تصميم جديد للبنطلون ينافس الجينز في الأناقة والراحة
آخر تحديث GMT 15:25:44
 فلسطين اليوم -

تصميم جديد للبنطلون ينافس الجينز في الأناقة والراحة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تصميم جديد للبنطلون ينافس الجينز في الأناقة والراحة

تصميم جديد للبنطلون ينافس الجينز في الأناقة والراحة
واشنطن - رولا عيسى

يتساءل البعض: كيف دخلت هذه السراويل التي كانت مخصصة للركض والهرولة، وكانت إما حكرًا على النوادي الرياضية أو على رجال تقاعدوا من العمل ويقضون جل أوقاتهم مرتخين في البيت، عالم الموضة؟. سؤال أجاب عنه الكثير من المصممين في عروض ارتقت بهذه القطعة إلى مصاف بنطلون الجينز، أو على الأقل اقترحتها بديلًا له، تارة من الصوف وتارة أخرى من "الجرسيه" أو الحرير. البعض وصفها بأنها مثل نزوة عشق لابد أن يفيق منها الرجل في يوم من الأيام، إلا أنها، وإلى ذلك الحين، ملكت قلوب أغلب الشباب، بعد أن ظهرت في الكثير من العروض منها دار "بوتيغا فينيتا"، "جيورجيو أرماني"، "مايكل كورس"، "جوناثان سنودرز"، وغيرها، بأسلوب حيوي، علمًا بأنها لم تقتصر على الرجل، وكان للمرأة نصيبها منها.

وأكد الجميع، أن هذه القطعة مريحة للغاية، لأنها بحزام مطاطي، وواسعة بعض الشيء لتضيق عند الكاحل، وهذا يعني أنها أيضًا دافئة خصوصًا إذا كانت من الصوف أو الجلد، تصميمها هذا يجعلها مناسبة للأيام العادية ورفيقًا مثاليًا في السفر، وتحديدًا في الرحلات الطويلة، بالنسبة للمرأة، فإنها أدخلتها مناسبات المساء بتنسيقها مع كعب عال وإكسسوارات براقة.

أما بالنسبة للرجل، فقد أكدت هذا الموسم أنها بديل معقول لبنطلونات التشينو أو الجينز بل وحتى البنطلون الصوفي المستقيم.

ما أنعش هذه السراويل، إلى جانب أنها مريحة ولا تخلو من أناقة سبور، أن الكثير من الرجال ملّوا من بنطلون الجينز الضيق جدًا، وراقت لهم صور الكثير من المصممين الشباب والنجوم، على "الإنستغرام" وهم يمارسون أعمالهم الإبداعية أو في أسفارهم المثيرة، يختالون بهذه التصاميم.

والتقط الباباراتزي هذا الاتجاه، ولم يتوقفوا عن التقاط صور مشاهير، نذكر منهم ديفيد بيكهام، الذي طرح مجموعة من هذه السراويل كجزء من تعاونه الأخير مع متاجر "إتش أند إم" فضلًا عن ظهوره بها في عدة مناسبات.
 واللافت أنه عندما ظهر الممثل ليوناردو دي كابريو بواحدٍ منها في فيلم "ذي وولف أوف وول ستريت" أثار اهتمامًا أكبر مما أثارته فساتين البطلة مارغو روبي من "شانيل" و"فرساتشي".

ما لا شك فيه أن هذا الاتجاه سيبقى معنا لفترة غير محددة، ولا شك أنه سيستقطب رجالًا آخرين انتابهم التردد في البداية، لا سيما بعد أن أدخله الكثير من المصممين خانة القطع الفاخرة، وجعلوه من أساسيات الموضة إلى جانب الأحذية الرياضية، التي دخلت بدورها عروض الـ«هوت كوتير» بخاماتها وترصيعاتها، وأكبر مثال على هذا بنطلون من الكشمير مزين بجلد الماعز من "هيرميس" بسعر 1.390 جنيهًا إسترلينيًا.

وإذ لم يكن اسم "هيرميس" كافيًا ليقنع أي مشكك في هذا الاتجاه، فإن "جيورجيو أرماني" قدم مجموعة متنوعة منه نسقها إما مع كنزات مفتوحة أو مع سترات، كذلك "كيم جونز"، مصمم دار "لويس فويتون" الذي طرحه بالحرير و"بول سميث" من الصوف، ما عزز مكانته، وهذا تحديدًا ما أكدته أرقام المبيعات التي شهدت ارتفاعًا ملموسًا، وما يفسره المراقبون على أنه رغبة من الرجل في الحصول على الراحة والأناقة، والتخلص من بعض القيود الرسمية التي بدأ البعض يشعر أنها تكبله.

وأوضحت بيونت الأزياء، أنه أسهل مما تتوقع في ارتدائه، والسر يكمن في أن تختاره بتصميم مستقيم، أي غير واسع بشكل مبالغ فيه، وأن يكون بلون حيادي.

 كل ما عليك القيام به أن تلبسه بدل بنطلون الجينز، سواء مع كنزة أو تي شيرت وبلايزر من الصوف، شرط ألا تكون هذه السترة بتصميم كلاسيكي. يفضل أن تكون قصيرة تضيق عن الخصر، ويتم تنسيقه مع حذاء رياضي، أو موكاسان لأنهما الخياران البديهيان. وما عليك تجنبه هنا هو الجوارب خصوصًا إذا كانت بيضاء، فهي من الممنوعات.

رغم أن الفكرة التي انطلق منها معظم المصممون، هي إعطاء الرجل بدائل عما تعود عليه في السنوات الأخيرة، من بنطلون "التشينو" إلى بنطلون "الجينز"، فإنه لا أحد يستطيع أن يجزم بأن هذا التصميم سيقضي على "الجينز" أو يزيحه عن مكانته. فهو لا يزال قويًا خصوصًا بعد أن دخل مجال المناسبات والسهرة وأصبح من القطع الراقية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصميم جديد للبنطلون ينافس الجينز في الأناقة والراحة تصميم جديد للبنطلون ينافس الجينز في الأناقة والراحة



اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 04:45 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير
 فلسطين اليوم - ملابس كاجوال على غرار المطربة المغربية رجاء بلمير

GMT 01:39 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

سعوديات تميزن بميولهن المتنوعة في مجال الإرشاد السياحي
 فلسطين اليوم - سعوديات تميزن بميولهن المتنوعة في مجال الإرشاد السياحي

GMT 04:50 2019 الأربعاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"أبلة فاهيتا" أشهر دمية في مصر تعود للظهور وإثارة الجدل
 فلسطين اليوم - "أبلة فاهيتا" أشهر دمية في مصر تعود للظهور وإثارة الجدل

GMT 23:43 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

اعتقال امرأة من تشيلي تحول الماريجوانا إلى شجرة ميلاد

GMT 05:22 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شعبان يؤكّد ان الألفاظ السيئة تعود على الجسم بالمرض

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم الفوائد والأضرار الخاصة بـ"الكبدة" على جسم الإنسان

GMT 17:58 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على وصفة سهلة لإعداد الدجاج التركي في الفرن

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 05:37 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استقبلي فصل الخريف مع نفحات "العطور الشرقية"

GMT 01:50 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

جلال الداودي يوضّح أن لاعبي الحسنية سبب تفوّقه

GMT 16:21 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

تعرفي على أفضل نوع حليب للمواليد

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday