فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار
آخر تحديث GMT 00:09:41
 فلسطين اليوم -

"المان يونايتد" يواجه "ابسويتش" في كأس "كابيتال وان"

فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار

المديرين الفنيين لويس فان غال وميك مكارثي
لندن - كاتيا حداد

على ملعب "الأولد ترافورد" تقام مساء الأربعاء مواجهة قوية ما بين فريقي "مانشستر يونايتد" و"ابسويتش" ضمن منافسات كأس "الكابيتال وان"، التي يلتقي خلالها المديرين الفنيين لويس فان غال وميك مكارثي بعد مرور 14 عامًا على آخر مواجهة بينهما.
بتاريخ 1 أيلول/سبتمبر لعام 2001 وبالتحديد في دبلن، كان الثنائي على موعد للقاء على مستوى المنتخب الوطني، وذلك عندما أقيمت المباراة بين فريقي ايرلندا وهولندا في التصفيات المؤهلة لكأس العالم عن عام 2002، وكان فان غال قد مارس ضغوطًا حينما تحدث عن المصير الذي سوف يؤول إليه الجهاز الفني للمنتخب الأيرلندي في حال خسارته وهو ما اعتبره مكارثي تدخل سافر في شؤون كرة القدم الأيرلندية.

فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار

ومع هذه الضغوط، إلا أن منتخب ايرلندا استطاع تحقيق فوزه الشهير على منتخب هولندا بنتيجة هدف مقابل لا شيء، وهي النتيجة التي محت الابتسامة عن وجه لويس فان غال، بينما انتابت مكارثي سعادة بالغة إثر ذلك الفوز الذي جاء بعد معاناة الفريق نتيجة استكمالهم 40 دقيقة من المباراة بعشرة لاعبين، ليسجل بعد ذلك من أبرز ما تضمنته مسيرته في إدارة المباريات خلال نهائيات كأس العالم.ومع وجود لاعبين مثل مارك اوفرمارس، باتريك كلويفرت ورود فان نيستلروي فلم يتمكنوا من إحراز الأهداف حتى مع خروج اللاعب غاري كيلي وإكمال المنتخب الايرلندي الذي كانت تفصله عن كأس العالم مباراة واحدة بقية المباراة بعشرة لاعبين.

وكانت صحيفة "تليغراف" وصفت خسارة المنتخب الهولندي وقتها "بالعار" وتناولت الحديث عن الأخطاء التكتيكية للمدير الفني، فيما ادعى فان غال بأن الضوضاء داخل الملعب كان من المستحيل معها التواصل مع اللاعبين، كما أن حالة الملعب لم تساعد اللاعبين على تقديم أفضل ما لديهم، وفي رسالة مفتوحة تم نشرها على الإنترنت فقد وصف وقتها فان غال حال اللاعبين الذين باتوا منكسرين في أعقاب الهزيمة، مضيفًا أن شبح الخسارة كان يخيم بشدة على اللاعبين في غرفة خلع الملابس في دبلن
ولم يسلم المنتخب الهولندي من صيحات الاستهجان حتى مع فوزه على منتخب استونيا بنتيجة خمسة أهداف مقابل لاشيء، وفي شباط/فبراير من عام 2002 رحل فان غال عن الفريق معترفًا بفشله على الرغم من كونها المرة الأولى بعدما حقق نتائج قوية بحصوله على 15 لقب في 10 مواسم مع فريق "أياكس" و"برشلونة".

فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار

فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار

فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار فان غال يواجه مكارثي للمرة الأولى بعد 14 عامًا لرد الاعتبار



GMT 08:50 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يتغلب على فيورنتينا بثنائية نظيفة في الدوري الإيطالي

GMT 11:35 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

توقيف وكيل روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ في بولندا

GMT 09:24 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أياكس يسحق فينلو بنتيجة قياسية في الدوري الهولندي
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 09:36 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

زوجة حازم المصري تتهمه بالاعتداء عليها وتحرر محضرًا ضده

GMT 00:38 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ليلى شندول ترد على أنباء خطوبتها لفنان عربي

GMT 03:03 2016 الإثنين ,25 كانون الثاني / يناير

فوائد الريحان

GMT 06:00 2018 الأربعاء ,02 أيار / مايو

أجمل أساور الذهب الأبيض لإطلالة ساحرة وأنيقة

GMT 12:38 2017 الإثنين ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

2470 طن خضار وفواكه ترد للسوق المركزي الأثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday