فتاة تحارب التنمر ضد البدانة على مواقع التواصل
آخر تحديث GMT 22:30:09
 فلسطين اليوم -

فتاة تحارب التنمر ضد "البدانة" على مواقع التواصل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فتاة تحارب التنمر ضد "البدانة" على مواقع التواصل

فتاة تحارب التنمر ضد "البدانة"
واشنطن - فلسطين اليوم

التنمر، هو عادة اجتماعية سيئة قد ينتج عنها أمراض نفسية أو اللجوء للانتحار أحيانًا، وذلك للهرب من المضايقات التى يتعرض لها البعض من المحيطين بهم، حيث تكون المضايقات عنصرية فى أغلب الأحيان، فمن الممكن أن تجد أشخاص يتنمرون ضد زميلهم فى العمل أو المدرسة بسبب لونه أو عرقه أو طبقته الاجتماعية، وكذلك إذا كان هذا الشخص نحيف جدًا أو يعانى سمنة مفرطة، وغيرهم الكثير من أنواع التنمر.

وعلى الرغم من الآثار السلبية التى يخلفها التنمر فى نفوس ضحاياه، إلا أن بين القاعدة العامة للمتعرضين للتنمر، هنالك من هم أقوى من المضايقات، وفى مثال على ذلك، تأتى  داني أدريانا، التى استغلت حساباتها على السوشيال ميديا لغرض مختلف تمامًا عن جميع هؤلاء الأشخاص الذين يقضون أغلبهم وقتهم على وسائل الاتصال الاجتماعى لإظهار رشاقتهم أو ممارسة التمارين الرياضية، عبر الصور ومقاطع الفيديو، حيث كانت تلك الصفحات سلاحها الشخصى لمحاربة التنمر من زيادة وزنها.

داني أدريانا، التى تعانى من سمنة مفرطة، تشارك أصدقاءها عبر حسابها على انستجرام، بصورها أثناء ممارسة أنشطتها اليومية، مثل تناول الطعام، المشى أو الجرى، وعبر طريقتها هذه استطاعت حشد ما يقرب من 100 ألف متابع على حسابها، خاصة أنها عادة ما تنشر صورة وهى فرحة فى محاولة منها لرفع الوعى حول التمييز ضد الأشخاص اللذين يعانون البدانة.

ولم تكن صور "دانى" - البالغة من العمر 26 عامًا - لمواجهة التنمر وليدة اللحظة، ولكنها جاءت بعد أن وقعت تلك الفتاة ضحية منذ صغرها، للمضايقات، حيث كانت تعانى من تهديدات وتعليقات سخيفة على السوشيال ميديا، إلى جانب مواجهة نفس المضايقات فى المدرسة والجامعة.

وفى تقرير عن "دانى"، قالت صحيفة "الديلى ميل" البريطانية، إن تلك الفتاة كانت بدينة فى طفولتها، وعلى الرغم من ذلك، اتسمت بالنشاط وأحبت الرقص ومارست التنس وركوب الدراجات فى الحى الذى تسكن فيه، ورغم كل ذلك وقعت ضحية  للتنمر، مما جعلها  تشارك يومياتها على مواقع التواصل الاجتماعى لتغير نمط التفكير عن البدناء.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتاة تحارب التنمر ضد البدانة على مواقع التواصل فتاة تحارب التنمر ضد البدانة على مواقع التواصل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فتاة تحارب التنمر ضد البدانة على مواقع التواصل فتاة تحارب التنمر ضد البدانة على مواقع التواصل



أكملت طلّتها بانتعالها حذاءً مصنوعًا من جلد الغزال

الملكة ماكسيما تثير الجدل بسبب عدم ارتداء قبعة رأس

لندن - كاتيا حداد
وصلت الملكة ماكسيما، ملكة هولندا، الإثنين، بصحبة زوجها، الملك فيليم-ألكسندر، إلى المملكة المتحدة لحضور مراسم حفل "فرسان الرباط" في كنيسة سانت جورج بقلعة ويندسور، بحضور الملكة إليزابيث الثانية ولفيف من أفراد العائلات الملكية في بريطانيا وأوروبا. ولفتت ماكسيما الانتباه إليها بفضل إطلالتها التي جاءت باللون الوردي، ولعل أبرز ما علّق عليه المتابعون على السوشيال ميديا بمجرد نشر بعض الصور لها من المراسم هو عدم ارتدائها قبعة رأس في البداية، ما بدا غريبًا بالنسبة للمتابعين بعض الشيء، وهو الأمر الذي تداركته ماكسيما لاحقًا، بعد ظهورها مجددًا في فترة ما بعد الظهيرة. واختارت ماكسيما لإطلالتها فستانًا على شكل رداء مزوّد بحزام ورقبته مصممة من أعلى على شكل حرف V، وجاء ليُبرز قوامها الطويل الممشوق، وأكملت طلتها بانتعالها حذاءً مح...المزيد

GMT 12:18 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"
 فلسطين اليوم - مادونا تصدم الجمهور بإطلالة فوضوية بـ"الشبشب"

GMT 12:46 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

أفكار رائعة لديكورات غرف الأطفال 2019
 فلسطين اليوم - أفكار رائعة لديكورات غرف الأطفال 2019

GMT 13:04 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية
 فلسطين اليوم - كتاب يكشف أسرار طفولة زعيم كوريا الشمالية

GMT 01:22 2016 الأربعاء ,21 كانون الأول / ديسمبر

هيفاء الحسيني ترفض الديكتاتورية في العراق

GMT 03:39 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"كيلز" تطلق ماسكات بمواد طبيعية للعناية بالبشرة

GMT 18:18 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تامرعبد المنعم يصالح محمد فؤاد في حفلة زفاف

GMT 01:07 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة التعامل مع الزوجات وفقًا للأبراج الفلكية

GMT 10:59 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز ما جاء في المؤتمر الصحافي لرئيس الوزراء الفلسطيني

GMT 01:18 2017 الإثنين ,16 كانون الثاني / يناير

ميشيل أوباما استخدمت الأزياء لدعم المصممين المحليين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday