توصية باستقطاب خبرات تربوية وتعزيز روح الابتكار في التعليم
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

توصية باستقطاب خبرات تربوية وتعزيز روح الابتكار في التعليم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - توصية باستقطاب خبرات تربوية وتعزيز روح الابتكار في التعليم

روح الابتكار في مجال التعليم
رام الله - وفا

أوصى مشاركون بضرورة استقطاب خبرات تربوية من مختلف بلدان العالم، وتعزيز نهج التشاركية لتعزيز روح الابتكار في مجال التعليم والتعلم، ومناقشة العديد من القضايا التربوية المتعلقة في الابداع والتوجه نحو التعليم المهني والتقني وغيرها.

جاء ذلك خلال الورشة الوطنية التي عقدتها وزارة التربية والتعليم العالي، اليوم الأحد، في مقر المعهد الوطني للتدريب التربوي، ضمن فعاليات الملتقى الاقليمي للابتكار في التعليم، من خلال شبكة الشرق الأوسط للابتكار في التعليم والتعلم (MENIT) وبدعم من الوكالة الألمانية للتنمية  Giz.

وشارك في الورشة العديد من الخبراء المحليين والدوليين وأعضاء الشبكة وغيرهم من ممثلي المؤسسات التربوية الشريكة والأكاديميين وموظفي الوزارة.

وشدد الوكيل المساعد لشؤون التخطيط والتطوير في الوزارة بصري صالح على أهمية الاهتمام بالابتكار والتميز والابداع في النظام التربوي، مشيراً إلى بعض النماذج الراقية التي كشفت عن روح التميز لدى طلبة المدارس الحكومية والخاصة ووكالة الغوث الأمر الذي يؤكد ضرورة تعزيز ورعاية الإبداعات الطلابية وتكريس نهج الابتكار في القطاع التعليمي.

ودعا صالح إلى ضرورة التوجه نحو التخصصات المهنية والتقنية التي تضمن الحصول على فرص عمل خاصة في ظل المؤشرات التي تعكس اضطراداً في نسبة البطالة بين الخريجين، بالإضافة إلى التركيز على الطالب بوصفه محور العملية التعليمية التعلمية.

وأعرب عن شكرة لوكالة GIZ  على جهودها واتاحة المجال من خلال هذه الشبكة الاقليمية لتبادل الأفكار ومشاركة المبادرات الملهمة التي تسهم في النهوض بالواقع التعليمي والاستفادة من الخبرات على مستوى المنطقة.

بدورها، أوضحت مدير عام المعهد الوطني للتدريب التربوي شهناز الفار أن هذا الملتقى الذي يعقد في دولة فلسطين بالتزامن مع لقاءات مماثلة في دول عربية، يجسد التوجه الفاعل وفلسفة وزارة التربية والشركاء المحليين والاقليميين بهدف توطين الافكار الريادية والوصول إلى أفكار وإبداعات متميزة

وأشارت الفار إلى النشاطات والفعاليات التي نفذتها شبكة MENIT  على مستوى العالم العربي حيث استهدفت هذه اللقاءات العديد من المحاور المرتبطة بقضايا تربوية هامة كالمواطنة وتعليم الكبار وغيرها.

وبينت أن ملتقى اليوم يبحث آليات تعزيز التواصل بين أعضاء الشبكة والتحديات والنجاحات ومحاور تتعلق بالمتابعة والتقييم والتخطيط الاستراتيجي والتمكين وغيرها من الجوانب الادارية والقانونية والأهداف المستقبلية.

من جهته، أكد مسؤول البرامج في وكالةGIZ  . ديترمان كيترمان أهمية انخراط ومشاركة فلسطين في شبكة الشرق الأوسط للابتكار في التعليم انسجاماً مع تفاعل دول المنطقة ومساهماتها في خدمة البرامج التعليمية.

ولفت كيترمان إلى الحرص الذي توليه GIZ  من أجل تعزيز الشراكات التي تسهم في تقديم خدمات نوعية في مجال التعليم خاصة فيما يتعلق بالابتكار الذي يعد قاعدة نحو تحقيق الغايات المنشودة والوصول إلى سياسات تطويرية والاستفادة من الخبرات والمعارف من الدول المستهدفة.

وتولى نائب رئيس برنامج التعليم في وكالة الغوث وحيد جبران رئاسة جلسة تضمنت العديد من التساؤلات المرتبطة بآليات التأثير في القطاع التعليمي، وفائدة الانضمام للشبكة، والمساهمة الفاعلة في عضويتها، بالاضافة إلى التعرف ومناقشة الافكار التي من شأنها توسيع نطاق عمل الشبكة ومواجهة التحديات التربوية في دول المنطقة وغيرها.

كما ناقش المشاركون التحضيرات لعقد المؤتمر الاقليمي السادس في مجال الابتكار الذي سيعقد في العاصمة الأردنية عمان خلال الفترة المقبلة، والتأكيد على ضرورة ديمومة تنظيم مثل هذه اللقاءات الوطنية لدورها الفاعل في توحيد الرؤى وتسليط الضوء على الابداعات الفلسطينية في مجالي التعليم والريادة.

وتولى إدارة تيسير جلسات الورشة نائب مدير عام المعهد الوطني للتدريب التربوي صادق الخضور.

يشار إلى أن شبكة الشرق الأوسط للابتكار في التعليم والتعلم MENIT  تأسست في العام 2011 بدعم من وكالة GIZ ، بهدف التشبيك والتعاون البناء بين التربويين من دول: 'الاردن، وفلسطين، وسوريا، ولبنان' والمساهمة في إحداث تغيير ابتكاري مستدام في القطاع التعليمي، وتعزيز قدرات الاعضاء على التأثير في التوجهات والسياسات التربوية، وتفعيل الحوار التربوي الاقليمي، وتضم الشبكة حوالي 465 عضواً من مختلف البلدان الشريكة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توصية باستقطاب خبرات تربوية وتعزيز روح الابتكار في التعليم توصية باستقطاب خبرات تربوية وتعزيز روح الابتكار في التعليم



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 17:50 2019 الأحد ,10 شباط / فبراير

تيفاني ترامب على علاقة بشاب من أصول لبنانية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 01:45 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

يبدأ الشهر مع تلقيك خبراً جيداً يفرحك كثيراً

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 17:43 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات خاطئة عن العلاقة الجنسية

GMT 03:25 2018 الخميس ,27 كانون الأول / ديسمبر

أفكار ديكور لتزيين المنزل استقبالًا للعام الجديد

GMT 05:20 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

"النعناع البري" نبات ربما يُساعد في علاج مرض السرطان

GMT 01:07 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

ماغي بو غصن تؤكّد أن "كراميل" يغرّد خارج السرب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday