أخطر طرق الوصول إلي المدرسة حول العالم
آخر تحديث GMT 05:42:42
 فلسطين اليوم -

أخطر طرق الوصول إلي المدرسة حول العالم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أخطر طرق الوصول إلي المدرسة حول العالم

أخطر طرق الوصول إلي المدرسة حول العالم
القاهرة - أ ش أ

اذا كنت تعتقد أن تنقلاتك الصباحية للوصول للعمل سيئة و مزدحمة او غير مريحة ، فعليك أن تلقي نظرة علي رحلة العديد من الطلاب علي مستوي العالم وكيف يصلون الي مدارسهم في رحله عذاب يومية ومعاناة حقيقية قد تجعلك تعيد النظر بعدها الي ذهابك الي العمل  لتشعر وكأنه في نزهة في حديقة جميلة .

  ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية - في تقرير نشرته على موقعها الالكتروني - أنه في اندونسيا يلجأ الطلاب الي التمسك ببقايا  قضبان حديد علي جسر منهار ومغلف من جانب واحد فقط بالاواح الخشبية المحطمة ، و يسيرون علي اقدامهم و هم في قمة التركيز واليقظة وإلا سيصبحوا عرضة للسقوط من أعلي الجسر .

  أما في الصين فقد تجد طفل صغير يسير بكل حرص علي ممر جبلي صخري في طريقه الي مدرسته الابتدائية  في قرية جولو - والتي تقع اعلي الجبل في سيتشوان - مستغرقا أكثر من خمس ساعات لتسلق قاعدة الجبل في مكان ضيق بالكاد يسع لبضعه اقدام .

اما في كولومبيا فشعار ( لا تنظر اسفل) هو الشعار الرسمي لمعظم ساكني المنطقة المحيطة بنهر ريو ديجنيرو ، حيث يعتبر السلك البريدي هو وسيلة النقل الوحيدة لهولاء القرويين لنقلهم الي الضفة المقابلة من النهر .

 أما في الفلبين فلا تتعجب لهذا المشهد الصباحي المتكرر والذي يتضمن  مجموعة من التلاميذ الصغار وهم يستخدمون الإطارات الضخمة كوسيله مواصلات لعبور النهر في مقاطعه ريزال .

  وأخيرا فإن الالواح الخشبية الضيقة والمثبته علي الجدران  بين الأحجار الضخمة فوق النهر هي الوسيلة الوحيدة للوصول الي معظم المدارس في سيرالانكا  .

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أخطر طرق الوصول إلي المدرسة حول العالم أخطر طرق الوصول إلي المدرسة حول العالم



GMT 16:51 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

وصول دفعتين من معلمي غزة إلى الكويت

GMT 10:33 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

فلسطين تفوز بجائزة المعلوماتية في دورتها الـ19
 فلسطين اليوم -

مستوحى من ألوان الغابات الساحرة بدرجات الأخضر المتداخلة

جينيفر لوبيز ترتدي فستانها الأيقوني المعروف للمرة الثالثة

واشنطن ـ رولا عيسى
في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، ارتدت النجمة العالمية جينيفر لوبيز فستانها الأخضر الأيقوني، بعد 20 عامًا من ارتدائه في ختام عرض فيرساتشي لربيع وصيف 2020.أطلت جينيفر لوبيز صاحبة الـ 50 عامًا بفستانها المستوحى من ألوان الغابات الساحرة بدرجات الأخضر المتداخلة، خلال عرض أزياء دار Versace حيث أعادت ارتداء التصميم الأيقوني الذي يحمل توقيع الدار نفسها، والذي كانت قد ارتدته من قبل عندما كان عمرها 31 عامًا خلال حفل Grammys السنوي، مضيفة إليه بعض التعديلات البسيطة. يبدو أن لهذا الفستان مكانة خاصة عند الميجا ستار جينيفر لوبيز، فبعد أن حضرت به حفل توزيع جوائز غرامي قبل 20 عامًا، ارتدته للمرة الثانية منذ شهور قليلة، ثم أعادت الكرة وتألقت به الليلة الماضية، أثناء ظهورها في برنامج ساترداي نايت لايف. وفقًا لصحيفة كوزمبليتان النسائية، بدأت النجمة ليلتها...المزيد

GMT 03:22 2019 الثلاثاء ,10 كانون الأول / ديسمبر

معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية
 فلسطين اليوم - معلومات جديدة عن أفضل 7 تجارب في مدينة سالونيك اليونانية

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 16:04 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

"فرانس فوتبول" تستعرض مهارات وأهداف محمد صلاح فى 2019

GMT 15:55 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

باريس سان جيرمان يجهّز عرضًا خياليًا لضم محمد صلاح

GMT 10:16 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء محبطة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 06:08 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تفقد السيطرة على الأمور بعض الوقت

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 09:22 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الأحداث المشجعة تدفعك إلى الأمام وتنسيك الماضي

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 08:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يلتزمون بوعودهم
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday