الأمم المتحدة يجب على روسيا وتركيا تحقيق استقرار فوري في إدلب
آخر تحديث GMT 11:41:35
 فلسطين اليوم -

الأمم المتحدة: يجب على روسيا وتركيا تحقيق استقرار فوري في إدلب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأمم المتحدة: يجب على روسيا وتركيا تحقيق استقرار فوري في إدلب

الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش
الأمم المتحدة - فلسطين اليوم

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، اليوم الثلاثاء، روسيا وتركيا إلى اتخاذ تدابير عاجلة لتحقيق استقرار للوضع في إدلب.

  قال غوتيريش للصحفيين "إنني أناشد، على وجه الخصوص، ضامني أستانا، روسيا وتركيا، بالنظر إلى أنهم الموقعون على مذكرة التفاهم بشأن إدلب في أيلول/ سبتمبر 2018، أن يحققوا الاستقرار الفوري للوضع"، مؤكداً مجدداً "قلقه العميق إزاء تصعيد الأعمال القتالية في إدلب".


وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة "الوضع خطير بشكل خاص نظرا لمشاركة عدد متزايد من الجهات الفاعلة. مرة أخرى، يدفع المدنيون ثمناً باهظاً. واسمحوا لي أن أؤكد أنه حتى في الحرب ضد الإرهاب، من الضروري ضمان الامتثال التام للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي".
واختتم غوتيريش بالقول "كما قلت مرات عديدة، لا يوجد حل عسكري للأزمة السورية. ومنذ البداية كان واضحاً، ولا يزال واضحاً بعد ثماني سنوات، أن الحل ينبغي أن يكون سياسياً".

جدير بالذكر أنه في أعقاب المحادثات بين الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، في سوتشي يوم 17 أيلول/ سبتمبر عام 2018، وقَع وزيرا الدفاع في البلدين، سيرغي شويغو، وخلوصي أكار، مذكرة حول استقرار الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب، تفرض على الأطراف إنشاء منطقة منزوعة السلاح على طول الخط الفاصل بين المعارضة المسلحة والقوات الحكومية بعمق 15 إلى 20 كيلومترًا مع انسحاب المسلحين المتطرفين.

يذكر أن بقايا تنظيم "جبهة النصرة" (المحظور في روسيا) تتمركز في منطقة إدلب، التي يوجه، من خلالها، متشددوها ضربات استفزازية ضد المناطق المجاورة ويهددون قاعدة "حميميم" العسكرية الروسية.

وكان الجيش السوري قد بدأ مؤخرا عملية عسكرية واسعة النطاق لتحرير ريف حماة الشمالي والشمال الغربي المتاخم لمحافظة إدلب، تمكّن خلالها من استعادة عدد من البلدات والتلال الاستراتيجية، أهمها مزرعة الراضي والبانة الجنابرة، وتل عثمان، التي مهدت للسيطرة على كفر نبودة وقلعة المضيق، المنطقتين الاستراتيجيتين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأمم المتحدة يجب على روسيا وتركيا تحقيق استقرار فوري في إدلب الأمم المتحدة يجب على روسيا وتركيا تحقيق استقرار فوري في إدلب



تستوحي منهما الكثيرات من النساء أفكار لإطلالاتهن

إليك أجمل الأزياء الأنثوية المستوحاة من ميلانيا وإيفانكا ترامب

واشنطن - فلسطين اليوم
تعتبر كلاً من ميلانيا ترامب Melania Trump و”ايفانكا ترامب” Ivanka Trump من أكثر النساء أناقة في عصرنا الحالي وأيقونتان من أيقونات الموضة تستوحي منهما الكثيرات من النساء أفكار لاطلالاتهن في مختلف المناسبات الرسمية والكاجوال وشاهدنا كلتاهما وقد اختارتا اللون الزهري وتألقتا باطلالات أنثوية وعصرية ناعمة. ميلانيا ترامب في بدلة باللون الزهري: شاهدنا ميلانيا ترامب Melania Trump في اطلالة أنيقة في بدلة باللون الزهري ولتحصلي على لوك مشابه اختاري جاكيت بليزر مع بنطلون باللون الزهري الفاتح من “تيبي” Tibi ونسقني معهما قميص كلاسيكي أبيض كالذي اخترناه من “جاي كرو” J‪.Crew وحذاء كعب عالي باللون الأبيض أيضاً كالذي اخترناه من “كريستيان لوبوتان” Christian Louboutin، ولاتنسي أن تزيني باللوك بقطعة من المجوهرات وقد اخترنا نحن خاتم ماسي من “سوزا...المزيد

GMT 04:55 2018 الجمعة ,16 آذار/ مارس

تعرف على موعد مباراة مصر و البرتغال الودية

GMT 12:54 2018 الخميس ,04 كانون الثاني / يناير

الرئيس عباس يهاتف والد الشهيد مصعب التميمي معزيًا

GMT 08:08 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

نجوم الفن والمجتمع في عيد ميلاد إيمي طلبة

GMT 07:01 2018 الجمعة ,16 شباط / فبراير

الأطفال قصار القامة أكثر عرضة لأمراض القلب

GMT 03:41 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

المعطف الواقي من المطر وجهة بيوت الأزياء في شتاء 2017

GMT 06:41 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

تطوير سيارة "Earth-1" على غرار "الروبوتات"

GMT 01:35 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

قصف موقع القادسية التابع إلى "القسام" غرب خانيونس
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday