تصاميم عصرية للصالون المغربي بلمسة الإكسسوارات التراثية
آخر تحديث GMT 19:19:21
 فلسطين اليوم -

تصاميم عصرية للصالون المغربي بلمسة الإكسسوارات التراثية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تصاميم عصرية للصالون المغربي بلمسة الإكسسوارات التراثية

الصالون المغربي الأصيل
مراكش - ثورية ايشرم

يعتبر الصالون المغربي الأصيل من أفخم وأرقى الفضاءات التي تحظى باهتمام بالغ من طرف السيدات لجعله فاخرًا من جميع جهاته؛ سواء المفروشات أو الديكورات والإكسسوارات واللمسات التي تضاف عليه، لمنحه تلك الأناقة المميزة والفريدة من نوعها التي لا يمكن أنَّ تجدها في صالون مهما صِلت وجلت.

ويعدّ هو ذلك الفضاء الذي يعشقه الكبير والصغير ويبقى المكان المقفل دائمًا والمحظور عن الصغار؛ كونه مخصَّص للمناسبات والتجمعات العائلية والمناسبات الخاصة واستقبال الضيوف المهمين، ونادرًا ما تجتمع فيه الأسرة فهو معروف بمساحته الكبيرة واحتوائه على أجود المفروشات وأفخمها.

ويعد مزيج بين الكنبة المرتفعة عن الأرض، وبين الجلسة المنخفضة، ما يجعل كل امرأة تهتم بأدق التفاصيل عندما ترغب في اقتناء المفروشات وكل المستلزمات التي تتماشى مع بعضها في هذا المكان الفخم.

ورغم التطور والعصرية التي دخلت على الصالون المغربي، إلا انك تلمس تلك النفحة المغربية، واللمسة التقليدية التي بقيت خالدة والتي لم يستطيع أي مهندس ديكور تجاوزها أو التخلي عنها في معظم التصاميم العصرية، التي تجدها في جل دور التأثيث والديكور، رغم أنهم مزجوا بين الأصالة والمعاصرة سواء في الأشكال والألوان ونوعيات الخياطة التقليدية التي عرفت بدورها بعض التحديث، إلا أنه مازال تلك التحفة التاريخية التي تزين كل البيوت المغربية ومازال تقليديًا بكل المقاييس والمعايير التي لا يمكن لأي شخص مغربي التخلي عنها.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تصاميم عصرية للصالون المغربي بلمسة الإكسسوارات التراثية تصاميم عصرية للصالون المغربي بلمسة الإكسسوارات التراثية



عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم

ريهانا بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل وتُخفي بطنها بذراعها

واشنطن - فلسطين اليوم
على الرغم من نفيها خبر حملها، إلا أنَّ النجمة الأميركية تصر على إثارةِ الشكوك حول حملها من حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل، إذ شوهدت بإطلالةٍ مثيرةٍ للجدل، وهي عبارة عن فستانٍ جلدي قصير محدد للجسم، بينما كانت تُخفي بطنها بذراعها. وبدأت شائعات حملها حين صرّحت بأنّها "ستُنجب ابنة سمراء البشرة"، وذلك في تعليقها حول كونها امرأةً سمراء وعن ما يمثله لها ذلك، حيث قالت: "أنا امرأةٌ سمراء ولدتني أمٌ سمراء وسأنجبُ ابنةً سمراء"، لتنطلق بعدها شائعة حملها عبر منصات التواصل الاجتماعي بسرعةٍ مذهلةٍ. وما أكد تلك الشائعة تداول صورةٍ لها وهي ترتدي فستانًا أسود قصيرًا ضيّقًا يحتضن بطنها البارزة، من طراز "جيفنشي"، جعلت رواد مواقع التواصل يصدقون أنّها بالفعل حامل من صديقها حسن، وأنّها أجّلت إطلاق ألبومها بسبب انش...المزيد

GMT 05:13 2019 الإثنين ,16 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020
 فلسطين اليوم - إليك مجموعة من أجل "ثيمات" حفلات الزفاف لشتاء 2020

GMT 20:45 2019 الخميس ,12 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 15:46 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار هيونداي توسان 2016 في فلسطين
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday