بوليفيا يلتقي فريق بنما ضمن مباريات المجموعة الرابعة لـكوبا أميركا
آخر تحديث GMT 05:45:01
 فلسطين اليوم -

خلال منافسات مسابقة كأس أمم أميركيا الجنوبية

بوليفيا يلتقي فريق بنما ضمن مباريات المجموعة الرابعة لـ"كوبا أميركا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بوليفيا يلتقي فريق بنما ضمن مباريات المجموعة الرابعة لـ"كوبا أميركا"

منتخب بوليفيا
واشنطن – يوسف محمد

يلتقي اليوم منتخب بوليفيا خلال مشواره في النسخة المئوية من بطولة كأس أمم أميركيا الجنوبية "كوبا أميركا" فريق بنما في الواحدة بعد منتصف الليل وذلك في بداية مشوار الفريقين ضمن المجموعة الرابعة للبطولة، ويشارك منتخب بنما في كوبا أميركيا للمرة الأولى بينما تشارك بوليفيا للمرة السادسة والعشرين في البطولة وتوجت باللقب في 1963.

ويدخل منتخب بوليفيا البطولة وليس أمامه أي بديل سوى تحقيق نتائج مرضية يرضي بها جماهيره بعد نتائجه الكارثية في تصفيات مونديال روسيا 2018 والتي شهدت خسارة الفريق خمس مرات وتحقيق انتصار واحد في أول ست جولات من تصفيات قارة أمريكا الجنوبية، أما منتخب بنما فيسعى لتسجيل حضور قوي خلال المشاركة الأولى له في كوبا أمريكا وأن يبني على النتائج الجيدة التي حققها في تصفيات أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي المؤهلة للمونديال، والتي شهدت فوزه مرتين وتعادله مرة واحدة وهزيمته مرة واحدة في أول أربع جولات من التصفيات.

ويعتمد المنتخب البوليفي بشكل هائل على لاعبي الدوري المحلي ولا يضم بين صفوفه سوى عدد قليل للغاية من اللاعبين المحترفين في الخارج، وسبق وأن أعلن خوليو سيزار بالديفيسيو المدير الفني للمنتخب البوليفي بشكل واضح أنه يفضل الاعتماد على اللاعبين الشبان وهو ما أغضب اللاعبين المخضرمين ليعلن كل من رونالد رالديس ومارسيلو مارتينز اعتزالهما دوليا.

وكانت الصدمة كبيرة لاسيما وأن اللاعبين من العناصر الأساسية المؤثرة في العمود الفقري للفريق، وما يزيد الوضع سوءا أن أبرز لاعبيه أليخاندرو تشوماشيرو نجم فريق سترونجيست استبعد من قائمة الفريق بسبب الإصابة، وفي ظل ابتعاد اللاعبين الثلاثة ، سيعتمد بالديفيسو على اللاعبين الشبان وأبرزهم حارس المرمى روميل كوينونيز والمدافع إيروين سافيدرا ولاعب الوسط راؤول كاسترو والمهاجم رودريجو رامالو.

ولا يحظى المنتخب البوليفي بتاريخ حافل حيث توج بلقب كوبا أميركيا مرة واحدة فقط كانت عام 1963 عندما استضافت بلاده البطولة كما فاز بالمركز الثاني عندما أقيمت البطولة في بلاده عام 1997 فيما خرج الفريق صفر اليدين في العديد من المرات، وعلى الجانب الأخر فإن كوبا أمريكا تعد مجرد خطوة لمنتخب بنما على الطريق نحو الهدف الرئيسي للفريق وهو التأهل لبطولة كأس العالم للمرة الأولى في تاريخ الفريق.

ويطمح المنتخب البنمي بقيادة مديره الفني الكولومبي هيرنان داريو جوميز في التأهل إلى مونديال 2018 بروسيا بعدما أهدر فرصة ذهبية لبلوغ نهائيات مونديال 2014 في البرازيل، ويحتل المنتخب البنمي المركز الثاني في مجموعته بالدور قبل النهائي لتصفيات اتحاد كونكاكاف (أمريكا الشمالية والوسطى والكاريبي) المؤهلة إلى مونديال 2018 ويستطيع بلوغ الدور النهائي من التصفيات بالحفاظ على هذا المركز.

ويتطلع المنتخب البنمي إلى استغلال مشاركته الأولى في بطولات كوبا أمريكا للحفاظ على معنويات الفريق العالية قبل استئناف تصفيات المونديال في أيلول/سبتمبر المقبل، واعتمد جوميز في اختيار قائمته على المزج بين النجوم المخضرمين والمواهب الشابة، ويبرز من نجوم الفريق كل من حارس المرمى خايمي بينيدو والمهاجم المخضرم بلاس بيريز المحترف في فانكوفر وايتكابس الكندي ولويس تيخادا المحترف في خوان أوريتش النمساوي.

ولكن أبرز الغائبين عن صفوف الفريق سيكون النجم الكبير رومان توريس لاعب سياتل ساوندرز الكندي للإصابة، وفي مباراة اخرى من نفس المجموعة ، يدخل المنتخب الأرجنتيني بقيادة ليونيل ميسي مباراته أمام تشيلي في الرابعة فجر الثلاثاء رافعا شعار "الثأر" بعد هزيمته أمام نفس الفريق في نهائي النسخة الماضية من البطولة.

ويتطلع ميسي إلى الفوز بلقب البطولة بعدما خسر مع راقصي التانجو مباراتين نهائيتين في العامين الماضيين حيث سقط أمام المنتخب الألماني صفر / 1 في نهائي كأس العالم 2014 بالبرازيل ثم بركلات الترجيح أمام منتخب تشيلي في نهائي كوبا أمريكا 2015 بتشيلي.

ويأمل راقصو التانجو هذه المرة في ارتداء ثوب البطولة وخلع عباءة الوصيف ولكنهم يدركون المهمة الصعبة التي تنتظرهم في الولايات المتحدة حيث توجد عدة منتخبات أخرى لديها نفس حلم التتويج باللقب مثل منتخب تشيلي حامل اللقب ونظيريه الكولومبي والأوروجوياني.

ويحلم ميسي الفائز بجائزة أفضل لاعب في العالم في 2009 و2010 و2011 و2012 و2015 لقيادة منتخب الأرجنتين المصنف الأول على العالم، لإحراز أول لقب لها منذ 23 عاما وتحديدا منذ الفوز بلقب كوبا أمريكا في 1993، وحضر ميسي إلى كاليفورنيا بعد انتهاء جلسات الاستماع إليه في برشلونة في إطار تورطه ووالده في قضية تهرب ضريبي.

وتدرب بشكل منفرد في ظل استمرار البرنامج التأهيلي الذي يخضع له للتعافي من كدمات في الظهر والضلوع تعرض لها خلال المباراة الودية أمام هندوراس، ولم تتحدد بعد إمكانية مشاركته منذ البداية في مباراة الغد، ويقود ميسي وزميله خافيير ماسكيرانو نجم برشلونة ، المتوج بلقب الدوري الإسباني، مجموعة متميزة من النجوم في صفوف التانجو مثل آنخل دي ماريا وخافيير باستوري نجمي باريس سان جيرمان الفائز بلقب الدوري الفرنسي وجونزالو هيجوين هداف الدوري الإيطالي ونجم فريق نابولي وسيرخيو أجويرو الفائز مع مانشستر سيتي بلقب كأس رابطة الأندية المحترفة بإنجلترا.

ويمثل ميسي النجم الأبرز في خط الهجوم الناري للمنتخب الأرجنتيني خاصة مع الخطط الهجومية التي يعتمدها المدرب خيراردو مارتينو في المباريات رغم وجود نقاط ضعف في خط الدفاع وفي أداء بعض المراكز الأخرى، ورغم وفرة النجوم في صفوف المنتخب الأرجنتيني، ما زال الفريق يعاني من الإخفاقات المتتالية في البطولات الكبيرة كما قدم الفريق بداية مهتزة بتصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 مما يؤكد أن المهارات الفنية لا تصب بالضرورة دائما في خدمة الأداء الجماعي.

وسيكون الأرجنتيني خوان أنطونيو بيزي المدير الفني لمنتخب تشيلي في مواجهة استثنائية مع بلاده، وتولى بيزي مسؤولية منتخب تشيلي في وقت سابق من العام الحالي خلفا لمواطنه خورخي سامباولي الذي ترك تدريب الفريق وسط سلسلة من المشاكل بعدما قاده لأفضل إنجاز في تاريخ هذا الفريق بالتتويج العام الماضي بلقب كوبا أميركيا للمرة الأولى في تاريخه.

ولم يعد بيزي مطالبا فقط بالدفاع عن اللقب القاري وإنما يحتاج أيضا إلى ترك بصمته على أداء الفريق ليخرج من عباءة سامباولي الذي حظي بمكانة رائعة في نفوس أنصار الفريق، وبدأ بيزي عمله التدريبي مع منتخب تشيلي بالسقوط على ملعبه أمام المنتخب الأرجنتيني 1 / 2 في مارس الماضي ولكنه استعاد الاتزان سريعا بالفوز 4 / 1 على المنتخب الفنزويلي في عقر داره وذلك ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2014 .

ويواصل بيزي الاعتماد على معظم النجوم الذين اعتمد عليهم سامباولي في السنوات الأخيرة مثل كلاوديو برافو وأليكسيس سانشيز وأرتورو فيدال وجاري ميديل، وأصبح أرتورو فيدال، لاعب وسط بايرن ميونخ، جاهزا للمشاركة مع منتخب تشيلي أمام الأرجنتين بعد تعافيه من إصابة في الفخذ تعرض لها خلال المباراة الودية أمام المكسيك الأسبوع الماضي.

وخرج لاعب الوسط المهاجم ماتياس فيرنانديز نجم فيورنتينا الإيطالي من قائمة منتخب تشيلي بداعي الإصابة وتم ضم خورخي فالديفيا بدلا منه في قائمة الـ 23 لاعبًا، والتقى المنتخبان الأرجنتيني والتشيلي 87 مرة من قبل حيث فازت الأرجنتين 58 مرة مقابل سبعة انتصارات فقط لتشيلي، وحسم التعادل 22 مواجهة بينهما.

في سياق أخر ، تعادل فريقي باراجواي وكوستاريكا سلباً خلال اللقاء الذي أقيم السبت، على ملعب "فلوريدا سيتريوس باول" بمدينة أورلاندو ضمن مباريات المجموعة الأولى لبطولة كوبا أميركيا، كما تعادل سلباً أيضاً منتخبي البرازيل والإكوادور في المباراة التي أقيمت فجر أمس على ملعب "روز باول" في افتتاح مباريات الفريقين بالمجموعة الثانية . بينما فاز منتخب بيرو بهدف نظيف على نظيره بيرو ضمن مباريات نفس المجموعة .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بوليفيا يلتقي فريق بنما ضمن مباريات المجموعة الرابعة لـكوبا أميركا بوليفيا يلتقي فريق بنما ضمن مباريات المجموعة الرابعة لـكوبا أميركا



 فلسطين اليوم -

بفُستانٍ كلاسيكيّ داكن جاء بقصّة ضيّقة احتضن مُنحنيات جسدها

غوميز تقود حشد وصيفات العروس في حفل زفاف ابنة عمتها

واشنطن - فلسطين اليوم
في يومِ الجُمعة الماضية، احتفلت بريسيلا ديلون، ابنة عمّة النّجمة العالميّة، سيلينا غوميز، بحفل زفافها في مدينة دالاس، الواقعة في ولاية تكساس الأمريكيّة، وقادتْ سيلينا غوميز حشدَ وصيفات العروس، بحُكم علاقة الصّداقة القويّة، التي تجمعها بابنة عمّتها، إذ أعلنت بريسيلا، أنّ سيلينا هي وصيفتها في شهر يوليو من عام 2017. وتلبيةً لنداء العروس، أدّتْ غوميز واجبات الوصيفة المُترتّبة عليها، ابتداءً من إطلالتها، إذْ أبرزت جمالها بفُستانٍ كلاسيكيّ داكن، جاء بقصّة ضيّقة احتضن مُنحنيات جسدها، وكشف عن أكتافها بقصّة الأوف شولدر. أكملت سيلينا إطلالتها، بوضع مكياج عيونٍ دخّاني، مع القليل من البلاش، وأحمر الشّفاه بلون النيود، وأبرزت معالم وجهها الطّفوليّ بقصّة المموّج القصير. وإلى جانب اهتمامها بإطلالتها، كان على عاتق المُغنّية...المزيد

GMT 01:46 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

ريهام حجاج تُبيّن سبب تحمسها لمسلسل "الكبريت الأحمر"

GMT 00:42 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

أمل جديد لمرضى القلب والسكري بتطوير علاج موحد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday