لماذا يصبر الناس
رفع جلسة البرلمان العراقي إلى السبت لعدم اكتمال النصاب شيخ الأزهر يعلن أن القرارات الأميركية تفتقد إلى الشرعية السفارة الأميركية في بغداد تؤكد دعمها إجراء الانتخابات العراقية في موعدها في 12 من أيار المقبل التحالف الوطني العراقي يشكك بنتائج التصويت السري وينسحب من جلسة البرلمان رئيس الحكومة اليمنية احمد عبيد بن دغر، يلتقي السفير السعودي لدى اليمن محمد سعيد الجابر في العاصمة المؤقتة عدن جنوب اليمن الاشتباكات بين المقاومين وجيش الإحتلال في جنين حتى هذه اللحظة مستمر الجيش اليمني يسيطر على جبل شوكان الاستراتيجي والمناطق المحيطة بالجوف أنور قرقاش يؤكد أن ما حدث لم يكن مصادفة وإنما هو تصرف ممنهج ويمثل كارثة لأنه يعرض حياة المدنيين للخطر بعثة مملكة البحرين لدى الامم المتحدة بنيويورك قامت بتسليم رد المملكة على الادعاءات القطرية موثقًا بالأدلة والبراهين مسلحون مجهولون يغتالون ضابط أمن برتبة عميد يدعى "محمد قاسم الحريري" في منطقة العماد في مديرية دار سعد بالعاصمة المؤقة عدن جنوب اليمن.
أخر الأخبار

لماذا يصبر الناس؟

 فلسطين اليوم -

لماذا يصبر الناس

بقلم - عماد الدين أديب

السؤال الكبير الذى يجب أن يطرحه كل مصرى على نفسه فى هذه الفترة الصعبة والدقيقة، هو: هل هو قادر على التحمل أو غير قادر؟ هل نصبر أم ننفجر؟ هل نفهم طبيعة الظرف التاريخى، أم نتجاهل الظروف الموضوعية التى خلفت هذه الصعوبات؟ هل نكون جزءاً من الحل أم نكون المشكلة؟

الإصلاح الاقتصادى ضرورة، وهو مسألة حياة أو موت بالنسبة إلى مجتمعنا، لكن توابع هذا الإصلاح تستدعى أحياناً أن نتجرّع الدواء المر والمؤلم.

أحياناً علاج متاعب الإصلاح يستدعى عمليات جراحية، وأحياناً أخرى تكون هناك عمليات «بتر» لبعض قطاعات المجتمع.

أزمة العلاج هى أنك حتى تحافظ على حياة المريض قد تضطر إلى قرارات مصيرية مؤلمة قد لا ترضى أهله وأصدقاءه.

الأزمة أن الطبيب لا يشرح بالقدر الكافى حقيقة حالة المريض، ولا يقدم وعوداً واضحة بإمكانيات الشفاء والوقت اللازم لتجاوز محنة الأزمة الصحية التى نعانى منها.

واجب الحكومة والإعلام والأحزاب أن تفهم وتتفهم دقة الظرف التاريخى وتقوم بالشرح المفصل للناس.

بالطبع لا أحد على ظهر كوكب الأرض فى زماننا هذا يجب أن تتأثر أحواله المعيشية لأى سبب كان.

لا أحد يجب أن يتأثر وضعه الخاص من أجل هدف عام.

عقب هزيمة 1967 تحملنا صعوبات الحياة وصبرنا حتى العبور العظيم.

وغيرنا مثل الشعب البريطانى رضى بالحصول على 3 قطع سكر أسبوعياً وبيضة واحدة ونصف كيلو بطاطس أسبوعياً ولم يتذمّر.

من الممكن نظرياً -وأحياناً عملياً- أن يتحمل الناس صعوبات جمة فى ظروف المعيشة، شريطة إيمانهم بأن الثمن الذى يدفعونه الآن سوف تكون له جائزة حقيقية لهم غداً.

GMT 06:37 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

ثقافتنا الوطنية

GMT 05:38 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"السيسي" وشجاعة المواجهة

GMT 05:32 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

مصر بحاجة لانتخابات تنافسية

GMT 06:31 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

السودان واللعب بالنار مع مصر

GMT 06:23 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

لا تحل مشكلة غير تقليدية بشكل تقليدى

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لماذا يصبر الناس لماذا يصبر الناس



ظهرتا بعد غياب سنوات عدة عن منصات الموضة

تألُّق كيت موس وناعومي كامبل في عرض "فيتون"

باريس ـ مارينا منصف
ظهرت العارضة الشهيرة كيت موس يوم الخميس على المنصة في باريس بعد غياب لسنوات، وكانت البالغة 44 عاما وصلت إلى باريس لمناسبة عيد ميلادها الـ44 هذا الأسبوع، وقد رافقت موس على المنصة زميلتها وأيقونة الموضة من نينتيز ناعومي كامبل. إذ خطت موس على المنصة بجانب زميلتها القديمة ناعومي كامبل، والبالغة 47عاما، في عرض مجموعة أزياء لويس فيتون لشتاء 2019 التي أقيمت في أسبوع الموضة للرجال في باريس، وقد ارتدت العارضتان المعاطف المضادة للأمطار، وأحذية بوت ماركة "دي إم"، وقد تشابكت العارضاتان الأيدي مع مصمم الأزياء الإنجليزي كيم جونزو البالغ 39 عاما، الذي قدم عرضًا استثنائيا بعد سبع سنوات من رحيلة عن دار الأزياء. وخلال العرض، تألقت كيت موس وناعومي كامبل على حد سواء أسفل المنصة برفقة المصمم، مع صرخات  مبهجة من الحضور، وعلى الرغم من سن كيت موس ظهرت أكثر إشراقا وشبابا، وقد صففت شعرها إلى الأعلى ليظهر

GMT 07:05 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

تراث السكان الأصليين يسيطر على الأسواق في بوليفيا
 فلسطين اليوم - تراث السكان الأصليين يسيطر على الأسواق في بوليفيا

GMT 06:48 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

منزل أسترالي يوفر المتعة الطفولية لسكانه
 فلسطين اليوم - منزل أسترالي يوفر المتعة الطفولية لسكانه

GMT 02:01 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

جان كلود جونكر يُطالب بضرورة بقاء بريطانيا في "اليورو"
 فلسطين اليوم - جان كلود جونكر يُطالب بضرورة بقاء بريطانيا في "اليورو"

GMT 01:43 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمازون" تقترب من اختيار مدينة لإنشاء مركز ثانٍ لها
 فلسطين اليوم - "أمازون" تقترب من اختيار مدينة لإنشاء مركز ثانٍ لها

GMT 03:42 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

"فيرساتشي" و"برادا" تعودان للأصل في المجموعة الشتوية
 فلسطين اليوم - "فيرساتشي" و"برادا" تعودان للأصل في المجموعة الشتوية

GMT 04:57 2018 الثلاثاء ,16 كانون الثاني / يناير

أماكن مبهرة للتمتع بلون أزرق يصفي الروح
 فلسطين اليوم - أماكن مبهرة للتمتع بلون أزرق يصفي الروح

GMT 08:59 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

زوجان في لندن يُخصِّصان مساحات للعمل في منزليْهما
 فلسطين اليوم - زوجان في لندن يُخصِّصان مساحات للعمل في منزليْهما

GMT 06:28 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

بريطانيا أمامها فرصة لعدم الخروج من الاتحاد
 فلسطين اليوم - بريطانيا أمامها فرصة لعدم الخروج من الاتحاد

GMT 01:25 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

مؤسسا Crinkling News يكشفون سبب إغلاقها
 فلسطين اليوم - مؤسسا Crinkling News يكشفون سبب إغلاقها

GMT 16:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بلاطة يتغلب على العميد ويشارك الهلال صدارة المحترفين

GMT 04:53 2015 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

حسن سليمان يطالب بتوفير دعم السيارات

GMT 01:26 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

فاروق جعفر يهاجم الاتحاد المصري ويصفه بـ"الفاشل"

GMT 00:57 2014 الأربعاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

مدرب "السد" عموتة ينتقد مسؤولي الأندية في المغرب

GMT 07:20 2015 الجمعة ,25 كانون الأول / ديسمبر

خليفة الخطيب يكشف حقيقة ما حدث مع محمد خطيب

GMT 08:14 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"فولكس فاغن" تزيح الستار عن تصميم هجين من أيقونتها "Passat"

GMT 02:37 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

تخفض عقوبة إيقاف الشمراني إلى 6 مباريات في "آسيا"

GMT 07:28 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

عدي بدران يوقع عقد لموسم واحد لمركز بلاطة

GMT 08:16 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

شركة "بي أم دبليو" تختبر سياراتها من دون سائق في الصين

GMT 02:51 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

النواصرة يحديد أي مجسّم يُطلب من الأسلاك

GMT 01:14 2014 السبت ,06 كانون الأول / ديسمبر

خرجة يرفض عروضًا أوروبية بحثًا عن بطولة شخصية

GMT 07:39 2015 الجمعة ,31 تموز / يوليو

نادي هلال غزة يبدأ الاعداد للموسم الجديد

GMT 10:52 2017 السبت ,06 أيار / مايو

براون يكشف عن سيارة"Mini Remastered"

GMT 03:17 2014 الإثنين ,22 كانون الأول / ديسمبر

عرفة يكشف عن مخططات "أودي" للسيطرة على الشرق

GMT 02:31 2015 الثلاثاء ,21 إبريل / نيسان

اليوناني دونيس يؤكد تطور أداء لوكوموتيف الأوزبكي

GMT 01:25 2014 السبت ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المغربي أحمد شاكو يكشف أسباب تراجع مستوى "الرجاء"

GMT 08:34 2014 الأحد ,26 تشرين الأول / أكتوبر

"تويوتا" تعتزم الكشف عن "C-HR Concept"

GMT 11:25 2014 الأربعاء ,03 أيلول / سبتمبر

"إنديان موتورسايكل" تعيد إحياء "Indian Scout"

GMT 09:49 2015 الأربعاء ,11 آذار/ مارس

إسلام الطباخ يوضح سرّ فوز فريقه في مانيلا
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - لماذا يصبر الناس
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine