دراسة تؤكد أن المشي أثناء النوم يُعزز السلوك العدواني
آخر تحديث GMT 16:54:44
 فلسطين اليوم -

دراسة تؤكد أن المشي أثناء النوم يُعزز السلوك العدواني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تؤكد أن المشي أثناء النوم يُعزز السلوك العدواني

المشي أثناء النوم
لندن ـ فلسطين اليوم

وفقا لدراسة جديدة يمكن أن يعزز المشي أثناء النوم السلوك العدواني ويؤثر على جودة الحياة عند البالغين. تقول الدكتور ايف دوفيلير، طبيب، ويروفيسورة، والباحثة الرئيسة في الدراسة، "لقد وجدنا ارتفاعا في حالات الارق، الاجهاد، الكآبة، والاضطرابات النفسية وتراجعا في اسلوب الحياة بين المرضى الذين يعانون من المشي اثناء النوم." واضاف، "يعتبر المشي اثناء النوم حالة حميدة، إلا أنه بين الكبار يعتبر حالة خطيرة ويجب عدم تجاهل عواقبها." واظهرت النتائج بأن 22.8 بالمائة من الاشخاص الذين يمشون اثناء النوم يعانون من نوبات يومية، وبأن 43.5 بالمائة يعانون من نوبات اسبوعية. بالاضافة الى ذلك، يمكن أن يرتبط تاريخ المشي اثناء النوم بالتصرفات العنيفة بنسبة 58 بالمائة، بما في ذلك 17 بالمائة ممن يعانون من نوبة واحدة على الاقل وتتمثل المخاطر في السقوط، الاصابة بالخدوش والكسور أو ايذاء شخص أخر. وتشمل الاصابات الخدوش، الكدمات، نزيف الانف والكسور، بينما عانى شخص واحد على الاقل من كسور متعددة واصابات خطيرة في الدماغ بعد القفز من الطابق الثالث. ويعد المشي اثناء النوم اضطرابا لم يحصل على كفايته من الدراسة، وقد يكون سببه التعرض لمواقف او حالات عصبية اثناء النهار، ويمكن أن يؤثر على نوعية الحياة. نشرت الدراسة في مجلة سليب.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تؤكد أن المشي أثناء النوم يُعزز السلوك العدواني دراسة تؤكد أن المشي أثناء النوم يُعزز السلوك العدواني



 فلسطين اليوم -

تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 18:47 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

فطيرة التفاح بالبف باستري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday