فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط
القاهرة ـ فلسطين اليوم

نعلم جيدا ان الرياضة عامة هي نوع من الغذاء الذي يستفيد منه الجسم كثيرا، الا ان طريقة اختيار نوع الرياضة هو السبب الرئيسي في نجاح ممارسة الانسان للرياضة و الحصول على نتائج مرضية و العكس، لذلك من بين الرياضات التي يمارسها اغلي الاشخاص هي رياضة الجر يلانها تحرك كل الجسم و يستفيد منها بشكل كامل،

فقد أظهرت بعض الدراسات أن الجري لبضع دقائق لمسافة طويلة يعادل نصف ساعة يوميا من التمارين الرياضية التي يمارسها الكثيرون في صالات الرياضة، فقد أشارت هذه الدراسات ان الاشخاص الذين يمارسون الجري او الركض اكثر تمسكا بالحياة من حيث كمال الجسم و النمو الطبيعي و مساعدتها الجسم في التصدي لعدة امراض كما يتوفر هؤلاء الاشخاص على معدلات أعمار أكبر بكثير من تلك المسجلة لدى الأشخاص الذين لا يمارسون هذه الرياضة.

يعتبر الجري او الركض المجهود الجسدي او مهارة يتقنها الاشخاص الذين يعشقون هذه الرياضة و يستمتعون بممارستها بهدف الترفيه، المنافسة او تطوير المهارات اكثر، حيث ان هذه الرياضة تقوم بتحريك كل العضلات الموجودة بالجسم بشكل منتظم و يجعلها في حركة مستمرة، الجري مهم جدا لكل الاعمار و كل الحالات فهو مهم ينشط الدورة الدموية التي تساعد الجم على النشاط مما يجعل المخ يعمل بنشاط اكثر من هؤلاء الاشخاص الذين لا يمارسونها بتاتا.

  يمكن ان نتساءل جميعا كم هي المدة التي قمنا فيها بالجري او الركض؟ من الاجابة تنطلق مدى نشاطك، فقد اكد باحثون من جامعة امريكية ان الركض لمدة خمس دقائق فقط بامكانها ان تقلص خطر الاصابة بأمراض القلب و الشرايين و الموت المبكر ايضا بذلك، فإن تكون النتيجة بين الاشخاص الذين يمارسون الجري يقلصون بنسبة 30% خطر الموت المبكر، وبنسبة 45% خطر الوفاة بسبب الأمراض القلبية مقارنة بالأشخاص الذين لا يمارسون الرياضة بشكل منتظم و دائم.

  يجهل الكثير من الاشخاص بعض الفوائد التي يستفيد منها الجسم منها ان الجري ينظم عمل الرئة و زيادة التنفس و استنشاق كميات كبيرة من الاوكسجين المهم جدا لجسم الانسان، كما ان الجري يزيد من مناعة الجسم ضد الامراض و محاربتها، كما ان للجري فوائد نفسية انه يحارب الاكتئاب و يقلل التوترو يمنح الانسان ساعات نوم هادئة تجعل العقل يستطيع اللتركيز جيدا.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط فوائد الجري ولو لمدة 5 دقائق فقط



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:43 2015 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

القنبلة والقرار

GMT 06:44 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

من هتلر والإنجيل إلى "داعش" والقرآن

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 06:41 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

فيروس "ترامب" اخترق النظام الأمريكى
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday