الصراع بين الأهلي والزمالك يشتعل في الجولة 32
آخر تحديث GMT 23:09:06
 فلسطين اليوم -

الصراع بين الأهلي والزمالك يشتعل في الجولة 32

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الصراع بين الأهلي والزمالك يشتعل في الجولة 32

مبارة لاهلى والزمالك
القاهره _ فلسطين اليوم

تستكمل مواجهات المرحلة الثانية والثلاثين من الدوري المصري لكرة القدم بمباراتين حاسمتين لتحديد البطل.

المبارة الأولى يحل فيها الأهلي ضيفا على الإسماعيلي على ملعب بتروسبورت، بعد مرحلة من الشد والجذب بسبب رفض مسؤولي الأول خوض المباراة على ملعب الجيش في برج العرب

أما المبارة الثانية فستجمع بين الزمالك والمصري البورسعيدي على ملعب الإسماعيلية.

ويحتاج الأهلي المتصدر (71 نقطة) للتعادل أو الفوز، مع خسارة الزمالك الوصيف (66 نقطة)، ليعلن تتويجه ببطولة هذا الموسم.

أما في حالة فوزهما في المباراتين، فسيتأجل حسم اللقب للجولة المقبلة.

يشار إلى أن الأهلي سيفتقد لجهود عبد الله السعيد والغابوني ماليك إيفونا وعمرو جمال للإصابة وحسام غالي للإيقاف.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الصراع بين الأهلي والزمالك يشتعل في الجولة 32 الصراع بين الأهلي والزمالك يشتعل في الجولة 32



GMT 13:59 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

نادي الزمالك يواصل استعداده لمباراة أسوان رغم الانسحاب

GMT 15:27 2016 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

النادي الإسماعيلي يسقط في فخ التعادل أمام نادي طنطا

GMT 11:30 2016 الأربعاء ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

الجبلاية تكشف عن حكام مباراة الأهلي وطلائع الجيش

GMT 23:07 2016 السبت ,21 أيار / مايو

مواجهات صعبة تنتظر نادي الأهلي والزمالك
 فلسطين اليوم -
 فلسطين اليوم - بيونسيه تتألق بفستان مثير خلال عرض فيلمها الجديد

GMT 03:44 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 فلسطين اليوم - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 13:44 2019 الجمعة ,12 تموز / يوليو

تشافي يرحّب بعودة نيمار إلى برشلونة من جديد

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday