فوائد الشطة لعلاج مرض الصدفية ومرضى السكر
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

فوائد الشطة لعلاج مرض الصدفية ومرضى السكر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فوائد الشطة لعلاج مرض الصدفية ومرضى السكر

فوائد الشطة
لندن ـ فلسطين اليوم

على الرغم من مذاقها الحار إلا إن فوائدها متعددها ومن أهمها :

1- يمكن تناول الشطة مع الوجبات الغذائية لانها تساعد على تخفيف نزلات البرد وتحفز الإفرازات التي تساعد على تخفيف ومنع وصوله الى الأنف أو الرئتين المزدحمة ، لذلك يمكن تناول مشروب ساخن من الليمون مع الثوم والقليل من الشطة.

2-اللون الأحمر للشطة يشير الى محتواها العالي من البيتا كاروتين و بروفيتامين أ وفيتامين (أ) ضروري لسلامة الأغشية المخاطية التي تبطن الممرات الأنفية والرئتين والأمعاء والمسالك البولية وتكون بمثابة خط دفاع للجسم ضد الجراثيم الغازية . فقط ملعقتين من الشطة توفر حوالي 6 ٪ من القيمة الغذائية اليومية لفيتامين C وأكثر من 10 ٪ من القيمة الغذائية اليومية لفيتامين A .

3- الشطة مفيدة جدا لمرضى السكري حيث ثبت في دراسة نشرت في يوليو 2006 في المجلة الأميركية للتغذية السريرية ان الشطة تقلل من كمية الأنسولين التي يحتاجها الجسم لخفض مستويات السكر في الدم بعد تناول وجبة بنسبة تصل إلى 60٪ ، عند تناول وجبات الطعام التي تحتوي على الشطة فإنها تؤدي الى خفض متطلبات الانسولين ، بالاضافة الى ذلك ، فإن اثار الشطة مفيدة في خفض احتياجات الأنسولين للحصول على أفضل مؤشر لكتلة الجسم (BMI وهو مقياس للسمنة ) لذلك الاشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن يمكنهم تناول وجبات تحتوي على الشطة لخفض كمية الأنسولين المطلوبة لخفض مستويات السكر في الدم بعد تناول الطعام . الكابسنسين ومضادات الأكسدة، والكاروتينات في الشطة يعتقد أنها تساعد على تحسين تنظيم الأنسولين , وقد ثبت ان الشطة لها تأثير على مستويات الغلوكوز في الدم و بالتي تؤثر أيضا على مرض السكري.

4- الشطة لها تأثير رائع على أداء القلب والأوعية الدموية حيث تبين انها تحد من نسبة الكوليسترول في الدم ، ومستويات الدهون الثلاثية، وتقلل تراكم الصفائح الدموية، مع زيادة قدرة الجسم على حل الليفين وهي مادة لا تتجزأ من تكوين جلطات الدم .

5- الشطة ممتازة جدا لتنشيط جهاز المناعة لأنها غنية بكلا من فيتامين (أ) (المعروف بإنه فيتامين مكافحة العدوى ) وفيتامين C

6- الشطة أيضا مفيدة جيدة لفقدان الوزن غير المرغوب فيه لان الحرارة التي تشعر بها بعد تناول الشطة يساعد على حرق السعرات الحرارية لإنتاج الطاقة , وتم العثور على ان الشطة تحتوي على مواد تزيد من توليد الحرارة (إنتاج الحرارة) واستهلاك الأكسجين لأكثر من 20 دقيقة بعد أن تناوله . الشطة أيضا مفيدة جيدة لمكافحة الالتهابات ومنع تكون مادة النيوروببتيد المرتبطة بالعمليات الالتهابية.

7- الشطة تساعد في علاج مرض الصدفية اذا تم استهلاكها بشكل منتظم , مما يحدث تخفيف الآلام لأن الشطة تحفز الافراج عن الاندورفين . الحرقان الذي يحصل عند تناول الفلفل هو ما يتسبب في إطلاق هذه الناقلات العصبية الكيميائية المعروفة بالاندورفين في أدمغتنا مما يؤدي الى الشعور بالرفاه والسعادة

8- الشطة الحمراء تحتوى على مواد مؤكسدة وتحتوى على فيتامينات رائعة وعناصر ومعادن مثل البوتاسيوم والماغنسيوم والحديد وبالتالى فإنها تساعد فى علاج الجيوب الأنفية والرئتين وتساعد فى القضاء على نزلات البرد وذلك بتناول الشطة الحمراء مع الليمون والثوم وتكوين مشروب رائع لعلاج البرد.

9- الشطة الحمراء تمنع من انتفاخ الرئتين بسبب التدخين وتمنع جميع امراض الجهاز التنفسى وتعالج الضعف الجنسى عند الرجال حيث أن الحرقان والحرارة التى تنتج عن تناول الشطة الحمراء تساعد على تدفق الدم فى جميع اجزاء الجسم وتزيد من حيويته وبالتالى تساعد على زيادة الرغبة الجنسية كما أنها تزيد من عدد الحيونات المنوية للرجال.

10- الشطة لها اضرار سيئة تساهم في الاصابة بقرحة المعدة , ولكن ليس فقط انها تسبب القرحة ، ولكنها يمكن أن تساعد في منعها عن طريق قتل البكتيريا ، في حين تحفز الخلايا المبطنة للمعدة لإفراز العصائر الواقية مما يحمي جدار المعدة ولكن يمكن ان تسبب قرحة المعدة اذا تم تناولها بشكل مفرط مما يؤدي الى تهيج المعدة.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فوائد الشطة لعلاج مرض الصدفية ومرضى السكر فوائد الشطة لعلاج مرض الصدفية ومرضى السكر



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2015 الإثنين ,24 آب / أغسطس

متى يمكنني إجراء اختبار الحمل

GMT 07:36 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

إليسا تعيد ارتداء تصميم ظهرت به الملكة رانيا قبل عامين

GMT 19:57 2019 الإثنين ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض الفيلم الأميركي "خيال رخيص" في جزويت الإسكندرية

GMT 13:25 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الفالح يكشف عن زيادة في إنتاج الطاقة بحلول 2023

GMT 03:31 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

مجموعة "LANVIN" الجديدة للشاب الذي يهوى الخروج عن المألوف

GMT 18:54 2017 السبت ,07 تشرين الأول / أكتوبر

عايدة رياض تقترب مِن الانتهاء من تصوير أحدث مسلسلاتها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday