الحمض النووي للإنسان يزيد من حجم مخ الفأر
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

الحمض النووي للإنسان يزيد من حجم مخ الفأر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحمض النووي للإنسان يزيد من حجم مخ الفأر

مخ الفأر يزداد حجمًا
واشنطن ـ فلسطين اليوم

يشهد مخ الإنسان تطورا مستمرا ، ما يمنح البشر إمكانات فريدة ، وضمنها القدرة على التكلم وحل مسائل رياضية معقدة، على سبيل المثال.

إلا أن العلماء لم يفهموا لحد ألآن لماذا حجم مخ الإنسان كبير بالمقارنة مع الحيوانات القريبة منه التي تقطن الأرض مثل قرد الشمبانزي، علما أن كل الجينات تقريبا لدى الأخير مماثلة لجينات الإنسان.

واكتشف الباحثون في جامعة "ديوك" اختلافات محورية تخص المخ في الشفرة الوراثية لدى كل من الإنسان وقرد الشمبانزي.

ويتضمن الحمض النووي الذي تحتوي عليه كل شفرة وراثية آلافا من الأجزاء الصغيرة تدعى مكبرات. وينحصر دورها في مراقبة نشاط الجينات.

وركزت دراسة الباحثين بالدرجة الأولى على مكبرات تختلف بعضها عن الأخر لدي أنواع الحيوانات المراد دراستها.

وأبرز العلماء في نهاية المطاف 6 مكبرات من أصل 106 مكبرات أطلق عليها " HARE1 " و" HARE 2 " .. حتى "6 HARE ".

وظهر فيما بعد أن مكبر "5 HARE " في حال إدخاله في مخ الفأر يجعله يزداد حجما بنسبة 12% .

ولا تختلف تسلسلات مكبر "5 HARE" لدى الإنسان والشمبانزي إلا بـ16 نوكليوتيدا. لكن بعد إدخال مكبرات الإنسان والشمبانزي في مخ الفأر اتضح أن مكبر الإنسان يزداد نشاطا بالمقارنة مع مكبر الشمبانزي.

وتوصل العلماء في نهاية المطاف إلى استنتاج مفاده بأن مخ أجنة الفئران التي تعرضت لتأثير المكبر"5 HARE" التابع للإنسان يولد عددا أكبرا من الخلايا العصبية، ما يؤدي إلى زيادة حجم مخها. ولوحظ لدى ذلك اختلاف واضح بين مناطق قشرة المخ المسؤولة عن التفكير واللغة والتصرفات الواعية وبقية مناطق المخ.

ويرى العلماء أن الاستنتاجات التي خرجوا بها أثناء دراستهم ستساعدهم في فهم أسباب إصابة البشر بأمراض مثل الزهايمر ومرض التوحد، علما أن أنواع الشمبانزي كلها لا تصاب بهذه الأمراض أبدا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحمض النووي للإنسان يزيد من حجم مخ الفأر الحمض النووي للإنسان يزيد من حجم مخ الفأر



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday