ناشط حقوقي يفند مزاعم الاحتلال باعتقال خلية تابعة لـحماس
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

ناشط حقوقي يفند مزاعم الاحتلال باعتقال خلية تابعة لـ"حماس"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ناشط حقوقي يفند مزاعم الاحتلال باعتقال خلية تابعة لـ"حماس"

الناشط الحقوقي فؤاد الخفش
نابلس-فلسطين اليوم

فند الناشط الحقوقي ومدير مركز "أحرار" للأسرى وحقوق الإنسان فؤاد الخفش ادعاءات جهاز الأمن العام "الإسرائيلي" "الشاباك" الأربعاء باعتقال خلية لحركة "حماس" في نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، مؤكدًا أن فيها تهويلا ومبالغة.
 
وأعلن "الشاباك" في وقت سابق الأربعاء الاعتقال أكثر من 40 ناشطًا وقياديًا من حركة "حماس" في نابلس خلال الشهرين الأخيرين، زاعمًا أنهم كانوا يعملون على تجديد نشاطات الحركة المدنية والعسكرية.
 
وعقب الخفش بأن جميع هؤلاء المعتقلين وجهت لهم لوائح اتهام، وأن التهم التي احتوتها لا علاقة لها إطلاقا بما جاء في إعلان "الشاباك"، وتتضمن نشاطات اعتيادية لا تصل للمستوى المعلن عنه.
 
واعتبر الخفش أن الإعلان عن الكشف عن هذه الخلايا في هذا التوقيت "يأتي لتوجيه رسائل طمأنة للمجتمع "الإسرائيلي" بعد سلسلة العمليات التي نفذتها المقاومة في الضفة الغربية".
 
ورأى أن "الشاباك" يُريد أن يطمئن الداخل "الإسرائيلي" من خلال الإيحاء بأنه يقوم بعمله على أكمل وجه، وأن هناك إنجازات أمنية يحققها ضد المقاومة الفلسطينية.
 
وأعلن "الشاباك" ظهر الأربعاء اعتقال أكثر من 40 ناشطًا وقياديًا من حركة "حماس" في نابلس خلال الشهرين الأخيرين، بين أنهم "سعوا لتجديد نشاطات الحركة المدنية والعسكرية".
 
وادعى أن الخلايا عملت في مدينة نابلس والقرى المجاورة، حيث عمل المعتقلون ومن بينهم قياديين في "حماس" على تجديد نشاطات الحركة في المنطقة، بما في ذلك إقامة خلية عسكرية تمهيدًا لتنفيذها عمليات.
 
وزعم أن قائد الخلايا هو غانم سوالمة من مخيم بلاطة في نابلس وهو من مواليد العام 1966 ويعد من قادة "حماس"، كما جرى اعتقال سميح عليوي وهو من قياديي "حماس" في المدينة وصاحب محل للمجوهرات.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ناشط حقوقي يفند مزاعم الاحتلال باعتقال خلية تابعة لـحماس ناشط حقوقي يفند مزاعم الاحتلال باعتقال خلية تابعة لـحماس



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 10:24 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يرشقون مركبات المواطنين بالحجارة جنوب نابلس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 23:15 2020 الثلاثاء ,23 حزيران / يونيو

راكيتيتش ينقذ برشلونة من صدمة أخرى

GMT 02:48 2014 الإثنين ,22 أيلول / سبتمبر

الحرق على الخشب يعطي الأثاث لمسة خلابة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday