انطلاق مهرجان رمضان للتسوق 2015 في القدس الخميس
آخر تحديث GMT 08:38:15
 فلسطين اليوم -

انطلاق مهرجان "رمضان للتسوق 2015" في القدس الخميس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - انطلاق مهرجان "رمضان للتسوق 2015" في القدس الخميس

مدينة القدس
القدس المحتلة-فلسطين اليوم

تستعد لجنة تجار شارع صلاح الدين في القدس المحتلة بالشراكة مع عدة مؤسسات مقدسية لانطلاق فعاليات مهرجان "رمضان للتسوق 2015" غدًا الخميس، بهدف دعم التاجر المقدسي، وتنشيط الحركة التجارية في المدينة المقدسة.
 
والمؤسسات المشاركة بالمهرجان الذي ستنطلق أولى فعالياته غدًا ويستمر حتى 22 تموز(يوليو) الجاري، هي جمعية "إيليا" للشباب، المعهد الوطني للموسيقى، مركز "يبوس" الثقافي، مجموعة "ساند الشبابية"، والتجمع السياحي "تاج"، تلفزيون فلسطين، وإذاعة القدس والناس.
 
وذكر رئيس لجنة تجار شارع صلاح الدين حجازي الرشق في تصريح صحافي الأربعاء أن الاستعدادات جارية على قدم وساق لانطلاق مهرجان رمضان للتسوق في الساعة العاشرة من مساء غد الخميس في مدينة القدس من المعهد الوطني للموسيقى بشارع الزهراء.
 
وأوضح أن المهرجان يهدف إلى تنشيط الحركة التجارية في المدينة بشكل عام، ومحاولة تعزيز الثقة ما بين المستهلك والتاجر المقدسي والحد من نزوح القوة الشرائية المقدسية للأسواق والمجمعات "الإسرائيلية"، والحث على الشراء من الأسواق العربية من أجل دعم صمود وثبات التاجر بالمدينة.
 
وأضاف أن المهرجان ينظم للعام الثاني على التوالي، ولأول مرة في تاريخ القدس تنظم اللجنة مهرجانًا وطنيًا بمشاركة مؤسسات وطنية مقدسية وبتمويل فلسطيني من القطاع الخاص، وذلك بهدف النهوض بالوضع الاقتصادي في المدينة.
 
وأشار إلى أن معظم المحلات المشاركة بالمهرجان هي من شوارع صلاح الدين، الزهراء، الرشيد، وابن سينا بالنسبة للمسابقات والجوائز، لافتًا إلى أن هذا المهرجان ستخلله العديد من الفعاليات الدينية والفنية والثقافية، بما فيها رسم على الوجوه، وفقرة للمهرجين والأطفال، وكذلك توزيع عينات من الصناعات الوطنية.
 
وذكر أن الراعي الرسمي للمهرجان هي مجموعة "المسلماني"، مشيرًا إلى أنه سيتم توزيع جوائز على الفائزين بالمسابقات بقيمة مائة دولار يوميًا، وهدايا مقدمة من التجار المشاركين بالمهرجان.
 
وأعرب عن أمله بإنجاح هذا المهرجان، داعيًا أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة والداخل المحتل إلى التوجه للمحلات العربية في القدس والشراء منها من أجل دعم التاجر المقدسي الذي يعاني من ممارسات الاحتلال بشكل يومي، وفرض الضرائب عليه.
 
ونوه إلى أن مهرجان "الربيع للتسوق" العام الماضي حقق نسبة نجاح بلغت 94%، ومهرجان "رمضان للتسوق" العام 2014 حقق أيضًا نجاح بنسبة 92%، رغم تزامنه مع العدوان "الإسرائيلي" على قطاع غزة.
 
وبين عضو الغرفة التجارية الصناعية في القدس أن المهرجان سيشهد حملة تخفيضات واسعة على الأسعار من قبل بعض التجار المشاركين فيه، قد تبدأ من 10% وتصل إلى 50%.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

انطلاق مهرجان رمضان للتسوق 2015 في القدس الخميس انطلاق مهرجان رمضان للتسوق 2015 في القدس الخميس



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - فلسطين اليوم
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انش...المزيد

GMT 05:13 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 08:27 2017 الجمعة ,26 أيار / مايو

نصائح مهمة لأزياء الرجال خلال سن الأربعين

GMT 22:33 2015 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

حددي نوع جنينك مع الجدول الصيني للحمل

GMT 01:06 2017 الخميس ,15 حزيران / يونيو

زراعة البراز إجراء جديد مقزّز للشفاء من الإسهال
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday