عناوين أهم الأخبار التي وردت في الصحف الإمارات الاحد
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

عناوين أهم الأخبار التي وردت في الصحف الإمارات الاحد

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عناوين أهم الأخبار التي وردت في الصحف الإمارات الاحد

صحف الإمارات
أبوظبي ـ فلسطين اليوم

أكدت صحف الإمارات الصادرة صباح اليوم في افتتاحياتها أهمية " قمة الأمن النووي " التي استضافتها واشنطن بمشاركة قادة حوالي / 53 / دولة في العالم بينها ست دول عربية.

ودعت إلى ضرورة أن يكون للأمن النووي الأولوية الدائمة من خلال الحفاظ على التعزيزات الأمنية وتعاون المجتمع الدولي وتوافقه على خطة ملزمة وفاعلة لمواجهة خطر الإرهاب المتزايد وإحباط مخططاته قبل وقوعها وإجتثاثه من جذوره وتجفيف منابعه.

فمن جانبها وتحت عنوان " قطع الطريق على الإرهاب النووي " أكدت صحيفة " البيان " في افتتاحيتها أن خطر الإرهاب لم يعد مقتصرا على التفجيرات والعمليات الانتحارية والاغتيالات وأشكال العنف المعروفة بل تخطى اليوم جميع الخطوط الحمراء ليتمدد جغرافيا حيث لم يعد يهدد دولة أو منطقة بعينها بقدر ما بات يهدد استقرار العالم بأسره خصوصا بعد أن طور الإرهاب وسائله وأصبح المتشددون يفكرون في تحقيق أكبر قدر ممكن من الخسائر في الأرواح والممتلكات باستخدام أساليب أكثر فتكا وهو ما جعلهم يخططون لامتلاك أسلحة نووية غير أن يقظة المجتمع الدولي لمثل هذه المخططات حالت دون تحقيق هذا المراد على الأقل في الوقت الحالي.

وقالت إن قادة العالم المشاركين في " قمة الأمن النووي "بواشنطن أعلنوا أن الجهود الدولية منعت المتطرفين من امتلاك أسلحة نووية غير أنهم حذروا من أن العالم لا يزال يواجه هذا التحدي القائم.. مؤكدة أنه مع تعرض تنظيم داعش وسائرالإمارات-الأحد"> التنظيمات الإرهابية للضغط فإن بعض التراخي من المجتمع الدولي إن وجد ستكون عواقبه وخيمة على أمن واستقرار العالم.

وأضافت إنه رغم عدم تمكن الإرهابيين حتى الآن من امتلاك أي سلاح نووي غير أن ذلك لا ينفي أن المجتمع الدولي بحاجة إلى مزيد من العمل الذي يتعين القيام به فدول العالم مطالبة بالعمل معا للبحث عن خطط عمل لتأمين المخزون العالمي من الوقود النووي والمواد المشعة.

ونبهت " البيان " في ختام إفتتاحيتها إلى أن الحفاظ على التعزيزات الأمنية يتطلب يقظة دائمة على جميع المستويات وأن تعي دول العالم أن الأمن النووي له أولوية دائمة.. مشددة على أن العمليات الاستباقية ضرورية اليوم أكثر من أي وقت مضى لإحباط مخططات الإرهابيين قبل وقوعها.

وفي الشأن نفسه دعت صحيفة " الوطن " في افتتاحيتها تحت عنوان " قمة مواجهة المخاطر " إلى ضرورة تعاون المجتمع الدولي لمواجهة خطر الإرهاب المتزايد والذي أصبح يهدد كل دول العالم وتجفيف منابعه واجتثاث تنظيماته وجماعاته من جذورها .. مؤكدة ضرورة أن يكتسب هذا التعاون قوة عبر قرارات ملزمة من مجلس الأمن تجعل منه واجبا على جميع دول العالم للنجاح في المهمة خلال أسرع وقت ممكن.

وقالت إن اجتماع / 52 / رئيس دولة في الولايات المتحدة لبحث مخاطر التهديدات الإرهابية النووية يؤكد أن القمة استثنائية وتبين حجم التهديدات غير المسبوقة التي يواجهها العالم أجمع خاصة الخشية من امتلاك التنظيمات الإرهابية مثل "داعش" لـ"القنبلة القذرة" وما يمكن أن يسببه من تهديد عالمي كارثي إن وقع.

وأضافت إنه لذلك كان واجبا أن يجتمع قادة وممثلو الدول في قمة عالمية لبحث التعاون وتعزيز التحالفات لبحث ودراسة آليات تجنب وقوع المحظور وسبل التوافق على خطة عمل شاملة تكون خارطة طريق دائمة للتحالف الدولي في مواجهة أعنف هجمة إرهابية يتعرض لها العالم في تاريخه.

وأشارت " الوطن " إلى تأكيد الرئيس الأمريكي باراك أوباما أن العالم يحقق تقدما لكنه يحتاج المزيد من الجهود من قبيل تنفيذ اتفاق الحماية المادية للمواد النووية الذي وقعته /102/ دولة .. خطوة واجبة لكن أوباما حذر في الوقت نفسه " من أن آلاف الأطنان من المواد الانشطارية موجودة في مخزونات تحت إجراءات أمنية غير مشددة أحيانا علما بأن مادة في حجم تفاحة قد تلحق دمارا يغير شكل العالم".

وقالت إن التهديدات لا تأتي من تنظيمات محددة بذاتها فقط بل تنسحب لتشمل دولا عرفت بتاريخها الإرهابي ولا شك أن التجارب الإيرانية الصاروخية التي تعتبر خرقا فاضحا لقرارات مجلس الأمن والاتفاق الموقع مع "5+1" فيه الكثير من دفع المنطقة إلى مزيد من عدم الاستقرار وذات الحال يشمل كوريا الشمالية وتجاربها التي تعلنها صراحة وتتحدى بها الإرادة الدولية وما يترتب عليها من تبعات قد ينجم عنها كوارث.

وشددت على ضرورة التعاون الدولي في ظل ارتفاع مستوى التهديد خاصة مع التعامل مع عدو لا يتوانى عن ارتكاب كل فظاعة ممكنة وبأي طريقة كانت.

وأوضحت الصحيفة أن التعاون يجب ألا يقتصر على مواجهة نوع واحد من التهديدات بل يجب أن ينصب على اجتثاث التنظيمات والجماعات الإرهابية وكل نظام يغض الطرف عنها أو يدعمها أو تعتبر سلبيته في التعاطي معها عاملا مساعدا لأن الوباء السرطاني الإرهابي يحتاج تعاملا مع لب الأزمات وتجفيف منابع الجماعات التكفيرية بمختلف أنواعها وأشكالها ويقتضي حربا متعددة الوجوه تستهدف في النهاية إراحة البشرية وكل دول العالم من الخطر الذي يستهدف الجميع ويضرب في كل مكان ممكن أو يمكن أن يجد منفذا إليه.

وخلصت " الوطن " في ختام إفتتاحيتها إلى أن التعاون العالمي في القمة " استثنائي " بجميع المقاييس وأن التوافق على بيان أو خطة ملزمة وفاعلة بات أمرا حتميا لتجنيب العالم هزات جديدة وانفلات أمني قد يسبب كوارث كبرى.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عناوين أهم الأخبار التي وردت في الصحف الإمارات الاحد عناوين أهم الأخبار التي وردت في الصحف الإمارات الاحد



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 08:15 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"موديز"تؤكّد أن دول الخليج ستحتاج عامين لتعافي اقتصادها

GMT 13:01 2020 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

أحدث صيحات موضة السراويل مخمل خلال شتاء 2021

GMT 14:30 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 13:04 2018 الأربعاء ,18 إبريل / نيسان

الموت كتكتيك أيدولوجيّ

GMT 15:08 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

ألبرتو دل ريو يكشف عن موعد اعتزاله المصارعة

GMT 00:43 2017 السبت ,23 كانون الأول / ديسمبر

صناعة الصدف مهنة تبقى شاهدة على التاريخ في فلسطين

GMT 09:08 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال قرر نقل حاجز "الولجة" إلى عمق أراضي القرية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday