صيدم يبحث مع وفد كندي وسفير تركيا دعم التعليم العالي
آخر تحديث GMT 04:23:42
 فلسطين اليوم -

صيدم يبحث مع وفد كندي وسفير تركيا دعم التعليم العالي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - صيدم يبحث مع وفد كندي وسفير تركيا دعم التعليم العالي

وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم
رام الله ـ وفا

بحث وزير التربية والتعليم العالي صبري صيدم، مع وفد كندي، اليوم الأربعاء، سبل توسيع التعاون لدعم قطاع التعليم العالي.

وضم الوفد ممثلة كندا لدى فلسطين كاثرين فيريه فريشت، ونائب رئيس جامعة ماك ماستر بيتر ماشير، ومسؤولة القسم السياسي في مكتب الممثلية سيدني فيشر، بحضور القائم بأعمال مدير عام العلاقات الدولية والعامة نسرين عمرو، ومدير العلاقات الدولية نديم مخالفة.

وأكد صيدم أهمية الاجتماع الذي تضمن مناقشة وبحث عدة قضايا تستهدف خدمة قطاع التعليم العالي، موضحاً أن الوزارة تركز على نسج علاقات قوية مع كافة المؤسسات الأكاديمية من أجل خدمة الطلبة ورفدهم بالمعارف والخبرات.

وأطلع الوفد على واقع التعليم العالي من حيث التخصصات والبرامج وغيرها، معرباً عن أمله في تعزيز الشراكة مع جامعة ماك ماستر والاستفادة من خبراتها بما يضمن تقديم خدمات نوعية لمؤسسات التعليم العالي.

من جهته، أشار ماشير إلى أن جامعة ماك ماستر تؤمن بأهمية بناء قدرات الطلبة الجامعيين وتسهيل حصولهم على فرص عمل مستقبلية، لافتاً في الوقت ذاته إلى ضرورة إشراك القطاع الخاص في دعم التعليم العالي من خلال التركيز على الأبحاث والتخصصات التطبيقية. 

وناقش الجانبان عدة قضايا متعلقة بأهمية التركيز على التخصصات المهنية والتقنية، وتوظيف الابداع والتميز في الحقل التعليمي، والاطلاع على الخبرات والمهارات الرائدة والاستفادة من التجارب الدولية في الميادين المعرفية المتميزة.

وفي السياق ذاته، بحث صيدم، مع سفير تركيا لدى فلسطين مصطفى صارنيش، آفاق التعاون المشترك بين البلدين.

وأطلع صيدم، السفير الضيف، على النتائج التي تمخضت عن زيارته الأخيرة لتركيا، التي تمثلت بتوقيع اتفاق لدعم التعليم في فلسطين، موضحاً أن هذا الاتفاق جاء في سياق الشراكة الفاعلة بين البلدين.

وتطرق إلى توجهات الوزارة ومتابعتها لاستقبال وفد فني من تركيا سيشارك كوادر الوزارة في وضع الخبرات وتوظيفها في مجال تنفيذ برنامج رقمنة التعليم والنهوض بواقع التعليم المهني والتقني، خاصة بعد الإعلان عن إعادة إحياء المجلس الأعلى للتعليم المهني والتقني في فلسطين.

 وجدد صيدم تأكيده على تضافر الجهود من أجل خدمة الطلبة الفلسطينيين في كافة محافظات الوطن والشتات، داعياً إلى تدعيم الشراكة وديمومة زيادة المنح الدراسية الجامعية وبرامج التبادل الثقافي والعلمي وغيرها من المبادرات والمشاريع التي تشكل ركيزة للرقي بالتعليم.

بدوره، أكد صارنيش اهتمام بلاده في العديد من القطاعات والمجالات التنموية في فلسطين، خاصة التعليم، مشدداً على دور التعليم في النهوض بالمجتمعات والأمم ووصولها إلى مراتب متقدمة.

وأعرب عن استعداد تركيا الدائم لدعم التعليم وتعزيز الشراكة مع الوزارة من أجل المساهمة في تحقيق الغايات التربوية وخدمة الأطفال الفلسطينيين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صيدم يبحث مع وفد كندي وسفير تركيا دعم التعليم العالي صيدم يبحث مع وفد كندي وسفير تركيا دعم التعليم العالي



دمجت بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها العصرية

أوليفيا كالبو تلفت الأنظار خلال أسبوع الموضة في "ميلانو"

ميلانو - فلسطين اليوم
استطاعت الجميلة أوليفيا كولبو أن تكون محط أنظار الجميع خلال تألقها في أسبوع الموضة في ميلانو بأجمل صيحات الموضة العصرية والجريئة التي لفتت أنظارنا خلال حضورها العديد من عروض أزياء خريف وشتاء 2020-2021. ونرصد لك أجدد إطلالات الجميلة أوليفيا كولبو بتصاميم لافتة، فاختاري أي إطلالة أعجبتك أكثر. دمجت أوليفيا كولبو بين الأقمشة المتعددة في إطلالاتها، فسحرتنا باختيارها في شوارع ميلانو صيحة البنطال ذات الخصر العالي المصنوع من المخمل الأسود ونسّقته مع التوب النيلية الجريئة بقماشها الحريري اللماع وقصة الأكمام الضخمة التي أتت بطبقات متعددة وطويلة مع الياقة العالية. وفي إطلالة أخرى لها، أتت اختيارتها جريئة مع البلايزر الجلدية السوداء التي ارتدتها على شكل فستان جريء مكشوف من الإمام بجرأة تامة. ومن الإطلالات التي أعجبتنا للجميلة أوليفي...المزيد

GMT 11:17 2020 الثلاثاء ,25 شباط / فبراير

7 وجهات سياحية مميزة تستحق الزيارة في ربيع 2020
 فلسطين اليوم - 7 وجهات سياحية مميزة تستحق الزيارة في ربيع 2020

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

أفضل العطور النسائية المميزة في 2019

GMT 01:51 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يرد على اتهامه بمهاجمة الحكومة في "بث مباشر"

GMT 22:53 2016 الجمعة ,12 شباط / فبراير

الأعلان عن تحويل الأموال في المغرب عبر فايبر

GMT 02:29 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday