فلسطين اليوم - الشيطان في التفاصيل

الشيطان في التفاصيل؟!

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الشيطان في التفاصيل

بقلم - د. يوسف رزقة

الشيطان يكمن في التفاصيل، هذه العبارة يعرفها القاصي والداني، وهي تعني أن الخلافات المريرة تتصل بالتفاصيل. المبادئ العامة واللغة الفضفاضة من السهل أن يتفق عليها الأطراف، وهذا ما ينطبق على حكومة الحمدالله حين تطالب حركة حماس بتسليم غزة؟!

ومن الجدير ذكره أن قيادات حماس لا تمانع وتقول إنها جاهزة لتسليم غزة لحكومة الحمدالله، ولكن في التفاصيل هناك قضية الموظفين، والكهرباء، والمقاومة، أضف اليها مسألة قطع الرواتب، فماذا تقول حكومة الحمدالله، ورئيس السلطة في تلك القضايا وتفاصيلها؟!

حماس ليست متمسكة بالحكم فقد خرجت من الحكومة طوع إرادتها، حماس متمسكة باتفاق المصالحة وتفاصيله التي باتت معروفة لكل الفصائل، وعلى رأسها حركة فتح.
ليس من المنطق أن نتحدث طول سنوات الانقسام التي زادت على السنوات العشر بينما لا تعمل الأطراف عملا جادا من أجل الوحدة وإنهاء الانقسام.

حماس ذكرت أنها لا تمانع من استقبال أعضاء اللجنة المركزية، ولكن بغير شروط مسبقة، بل للحوار على تنفيذ ما كان قد تم الاتفاق عليه في اتفاق المصالحة واتفاق الشاطئ .

وكان القيادي في حماس خليل الحية قد قال في مؤتمر صحفي ان غزة مسؤولية حكومة التوافق الوطني برام الله وانها مستعدة لتسليم القطاع، طالبا من الحكومةان تكتب ماذا تريد وما هي شروطكم لـ"استلام غزة" على حد قوله . ولا أحسب أنه سيتلقى كلاما مكتوبا بهذه الشروط التي، فالمسألة ياسيدي أن السلطة في رام الله تريد أن تلقي غزة بكاملها في حجر حماس، وأذكرك بجامعة الأقصى وما حصل فيها، فبعد التوافق الكامل، وقبول شروط الوزير، وتولى كمال الشرافي رئاسة الجامعة توقفت رام الله عن صرف رواتب الموظفين كل الموظفين في الجامعة.

حكومة الحمدالله ياسيدي تريد غزة بدون مقاومة وهذا هو مطلب ( إسرائيل) وأميركا. هذه هي الشروط غير المعلنة لرسالة اللجنة المركزية التي تعتزم زيارة غزة.

و أكد الحية أن الخلاف بين حماس وبين فتح هي على المشروع الوطني، مبيناً أن حماس ملتزمة بوثيقة الوفاق الوطني الموقعة عام 2006 لإنهاء الانقسام، ويجب أن يحمل وفد فتح في جعبته العديد من الاجابات عن القضايا الوطنية ومنها انتفاضة القدس، وغيرها من القضايا التي يجب أن يعلن وفد فتح عن موقف واضح منها.

وقال إن حركة فتح لم تتصل بنا ولم تطلب اللقاء، وقبل ذلك يجب على وفد فتح وننصحها بحل القضايا العالقة قبل الحوار منها رفع الضرائب عن الوقود وإعادة الخصومات على .

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - الشيطان في التفاصيل  فلسطين اليوم - الشيطان في التفاصيل



 فلسطين اليوم -

بعد انهيار علاقتها مع خطيبها إيغور تاراباسوف

تألق ليندسي لوهان في Grisogono بفستان مزخرف

باريس ـ مارينا منصف
تألقت الفنانة ليندسي لوهان عند حضور حفلة Grisogono Love On The Rocks ، خلال مهرجان "كان" السينمائي السنوي السبعين ، الثلاثاء ، وارتدت لوهان فستان مزخرف بالأزهار مع رقبة عالية مع ذيل قصير.   وظهرت لوهان بالفستان فتحة أمامية كشفت عن ساقيها ، وربطت شعرها في ذيل حصان وانسدلت خصلات منه على جانبي وجهها، وأبرزت النجمة عيونها الزرقة بمحدد العيون الأسود ، وحملت النجمة مخلب ذهبي مع مانيكير أحمر مشرق، ووقفت في الحفل لتلتقط صور مع الضيوف في المكان.   وأوضح أحد المصادر أن لوهان تشارك أحد الشركاء من أجل نتفليكس في David Unger's Three Six Zero party، قائلًا "إنهم يكتبون العمل يوميًا أثناء تواجد لوهان في المدينة ، ويتحدث العمل الفني عن 3 أميرات من مختلف الأعمار، وهي تخطط للتمثيل والإخراج مباشرة لكنها لم تقرر بعد، وتذهب النجمة إلى موسكو لرؤية بعض الأشخاص الذين يشاركون معها في

GMT 00:56 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

روعة المناظر الطبيعية تجذب السياح إلى غوتلاند
 فلسطين اليوم - روعة المناظر الطبيعية تجذب السياح إلى غوتلاند

GMT 08:08 2017 الخميس ,25 أيار / مايو

الضبعة ليست آخر المشروعات

GMT 08:08 2017 الخميس ,25 أيار / مايو

هيكل .. وسمير عطاالله

GMT 05:37 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

قمم الرياض… انقلاب

GMT 05:31 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

الفارق بين روحانى ونجاد

GMT 05:26 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

صلاح الدين .. والتهافت اللعين

GMT 05:21 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

الرأى الآخر

GMT 05:17 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

حول العقائد الفاسدة

GMT 04:47 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

ترامب والحديث عن الإرهاب
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -

GMT 07:38 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

شقة الكنز في لندن تعد متحفًا للكنوز الثمينة

GMT 02:17 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دراسة تحذّر من ضعف عضلات الصدر عند المدخنين
 فلسطين اليوم -
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - الشيطان في التفاصيل
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine