راؤول غونزاليز يعتبر أن العودة الى ملعب برنابيو هي أمنيتة المستقبلية
آخر تحديث GMT 05:45:01
 فلسطين اليوم -

في مقابلة له على هامش فعالية لصالح منظمة خيرية في مدينة نيويورك

راؤول غونزاليز يعتبر أن العودة الى ملعب "برنابيو" هي أمنيتة المستقبلية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - راؤول غونزاليز يعتبر أن العودة الى ملعب "برنابيو" هي أمنيتة المستقبلية

راؤول جونزاليز
مدريد - لينا العاصي

أكد راؤول جونزاليز لاعب ريال مدريد الإسباني السابق أنه يتوق للعودة الى ملعب "سانتياغو برنابيو" والالتقاء بزملائه القدامى في النسخة السابعة من مباراة "كلاسيك ماتش" الخيرية التي تنظمها مؤسسة الملكي في الخامس من يونيو/حزيران المقبل أمام "أياكس أمستردام" الهولندي.وقال غونزاليز في مقابلة في مدينة نيويورك حيث شارك في فعالية خيرية لصالح منظمة "Asphalt Green" التي تقدم برامج مجانية للأطفال الفقراء، "أتوق للعودة إلى سانتياغو برنابيو، وفوق كل شيء، اللعب مع زملائي القدامى".

وذكر لاعب ريال مدريد وشالكه الألماني والسد القطري ونيويورك كوسموس الأميركي السابق بأنه شارك زملاءه القدامى "الكثير من الانتصارات ولحظات الفرح"، مضيفا ان أجمل ما في الأمر هو العودة لمعقل الريال من أجل تكريم أسطورة كرة القدم الهولندية يوهان كرويف الذي توفي في 24 مارس/آذار الماضي عن 68 عاما بسبب إصابته بسرطان الرئة.

وعن لاعب أياكس الهولندي وبرشلونة الإسباني السابق، قال جونزاليز إنه "منح كل شيء لكرة القدم وإرثه سيبقى". وفي غذاء ضمن الحدث الخيري الذي شارك به مع مجموعة من الأطفال، نصح اللاعب الإسباني الصبية بـ"التمسك بالشغف بغض النظر عن الرياضة التي يمارسونها، وكذلك الانضباط واحترام الخصوم والمدربين".

وتأتي مشاركة جونزاليز في هذه الفعالية الخيرية في إطار جهوده كمدير مكتب الليجا الإسبانية في الولايات المتحدة، للتعريف بأندية الدوري الإسباني والترويج لكرة القدم بين الأجيال الجديدة. وأشار اللاعب الإسباني المعتزل إلى أن الليجا ستعمل مع منظمات مثل"Asphalt Green" من خلال برامج اجتماعية من أجل الأطفال الفقراء.

وفي هذا السياق، أوضح "نقيم بطولات لرؤية الصبية ومساعدتهم في الحصول على فرصة اللعب في الليغا في المستقبل"، مضيفا "إنهم مستقبل الأجيال الجديدة واحتراف أي نوع من الرياضة يجسد قيم كثيرة من شأنها مساعدة المرء على النضوج".

وأكد غونزاليز أنه عقب مرور ستة اشهر على اعتزاله لا يفتقد الملاعب، موضحا "حين تمكث كل هذا الوقت، 21 عاما، ترى نفسك بحاجة إلى الراحة، وأنا ممتن للغاية بهذا المشروع وبوجودي هنا والتمكن من اللعب كل حين"، في إشارة إلى لقاء الخامس من يونيو/حزيران المقبل في سانتياغو برنابيو.
 
وعن نهائي دوري الأبطال الأوروبي في 28 مايو/آيار الجاري في مدينة ميلانو الإيطالية بين ناديه السابق وأتلتيكو مدريد، أكد أنه "أمر رائع"، خاصة وأن الفريقين إسبانيان و"تمكنا من إقصاء فرق كبيرة"، في الوقت الذي أشار فيه إلى أن "المباراة النهائية ستكون متكافئة للغاية وأتمنى أن يستمتع بها الجميع".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

راؤول غونزاليز يعتبر أن العودة الى ملعب برنابيو هي أمنيتة المستقبلية راؤول غونزاليز يعتبر أن العودة الى ملعب برنابيو هي أمنيتة المستقبلية



بفُستانٍ كلاسيكيّ داكن جاء بقصّة ضيّقة احتضن مُنحنيات جسدها

غوميز تقود حشد وصيفات العروس في حفل زفاف ابنة عمتها

واشنطن - فلسطين اليوم
في يومِ الجُمعة الماضية، احتفلت بريسيلا ديلون، ابنة عمّة النّجمة العالميّة، سيلينا غوميز، بحفل زفافها في مدينة دالاس، الواقعة في ولاية تكساس الأمريكيّة، وقادتْ سيلينا غوميز حشدَ وصيفات العروس، بحُكم علاقة الصّداقة القويّة، التي تجمعها بابنة عمّتها، إذ أعلنت بريسيلا، أنّ سيلينا هي وصيفتها في شهر يوليو من عام 2017. وتلبيةً لنداء العروس، أدّتْ غوميز واجبات الوصيفة المُترتّبة عليها، ابتداءً من إطلالتها، إذْ أبرزت جمالها بفُستانٍ كلاسيكيّ داكن، جاء بقصّة ضيّقة احتضن مُنحنيات جسدها، وكشف عن أكتافها بقصّة الأوف شولدر. أكملت سيلينا إطلالتها، بوضع مكياج عيونٍ دخّاني، مع القليل من البلاش، وأحمر الشّفاه بلون النيود، وأبرزت معالم وجهها الطّفوليّ بقصّة المموّج القصير. وإلى جانب اهتمامها بإطلالتها، كان على عاتق المُغنّية...المزيد

GMT 01:46 2018 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

ريهام حجاج تُبيّن سبب تحمسها لمسلسل "الكبريت الأحمر"

GMT 00:42 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

أمل جديد لمرضى القلب والسكري بتطوير علاج موحد
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday