فرنسا تسعى لضرب عصفورين بحجر أمام سويسرا وألبانيا تكافح من أجل البقاء
آخر تحديث GMT 13:43:58
 فلسطين اليوم -

في بداية الجولة الثالثة من بطولة امم أوروبا 2016

فرنسا تسعى لضرب عصفورين بحجر أمام سويسرا وألبانيا تكافح من أجل البقاء

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فرنسا تسعى لضرب عصفورين بحجر أمام سويسرا وألبانيا تكافح من أجل البقاء

مدرب فرنسا ديدييه ديشان
باريس ـ فلسطين اليوم

تبدأ اليوم الأحد منافسات الجولة الثالثة من بطولة امم اوروبا المقامة في فرنسا ، حيث يسعى أصحاب الضيافة ، منتخب فرنسا، ضرب عصفورين بحجر واحد عندما يواجه سويسرا من منافسات المجموعة الاولى في التاسعة مساءً على ملعب متروبول. ويتمثل العصفور الاول بتحقيق العلامة الكاملة بعد تغلبه على رومانيا 2-1 وعلى ألبانيا 2-صفر في مباراتيه الاولين، اما الثاني فحسم الصدارة في مصلحته.

واعتمد مدرب فرنسا ديدييه ديشان طريقتين مختلفتين في المباراتين، ففي اللقاء الافتتاحي ضد رومانيا لعب التشكيلة الكلاسيكية بطريقة 4-3-3، لكن غريزمان وبول بوغبا الذي تعول عليه فرنسا كثيرا، لم يلعبا بشكل جيد فكان جزاؤهما مقاعد الاحتياطيين في الثانية ضد ألبانيا حيث قرر ديشان اشراك لاعبين شابين على الجناحين هما كينغسلي كومان الذي تألق في صفوف بايرن ميونيخ الموسم الفائت وانطوني مارسيال نجم مانشستر يونايتد واعتماد طريقة 4-2-3-1.
ويملك المنتخب الفرنسي افضلية معنوية على نظيره السويسري بعد ان فاز عليه في اخر لقاء في بطولة رسمية 5-2 في مونديال البرازيل 2014.

في المقابل، لم يقدم المنتخب السويسري عرضا مقنعا حتى الان في البطولة حيث خرج بفوز غير مستحق 1-صفر على ألبانيا التي تشارك في النهائيات للمرة الاولى، علما بأنها لعبت بعشرة افراد منذ اواخر الشوط الاول اثر طرد قائد ألبانيا لوريك سانا، ولم تكن الطرف الافضل في المباراة.
وانتزعت في مباراتها الثانية تعادلا صعبا مع رومانيا 1-1، وحصدت 4 نقاط ما قد يؤهلها كأحد افضل 4 منتخبات احتلت المركز الثالث بغض النظر عن نتيجتها ضد فرنسا.

ولم يظهر نجوم المنتخب السويسري وعلى رأسهم شيردان شاكيري بمستواهم الحقيقي، وهو خرج وسط صفرات الاستهجان من قبل انصار المنتخب، في حين فشل رأس الحربة حارس سيفيروفيتش في ترجمة الفرص السهلة الكثيرة التي سنحت له الى اهداف.
وفي المباراة الاخرى من نفس المجموعة ، يلتقي المنتخب الروماني نظيره الألباني في نفس التوقيت على ملعب اولمبيك ليون ، حيث يتعين على رومانيا الفوز على ألبانيا اذا ارادت بلوغ الدور الثاني من البطولة القارية .

وصمد المنتخب الروماني امام نظيره الفرنسي في المباراة الافتتاحية بفضل صلابة دفاع بقيادة قائده فلاد كيريكيش ولم يسقط امامه الا في وقت متأخر بهدف رائع لديميتري باييت.
وفي مباراته الثانية، خرج بالتعادل مع سويسرا 1-1. وحتى الآن لم ينجح المنتخب الروماني في تسجيل هدف من لعبة مفتوحة اذ جاء هدفاه من ركلتي جزاء ترجمهما بنجاح بوغدان ستانكو.

في المقابل، اظهرت ألبانيا روحا قتالية فائقة حتى الان، ولم تكن محظوظة في مباراتها الاولى الرسمية في بطولة كبيرة بعد ان خسرت قائدها لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية واضاعت فرصا حقيقية كانت كفيلة بأن تخرجها متعادلة من دون ان تنجح في ذلك. وفي مواجهة فرنسا، اقفلت جميع المنافذ المؤدية الى مرماها قبل ان تسقط في الوقت بدل الضائع بهدفين نظيفين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فرنسا تسعى لضرب عصفورين بحجر أمام سويسرا وألبانيا تكافح من أجل البقاء فرنسا تسعى لضرب عصفورين بحجر أمام سويسرا وألبانيا تكافح من أجل البقاء



GMT 08:50 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

روما يتغلب على فيورنتينا بثنائية نظيفة في الدوري الإيطالي

GMT 11:35 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

توقيف وكيل روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ في بولندا

GMT 09:24 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

أياكس يسحق فينلو بنتيجة قياسية في الدوري الهولندي
 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday