الدراما التركية تدفع ثمن مواقف أردوغان من الأزمة المصرية
آخر تحديث GMT 14:15:52
 فلسطين اليوم -

الدراما التركية تدفع ثمن مواقف أردوغان من الأزمة المصرية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الدراما التركية تدفع ثمن مواقف أردوغان من الأزمة المصرية

القاهرة - أ.ف.ب.

قررت قنوات فضائية مصرية خاصة خلال الأيام القليلة الماضية مقاطعة الدراما التركية التي تحظى بمتابعة واسعة بين المصريين، احتجاجاً على تصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إزاء ما يجري في مصر من اضطرابات سياسية. وتحظى هذه المسلسلات بمتابعة واسعة بين المصريين، ولا سيما بين ربات المنازل، وقد أصبحت أسماء أبطال هذه المسلسلات، ذات المواضيع العاطفية الكلاسيكية عموماً، متداولة على نطاق واسع. ومن القنوات التي قررت مقاطعة بث المسلسلات التركية "الحياة" و"النهار". ومن المتوقع أن تتبعها قريباً قنوات "سي بي سي" خصوصاً بعدما انتشرت دعوات كثيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، تطالب بمقاطعة الدراما التركية احتجاجاً على المواقف التركية من الأوضاع في مصر. وأثارت دعوات مقاطعة الدراما التركية وعدم بثها على الشاشات المصرية جدلاً بين موافق على هذا الإجراء ومعارض له. ودعا اتحاد كتاب السيناريو العرب في بيان إلى "مقاطعة الدراما التركية وتشجيع عرض الدراما العربية كقيمة ثقافية تتعامل مع الواقع العربي أولاً وأساساً". كذلك دعت نقابة المهن السينمائية المصرية في بيان للمشاهدين المصريين إلى "عدم مشاهدة الدراما التركية بسبب معاداة النظام التركي لثورة 30 يونيو المصرية". واعتبر البيان أن "النظام التركي أنكر إرادة الشعب مما يتطلب مقاطعة أعمال الدراما التركية بعد انحياز الحكومة التركية بشكل واضح لجماعة الإخوان المسلمين". ويبدو أن هذه الدعوات لقيت استجابة من قبل قنوات فضائية مصرية، وقد تعارضها قنوات عربية أخرى خصوصا شبكة "ام بي سي"، أول قناة عربية دعمت ترجمة الأعمال التركية إلى العربية. ويبدي عدد من النقاد والمتابعين قناعتهم أن مقاطعة الدراما التركية لن تكون ذات أثر إيجابي على الدراما العربية، "خصوصاً في ظل الأجواء المفتوحة، فالعمل الجيد سيفرض نفسه بشكل أو بآخر". ويرى الناقد طارق الشناوي أن "ما يجري من قبل القنوات الفضائية المصرية الداعية لمقاطعة المسلسلات التركية يشكل "عملية تزييف للوعي". ويقول الشناوي أن هذه المقاطعة لا تعد "صفعة لأردوغان بسبب موقفه السياسي المؤيد للإخوان المسلمين والمعادي للسلطة"، بل هي تعد "نوعاً من النفاق السياسي الفج". ويتسائل "ما علاقة أردوغان بمهند وفاطمة والسلطان سليمان وحريمه"، مشيراً أيضاً إلى أن مسلسل حريم السلطان أثار امتعاض أردوغان الذي اعتبره إهانة للتاريخ التركي. وتابع الشناوي "لست من المغرمين بالدراما التركية وأرى أن بها من التطويل ما تفوقت به على نظيرتها المصرية، لكن لا شك أن لهذه المسلسلات جمهورها المصري والعربي". ويخلص إلى القول ساخراً "هل يعتقد أحد أن أردوغان سوف يستشعر الخطر المحدق بتركيا ويتراجع عن مواقفه السياسية حماية لانتشار المسلسل التركى خارج حدود بلاده؟".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدراما التركية تدفع ثمن مواقف أردوغان من الأزمة المصرية الدراما التركية تدفع ثمن مواقف أردوغان من الأزمة المصرية



بدت ساحرة في "التنانير الميدي" مع القمصان الناعمة

إليكِ أفكار تنسيق اللون الزهري على طريقة جيجي حديد

واشنطن ـ فلسطين اليوم
تتميز جيجي حديد Gigi Hadid بإطلالاتها المنوعة التي تعتمدها لمختلف المناسبات الكاجوال والرسمية، ولهذا هي تعتبر واحدة من أكثر النجمات أناقة ومصدر وحي بالنسبة للكثيرات من النساء حول العالم واليوم جمعنا افكار لتنسيق اللون الزهري في الملابس مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid.استطاعت جيجي حديد Gigi Hadid أن ترسم لنفسها خط خاص في الموضة ميزها عن باقي النجمات في سنها وأيضاً ميزها عن شقيقتها الصغرة بيلا Bella، وهذا الخط هو مزيج بين الأسلوب الأنثوي الناعم مع لمسات شبابية عصرية، ولهذا كثيراً ما نراها في تنسيقات ملونة ومفعمة بالحيوية ومن ضمن الألوان التي تعشقها جيجي هو الزهري. وقد جمعنا لك افكار لتنسيق اللون الزهري مستوحاة من جيجي حديد Gigi Hadid في شهر أوكتوبر/تشرين الأول، شهر التوعية من سرطان الثدي لتستلهمي افكار اطلالات متنوعة وملفتة. لاسيما أن جيجي كانت...المزيد

GMT 07:53 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير أحدث صيحات خريف 2020

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة
 فلسطين اليوم - 5 أماكن سياحية في مدينة كولمار الفرنسية تستحق الزيارة

GMT 08:18 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا
 فلسطين اليوم - 5 تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً مميزًا

GMT 09:50 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض
 فلسطين اليوم - وفاة عميد المراسلين الأجانب في مصر بعد صراع مع المرض

GMT 21:38 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين

GMT 06:05 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

الضحك والمرح هما من أهم وسائل العيش لحياة أطول

GMT 14:07 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

توافقك الظروف المهنية اليوم لكي تعالج مشكلة سابقة

GMT 05:58 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 18:05 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 03:28 2016 الأربعاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

دلال عبد العزيز تؤكد أن سمير غانم تعرض لضغط شديد

GMT 22:52 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعارBMW X5 في فلسطين

GMT 01:17 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

صافينار متفائلة بـ2016 وتتمنى عودة السينما كأيام سعاد حسني

GMT 05:09 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

محلات "فيكتوريا سيكرت" تبيع أنواع خاطئة من حمالات الصدر

GMT 10:25 2018 الأحد ,29 تموز / يوليو

أسهل طريقة لتنسيق إطارات الصور على الحائط

GMT 21:21 2018 السبت ,10 شباط / فبراير

قمر اللبنانية في جلسة تصوير جريئة صور

GMT 06:03 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ريجيم " الإستحمام" بدون عناءللحصول على جسم جذاب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday