مشاركة من العيار الكبير لأمهر العدّائين في الدورة 9 لملتقى محمد السادس
آخر تحديث GMT 04:24:02
 فلسطين اليوم -

خلال الندوة الصحافية لجامعة ألعاب القوى المغربية

مشاركة من العيار الكبير لأمهر العدّائين في الدورة 9 لملتقى محمد السادس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مشاركة من العيار الكبير لأمهر العدّائين في الدورة 9 لملتقى محمد السادس

جانب من فعاليات الدورة 9 لملتقى محمد السادس
الرباط - محمد ابراهيم

تشهد الدورة التاسعة للملتقى الدولي محمد السادس لألعاب القوى، ثالث محطات العصبة الماسية، التي ستجرى يوم الاحد ، على ملعب الأمير مولاي عبد الله في الرباط، بمشاركة مكثفة ووازنة لعدائين كبار.

وعبّر الايريكي لاشوان ميريت البطل الأولمبي، عن انبهاره بحسن الضيافة التي شعر بها في العاصمة الرباط، مبديا إعجابه بحلبة الملعب وبجميع مرافقه، وأضاف في الندوة الصحافية التي عقدتها اللجنة التقنية التابعة للجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى: "الهدف من مشاركتي بالملتقى، تحقيق الفوز وتحسين الأرقام خصوصا في سباق 400 متر، وإنني سعيد بقدومي لأول مرة إلى المغرب".

وأبدت الأميركية كارمليتا جيتير البطلة الأولمبية (2012) في سياق 100 متر، سعادتها بالحضور والمشاركة في ملتقى محمد السادس، واضافت سبق لي أن حضرت إلى المغرب عام 2011 من أجل المشاركة في ملتقى مولاي الحسن في طنجة، وهي المرة الأولى التي ستشارك من خلالها في ملتقى محمد السادس، واستبشرت الأميركية خيرا بحضورها إلى المغرب، باعتباره فال خير عليها في مشاركتها ضمن منافسات أولمبياد لندن الماضية.

 وعبّرت النيجيرية بليسينغ اوكاغبار صاحبة برونزية الأولمبياد 2008 في سباق 100 متر، عن فخرها بتنظيم المغرب للعصبة الماسية، على اعتبار أنه أول بلد إفريقي يحضى بشرف الانضمام إلى المسابقة الدولية الماسية في رياضة العاب القوى، وأنها اتخذت قرار المشاركة دون تفكير، مضيفة أنها ستبذل كل جهدها لتحقيق التتويج في أحد المراتب المتقدمة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشاركة من العيار الكبير لأمهر العدّائين في الدورة 9 لملتقى محمد السادس مشاركة من العيار الكبير لأمهر العدّائين في الدورة 9 لملتقى محمد السادس



 فلسطين اليوم -

ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا

كيت ميدلتون غارقة في الألماس وتخطف الأضواء بـ "خاتم جديد"

لندن ـ ماريا طبراني
أقيم حفل الاستقبال الدبلوماسي في قصر باكنغهام الأربعاء، وكان باستضافة الملكة إليزابيث، أمير ويلز "تشارلز" وزوجته دوقة كورنوول "كاميليا"، بالإضافة إلى دوق ودوقة كامبريدج الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون.وكانت كيت ميدلتون مِثالًا حيًّا على الأميرة الفاتنة التي نقرأ عنها في قصص الخيال، والتي ترتدي أجمل ما خاطه أمهر المُصممين، وتتزيّن بأكثر المُجوهرات بريقًا ورقيًّا.بدايةً، أسدلت دوقة كامبريدج على جسدها الرّشيق فُستانًا مُخمليًّا كلاسيكيًّا بتوقيع علامتها المُفضّلة ألكساندر ماكوين، جاءَ خاليًا من التّفاصيل بأكمامٍ طويلة وياقة على شكل حرف V متمايلة، اتّصلت بأكتافٍ بارزة قليلًا، كما لامس طوله الأرض. واعتمدت كيت واحدة من تسريحاتها المعهودة التي عادةً ما تختارها لمُناسباتٍ رفيعة المُستوى كهذه، وهي الكعكة الخلفي...المزيد

GMT 11:38 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع
 فلسطين اليوم - مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع

GMT 03:33 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"
 فلسطين اليوم - أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"

GMT 11:30 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 فلسطين اليوم - أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 20:51 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

صلاح ينجح في قيادة نادي ليفربول إلى ثمن نهائي دوري الأبطال

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 08:32 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

"الفيفا" يرصد كل المعلومات الخاصة بكأس العالم للأندية 2019

GMT 21:00 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

هاتريك ميليك يضع فريق نابولي في ثمن نهائي الدوري الأوروبي

GMT 10:19 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 17:35 2016 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

برج الحصان..ذكي وشعبي ويملك شخصية بعيدة تماما عن الصبر
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday