مراهقة هولندية تنتحر جوعًا بعد سنوات من اغتصابها
آخر تحديث GMT 17:52:42
 فلسطين اليوم -

مراهقة هولندية تنتحر "جوعًا" بعد سنوات من اغتصابها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مراهقة هولندية تنتحر "جوعًا" بعد سنوات من اغتصابها

جريمة اغتصاب تدفع مراهقة إلى الانتحار
أمستردام - فلسطين اليوم

أقدمت مراهقة هولندية (17 عامًا) على الانتحار جوعًا، بعد سنوات من صراعها مع الاكتئاب والمرض العقلي، إثر تعرضها لاعتداء جنسي غادر.

وماتت المراهقة، نوا بوثوفن، في منزلها الواقع في مدينة أرنهيم، في 5 يونيو الجاري، بعد أن رفضت تناول الطعام والشراب لأيام عدة.

وقبل يوم من وفاتها، شاركت نوا قرار انتحارها مع الآلاف من متابعيها على موقع "إنستغرام"، فكتبت: "خلال مدة أقصاها 10 أيام سأموت. بعد سنوات من الصراع والصراع، لقد انتهى الأمر"، كما أضافت المراهقة أنها خضعت لرعاية طبية لتخفيف الألم في الساعات الأخيرة من حياتها.

وخلال صراعها مع الأمراض المختلفة، كتبت نوا بوثوفن كتابا يلخص سيرتها الذاتية، حاز على جائزة هامة، وتحدثت فيه عن مشكلات الصحة العقلية وعن صراعها الطويل بالتحديد، وأسمته "الفوز والتعلم"، كما كتبت فيه عن تجربة اغتصابها الأليمة، التي قامت بإخفائها عن الناس لسنوات خوفا من العار.

وكانت عيادة طبية في هولندا، قد رفضت سابقا طلبا قدمته نوا لكي "ينهي الأطباء حياتها رحيميا"، حيث تعد "المساعدة في الانتحار" قانونية في هولندا، لكن ذلك يتطلب "موافقة الطبيب المختص وتأكيده على أن آلام المريض لا تحتمل".

كما اتصلت وسائل إعلام محلية، العام الماضي، بعيادة طبية مختصة بـ "القتل الرحيم"، في لاهاي، حيث قيل أن نوا قد زارتها، إلا أن الإدارة رفضت قطعا تأكيد ذلك، تبعا لسياسات الخصوصية.

وفي الحديث عن "القتل الرحيم" أو "المساعدة على الانتحار"، يتزايد سنويا أعداد الأشخاص الذين يخضعون لتلك العمليات الطبية في هولندا، حيث بلغ عددهم 6500 في عام 2017، أما في عام 2018، فزاد العدد الكلي بنسبة 8%.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مراهقة هولندية تنتحر جوعًا بعد سنوات من اغتصابها مراهقة هولندية تنتحر جوعًا بعد سنوات من اغتصابها



لا تترك شيئًا للصدف وتُخطط لكل تفاصيل إطلالاتها

إليزابيث تختار "الأخضر" في أحدث إطلالة لها

لندن - فلسطين اليوم
أطلت إليزابيث الثانية، ملكة بريطانية، باللون الأخضر لتوجّه رسالة مهمة للبريطانيين، في ظل الأزمة التي تعصف بالبلاد بسبب تفشي فيروس كورنا المستجد، قائلة: ""معاً سنتصدى المرض، وإذا بقينا متّحدين وحازمين فسوف نتغلب عليه"، ولهذه الرسالة دلالة كبيرة، فهي الرابعة من نوعها للملكة إليزابيت خلال 68 عاماً لتربّعها على العرش في بلادها، وقد تمّ تسجيلها في قصر ويندسور حيث تعتمد الملكة الحجر المنزليّ برفقة الأمير فيليب. كما كانت لإطلالتها التي إختارتها لهذه المناسبة، إذ تألقت باللون الأخضر الذي يرمز إلى التوازن والطبيعة إنه رمز الإزدهار والنجاح، كذلك يُعتبر اللون الأخضر الزمردي emerald green تحديداً لوناً ملكياً. إختارت الملكة إليزابيث أن تتألق باللون الأخضر في تسجيل الفيديو الذي توجّهت فيه للبريطانيين الذين يواجهون كسائر دول العا...المزيد

GMT 09:25 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - إليك قائمة بأجمل 10 بحيرات على مستوى العالم
 فلسطين اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 13:40 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

تتيح أمامك بداية العام فرصاً جديدة لشراكة محتملة

GMT 10:48 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية

GMT 07:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 10:01 2018 الأربعاء ,04 إبريل / نيسان

عايدة رياض تستكمل تصوير "نسر الصعيد"

GMT 19:53 2018 الخميس ,20 أيلول / سبتمبر

طرد رونالدو أمام فالنسيا يتصدر الصحف الإيطالية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday