار الكريمة

GMT 06:31 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

سيات تطبِّق تكنولوجيا جديدة وتعود للمنافسة
 فلسطين اليوم - سيات تطبِّق تكنولوجيا جديدة وتعود للمنافسة

GMT 01:17 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

غادة عبد الرازق تؤكد أنها تغلبت على الصعاب بقوة

GMT 00:41 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سيد رجب يكشف تفاصيل دوره في مسلسل "أبو العروسة"

GMT 05:04 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

ترامب يواجه فضيحة جنسية مع نجمة أفلام إباحية

GMT 00:57 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

رانيا يوسف تطلق مجموعة "خيط وإبرة" لأزياء شتاء 2018

GMT 02:55 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

فهد يسترخي جوار زرافات بألفة دون مطاردتهم

GMT 03:16 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

خبراء يبيّنون أنّ مترجم نباح الكلاب سيتوفر خلال 10 أعوام

GMT 06:09 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

حيل للحصول على المزيد من الضوء في منزلك
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - مشاكل وحلول  فلسطين اليوم
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine