تراجع أعداد النحل البري في مناطق زراعية أميركية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

تراجع أعداد النحل البري في مناطق زراعية أميركية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تراجع أعداد النحل البري في مناطق زراعية أميركية

النحل البري
نيويورك ـ ا ش ا

أعلن علماء أول خريطة لانتشار عشائر النحل وحددوا عددًا من بؤر المشاكل التي يتعرض لها في الولايات المتحدة وقالوا إن أعداد النحل البري في تناقص مستمر في مناطق زراعية مهمة بالولايات المتحدة.

وحدد الباحثون أمس الاثنين 139 مقاطعة قالوا إن النحل البري -الذي يسهم بصفة أساسية في تلقيح المحاصيل- يعاني فيها من مشاكل مع تراجع أعداده على الرغم من توسع الرقعة الزراعية التي تعتمد على النحل في عملية التلقيح.

ومن بين المناطق التي تنتشر بها الرقعة الزراعية كاليفورنيا وسنترال فالي ومنطقة شمال غرب المحيط الهادي والمنطقة العليا من الغرب الأوسط والسهول العظمى وغرب تكساس ووادي نهر المسيسيبي في الجنوب.

وتزرع هذه المقاطعات محاصيل منها اللوز والقرع واليقطين (القرع العسلي) والتوت البري والبطيخ والخوخ (الدراق) والتفاح التي تعتمد على تلقيح النحل البري بشكل أساسي الى جانب محاصيل أخرى لا تعتمد على مثل هذا التلقيح منها فول الصويا والقطن والكانولا.
وقال تيلور ريكتس مدير معهد جوند للاقتصاد البيئي بجامعة فيرمونت إن هذه المقاطعات وعددها 139 بها زراعات تمثل 39 في المئة من المحاصيل التي تعتمد على النحل في التلقيح في مناطق زراعة المحاصيل بالولايات المتحدة ومن المرجح ان تواجه مشاكل في التلقيح مستقبلا.

وقال ريكتس "تراجع أعداد النحل البري قد يضاعف من التكاليف على كاهل المزارعين وبمرور الوقت قد يحدث اضطرابا في انتاج المحاصيل".

وهناك محاصيل لا تحتاج الى كائنات لتلقيحها مثل الذرة والقمح.

وأشارت تقديرات الدراسة الى ان أعداد النحل البري تناقصت بنسبة 23 % في الولايات المتحدة بين عامي 2008 و2013 في اتجاه سببه تحويل أماكن المعيشة الطبيعية للنحل الى رقعة زراعية منها زراعة الذرة لانتاج الوقود الحيوي.

ومن بين العوامل الأخرى التي أسهمت في تراجع أعداد النحل البري الأمريكي بين نحو أربعة آلاف من أنواعه استخدام مبيدات الآفات والأمراض.

وقال ريكتس "يساعد النحل البري في تلقيح الكثير من محاصيلنا الغذائية كما انه يدعم المنظومة البيئية الطبيعية ويسهم بقيمة تزيد على ثلاثة مليارات دولار في الاقتصاد الأمريكي سنويا".

وقال اينسو كوه الباحث بمعهد جوند والمشرف على هذه الدراسة التي وردت بدورية الأكاديمية القومية الأمريكية للعلوم إن تراجع أعداد النحل البري قد يدفع الى الاعتماد على مستعمرات النحل التجارية لتلقيح المحاصيل لكن أعداد هذا النحل في تراجع أيضا.

وقال روفوس ايزاكس استاذ علم الحشرات بجامعة ولاية ميشيجان ورئيس المشروع المتكامل لتلقيح المحاصيل الذي تموله وزارة الزراعة الأمريكية "نتائجنا تبرز ضرورة وجود استراتيجيات للحفاظ على عشائر نحل التلقيح في الرقعة الزراعية وأهمية برامج الوقاية التي توفر مكان معيشة مزدهرا يدعم النحل البري والكائنات الأخرى التي تقوم بالتلقيح".

تجئ هذه الدراسة في أعقاب مذكرة أصدرها الرئيس الأمريكي باراك أوباما بتكشيل قوة عمل لدراسة الخسائر الخاصة بنحل التلقيح وطالبت المجموعة في مايو ىيار الماضي بالحفاظ على مساحات واسعة من أماكن معيشة نحل التلقيح.

وأظهرت نتائج دراسة لتقييم أوضاع عشائر النحل البري في القارة الأوروبية في الآونة الاخيرة ان عُشر هذه الطوائف تقريبا يتهدده خطر الانقراض بسبب التوسع في استخدام مبيدات الآفات الى جانب عوامل أخرى.

وقال الاتحاد الدولي لصون الطبيعة إن دراسة أجراها أوضحت ان 57 في المئة من أنواع النحل في أوروبا -ومنها أنواع من النحل الطنان ونحل العسل والنحل المتوحد- لم تكن معروفة على نطاق واسع بحيث يتعذر الحكم عليها ان كانت مهددة بالانقراض من عدمه.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع أعداد النحل البري في مناطق زراعية أميركية تراجع أعداد النحل البري في مناطق زراعية أميركية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:59 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

ارتفاع عدد الإصابات بكورونا بين أسرى قسم 3 بالنقب إلى 16

GMT 10:25 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

عالم الطبيعة ديفيد أتينبارا لن يعود إلى "إنستغرام"

GMT 11:22 2018 الإثنين ,16 إبريل / نيسان

نصائح لمساعدتك على تنسيق غرفة الطعام بشكل عصري

GMT 10:44 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 21:21 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

الإفراط في الملح قد يكون سبباً في الصداع

GMT 00:30 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

وسيلة سريعة وغير مؤلمة للقتل الرحيم

GMT 10:22 2014 الثلاثاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

المذيعة الشقراء إيلي هاريسون تثير جدلا كبيرًا داخل "بي بي سي"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday