فتح تدعو الي مواجهة مسيرة الأعلام العبرية في القدس
آخر تحديث GMT 10:28:46
 فلسطين اليوم -

"فتح" تدعو الي مواجهة "مسيرة الأعلام" العبرية في القدس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "فتح" تدعو الي مواجهة "مسيرة الأعلام" العبرية في القدس

رأفت عليان
القدس - فلسطين اليوم

حذر الناطق الرسمي باسم حركة 'فتح' في القدس رأفت عليان في بيان صدر اليوم الخميس، من مغبة المواجهة المباشرة مع الجماعات الاستيطانية والشرطة الإسرائيلية يوم الأحد القادم خلال 'مسيرة الأعلام العبرية' أو 'رقصة الأعلام'.

ويأتي هذا البيان بعدما شرعنت المحكمة العليا الإسرائيلية تنظيم المسيرة داخل أزقة البلدة القديمة بحماية ما يقارب الـ3500 عنصر من قوات الاحتلال.

وأكد عليان أنه في الوقت الذي تمنع وتقمع به حكومة الاحتلال واذرعها التنفيذية فعاليات احياء الذكرى الـ67 للنكبة في مدينة القدس، 'فإنها تشرعن المسيرات الاستفزازية في الذكرى الـ48  على احتلال القدس بشقيها الغربي والشرقي وتطبيق القانون الإسرائيلي عليها واعتبارها عاصمة إسرائيل الأبدية، وما يسمي بـ' يوم توحيد القدس'، بحيث انها ضمت القدس - في خطوة غير معترف - بها من المجتمع الدولي وبعدها تبنت قانونا بتاريخ 30 تموز 1980 اعلنت فيه المدينة المقدسة 'عاصمتها الابدية والموحدة'.

واضاف عليان:'ان هذه المسيرة والتي من شأنها أن تشل الحركة داخل البلدة القديمة ليس على صعيد اغلاق المحلات التجارية ومنع السكان الخروج من منازلهم أو العودة اليها فحسب وانما بذلك هي تمنع المُصليين من الوصول الى المسجد الأقصى المبارك وتحقق هدفها بافراغه ليكون هدفا سهلا للمستوطنين من أجل اقتحامه واداء صلواتهم التلمودية وشعائرهم الدينية بداخله'.

وعلى صعيد متصل، اشار عليان إلى ان رئيس الوزراء في حكومة الاحتلال نتنياهو كان قد اعلن في العام 2011 وخلال احتفاله داخل البلدة القديمة بذكرى الـ44 'لتوحيد القدس' في حينها، عن منحه بقيمة مئة مليون دولار من أجل التطوير السياحي والتكنولوجي للمؤسسات الإسرائيلية في شطري المدينة، وأن  الحكومة الاسرائيلية مرتبطة ببناء القدس التي هي قلب الامة، في اشارة منه كانت الى استمرارية الاستيطان اليهودي في القدس الشرقية من أجل تحقيق حلمهم 'بالقدس الكبرى'.

وعلى صعيد آخر، استهجن عليان ما اصدره القضاء الاسرائيلي بالحكم الفعلي على أمين سر القدس سابقا عمر الشلبي بالسجن مدة تسعة شهور بعد أن أدانته بممارسة التحريض من خلال شبكة التواصل الاجتماعي 'الفيسبوك'، قائلا 'هذا يدل على مدى حالة التخبط وعدم الاستقرار والخوف الدائم الذي تعيشه حكومة الاحتلال الاسرائيلي'.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتح تدعو الي مواجهة مسيرة الأعلام العبرية في القدس فتح تدعو الي مواجهة مسيرة الأعلام العبرية في القدس



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 08:37 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"القوس" في كانون الأول 2019

GMT 08:15 2016 الثلاثاء ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

جيسي عبدو تختلف مع أمها بسبب عملها في مسلسل "فخامة الشك"

GMT 22:29 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

الاحتلال يعتقل شابين من العيسوية

GMT 19:57 2020 الإثنين ,23 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 15:48 2015 الأربعاء ,14 تشرين الأول / أكتوبر

سعر كيا سورينتو 2016 في المغرب

GMT 14:43 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

نبات الصبار صيدلية الصحراء
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday