إحراجات الممارسة الحميمة كيف تتعاملين معها
آخر تحديث GMT 13:43:58
 فلسطين اليوم -

إحراجات الممارسة الحميمة كيف تتعاملين معها؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إحراجات الممارسة الحميمة كيف تتعاملين معها؟

الممارسة الحميمة
القاهرة - فلسطين اليوم

لا تخلو المعاشرة الحميمة من إحراجات، تحدث بشكل عفوي أو نتيجة خطأ غير مقصود. وهنا يمكن أخذ الأمور ببساطة، وعدم الوقوع في فخ تعكير صفو اللحظات الحميمة التي من حق المرأة والرجل على السواء التمتع بها.

روح الدعابة
أكدت دراسة برازيلية أن في العلاقة الحميمة بين الرجل والمرأة لحظات محرجة تمر، وبخاصة عند المرأة التي تمارسها للمرة الأولى. فهناك طرق للتعامل مع الأمور المحرجة، وقد تساعد على تحويل هذه أو تلك اللحظة المحرجة إلى ذكرى جميلة في مخيلتيْ الرجل والمرأة على حد سواء. وأوردت الدراسة طرقاً؛ من أجل تفادي تلك اللحظات الحرجة، فما هي؟

أولاً- تأكدي أنك مستعدة لممارسة العلاقة الحميمة
إذا لم يكن هناك استعداد كافٍ، ورغبة في ذلك فإن هذه التجربة ربما تتحول إلى ممارسة مليئة بالإحراجات. ولكن لا تقلّقي فإن مرت لحظات حرجة فمن الممكن جداً بقليل من الذكاء تحويلها إلى دعابة تضحكين لها، ويضحك شريكك معك.

ثانياً- ابني توقعات واقعية وليست خيالية حول الممارسة الحميمةبعد التأكد من أنك مستعدة لممارسة العلاقة الحميمة مع شريكك، الذي ترغبينه، من المهم جداً أن تعلمي أنه ليس هناك كمال في أي ممارسة من الممارسات، ولا تتوقعي أيضاً أن يكون هناك انسجام تام في هذه المعاشرة، ذلك لأن الانسجام يأتي بعد وقت من التعايش ومعرفة كل للآخر.

ومن المهم أيضاً الأخذ بعين الاعتبار أن الجنس يصبح أكثر نضوجاً، عندما يعرف كل من الرجل والمرأة حدود قدراته وطبيعة جسده أو جسدها.

ثالثاً- استثمري في مظهرك
من المهم بالنسبة للمرأة أن تعتني بمظهرها عند الذهاب لسرير المعاشرة الحميمة؛ لأن ذلك يجنب الكثير من الإحراجات، والتعليقات التي لا لزوم لها.

رابعاً- لا تتنازلي عن المقدمات
من المعروف أن المقدمات الرومانسية التي تسبق المعاشرة تعتبر في غاية الأهمية بالنسبة للمرأة، وإذا تنازلت عنها فلن تشعر بأنها على استعداد تام، إن المداعبات تزيد من قابلية، واستعداد المرأة للوصول إلى النشوة بشكل أسرع.

خامساً- تكلمي بشكل أكثر
على المرأة والرجل الحديث صراحة حول مايرغبه من الآخر، وليس هناك مجال للتخمينات التي ربما تؤدي إلى إحراجات إن لم يكن هناك حديث واضح.

سادساً- الاسترخاء التام
إن أي تشنج ربما يؤدي إلى إحراجات. وهناك ضرورة لفتح المجال أمام الضحك والابتسامات التي تضفي جواً لطيفاً.

سابعاً- تفادي التعليق على الأعضاء التناسلية
أكثر ما يثير الإحراجات حول المعاشرة الحميمة؛ هو وجود تعليقات سخيفة عن المناطق الحساسة عند الرجل والمرأة على حد سواء. فكل رجل يختلف عن الآخر، وكل امرأة تختلف عن الأخرى.

ثامناً- عدم التعليق على الوقت الذي تستغرقه العلاقة الحميمة
إن التعليقات حول استعداد كل من الرجل أو المرأة للوصول إلى النشوة غير مستحبة؛ لأن ذلك تحدده العفوية وليس الجهود، كما أن الأجسام تختلف. والمرأة يجب أن تتجنب بشكل تام التعليق حول استعداد أو عدم استعداد الرجل فيزيولوجياً للممارسة؛ لأن الموضوع لايقع دائماً تحت نطاق السيطرة. ويكون الأمر أكثر حساسية إذا كان الرجل سريع القذف.

تاسعاً- تحويل الإحراج إلى نكتة أو دعابة
أي إحراج ناشئ عن الممارسة الحميمة يمكن أن يتم التعامل معه بشكل خفيف الظل؛ بحيث أن الطرفين يمكن أن يمزحا حول ذلك، وتمر لحظة الإحراج من دون مشاكل جدية.

قد يهمك ايضا العلاقة الحميمة السعيدة تزيد من البهجة والروح للحياة اليومية 

طرق تستخدمها المراة للهروب من العلاقة الحميمية

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحراجات الممارسة الحميمة كيف تتعاملين معها إحراجات الممارسة الحميمة كيف تتعاملين معها



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 11:06 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 16:49 2016 الأحد ,07 آب / أغسطس

شاتاي اولسوي يستعد لبطولة "الداخل"

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 10:05 2017 الأربعاء ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

25 % من البريطانيين يمارسون عادات فاضحة أثناء ممارسة الجنس

GMT 23:35 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

سعر الليرة السورية مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة

GMT 06:08 2018 الأحد ,16 كانون الأول / ديسمبر

"The Resort Villa" في بانكوك للباحثين عن المتعة

GMT 05:38 2016 الجمعة ,01 تموز / يوليو

نظافة أسنان المرأة أول عامل يجذب الرجل نحوها

GMT 23:41 2013 الإثنين ,24 حزيران / يونيو

قردة الليمور تلتقط الصور الفوتوغرافية لنفسها

GMT 13:06 2016 السبت ,29 تشرين الأول / أكتوبر

افتتاح مهرجان قطف الزيتون السادس عشر في بيت لحم

GMT 01:22 2016 الأحد ,14 شباط / فبراير

عيد الحب لن يكتمل إلا بتغيير ديكورات المنزل

GMT 17:20 2016 الإثنين ,22 آب / أغسطس

تعرفي على حركات رومانسية تلفت إنتباه الزوج

GMT 07:57 2018 الجمعة ,19 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الجنية الاسترليني مقابل الشيكل الإسرائيلي الجمعة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday