فلسطين اليوم - لماذا يصبر الناس

لماذا يصبر الناس؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - لماذا يصبر الناس

بقلم - عماد الدين أديب

السؤال الكبير الذى يجب أن يطرحه كل مصرى على نفسه فى هذه الفترة الصعبة والدقيقة، هو: هل هو قادر على التحمل أو غير قادر؟ هل نصبر أم ننفجر؟ هل نفهم طبيعة الظرف التاريخى، أم نتجاهل الظروف الموضوعية التى خلفت هذه الصعوبات؟ هل نكون جزءاً من الحل أم نكون المشكلة؟

الإصلاح الاقتصادى ضرورة، وهو مسألة حياة أو موت بالنسبة إلى مجتمعنا، لكن توابع هذا الإصلاح تستدعى أحياناً أن نتجرّع الدواء المر والمؤلم.

أحياناً علاج متاعب الإصلاح يستدعى عمليات جراحية، وأحياناً أخرى تكون هناك عمليات «بتر» لبعض قطاعات المجتمع.

أزمة العلاج هى أنك حتى تحافظ على حياة المريض قد تضطر إلى قرارات مصيرية مؤلمة قد لا ترضى أهله وأصدقاءه.

الأزمة أن الطبيب لا يشرح بالقدر الكافى حقيقة حالة المريض، ولا يقدم وعوداً واضحة بإمكانيات الشفاء والوقت اللازم لتجاوز محنة الأزمة الصحية التى نعانى منها.

واجب الحكومة والإعلام والأحزاب أن تفهم وتتفهم دقة الظرف التاريخى وتقوم بالشرح المفصل للناس.

بالطبع لا أحد على ظهر كوكب الأرض فى زماننا هذا يجب أن تتأثر أحواله المعيشية لأى سبب كان.

لا أحد يجب أن يتأثر وضعه الخاص من أجل هدف عام.

عقب هزيمة 1967 تحملنا صعوبات الحياة وصبرنا حتى العبور العظيم.

وغيرنا مثل الشعب البريطانى رضى بالحصول على 3 قطع سكر أسبوعياً وبيضة واحدة ونصف كيلو بطاطس أسبوعياً ولم يتذمّر.

من الممكن نظرياً -وأحياناً عملياً- أن يتحمل الناس صعوبات جمة فى ظروف المعيشة، شريطة إيمانهم بأن الثمن الذى يدفعونه الآن سوف تكون له جائزة حقيقية لهم غداً.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 فلسطين اليوم - لماذا يصبر الناس  فلسطين اليوم - لماذا يصبر الناس



 فلسطين اليوم -

بعد انهيار علاقتها مع خطيبها إيغور تاراباسوف

تألق ليندسي لوهان في Grisogono بفستان مزخرف

باريس ـ مارينا منصف
تألقت الفنانة ليندسي لوهان عند حضور حفلة Grisogono Love On The Rocks ، خلال مهرجان "كان" السينمائي السنوي السبعين ، الثلاثاء ، وارتدت لوهان فستان مزخرف بالأزهار مع رقبة عالية مع ذيل قصير.   وظهرت لوهان بالفستان فتحة أمامية كشفت عن ساقيها ، وربطت شعرها في ذيل حصان وانسدلت خصلات منه على جانبي وجهها، وأبرزت النجمة عيونها الزرقة بمحدد العيون الأسود ، وحملت النجمة مخلب ذهبي مع مانيكير أحمر مشرق، ووقفت في الحفل لتلتقط صور مع الضيوف في المكان.   وأوضح أحد المصادر أن لوهان تشارك أحد الشركاء من أجل نتفليكس في David Unger's Three Six Zero party، قائلًا "إنهم يكتبون العمل يوميًا أثناء تواجد لوهان في المدينة ، ويتحدث العمل الفني عن 3 أميرات من مختلف الأعمار، وهي تخطط للتمثيل والإخراج مباشرة لكنها لم تقرر بعد، وتذهب النجمة إلى موسكو لرؤية بعض الأشخاص الذين يشاركون معها في

GMT 00:56 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

روعة المناظر الطبيعية تجذب السياح إلى غوتلاند
 فلسطين اليوم - روعة المناظر الطبيعية تجذب السياح إلى غوتلاند

GMT 08:08 2017 الخميس ,25 أيار / مايو

الضبعة ليست آخر المشروعات

GMT 08:08 2017 الخميس ,25 أيار / مايو

هيكل .. وسمير عطاالله

GMT 05:37 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

قمم الرياض… انقلاب

GMT 05:31 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

الفارق بين روحانى ونجاد

GMT 05:26 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

صلاح الدين .. والتهافت اللعين

GMT 05:21 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

الرأى الآخر

GMT 05:17 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

حول العقائد الفاسدة

GMT 04:47 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

ترامب والحديث عن الإرهاب
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم -

GMT 02:17 2017 الثلاثاء ,23 أيار / مايو

دراسة تحذّر من ضعف عضلات الصدر عند المدخنين
 فلسطين اليوم -
 
 فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم -  فلسطين اليوم - لماذا يصبر الناس
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday
palestinetoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
palestine , Palestine , Palestine