طلبة جامعة بيرزيت يشاركون في قطف الزيتون
آخر تحديث GMT 03:59:41
 فلسطين اليوم -

طلبة جامعة "بيرزيت" يشاركون في قطف الزيتون

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طلبة جامعة "بيرزيت" يشاركون في قطف الزيتون

جامعة بيرزيت
رام الله ـ زينـب حمـارشة

نظّم قسـم العمل التعاوني في شؤون الطـلبة لدى جامعـة "بيرزيت" مجموعة من حملات قطف الزيتون، في الأسابيع الماضية، لازالت مستمرة، وتستهدف قرى متنوعة ومختـلفة من محافظـة رام الله، من بينها سنجل وترمسعيا ونابلس وسلفيت والقرى القريبة من المستوطنات وجدار الفصل العنصري، وذلك لتلبية احتياجات الأهالي والمواطنين ولتجسـيد العلاقة التاريخـية مع الأهالي، والتي اعتادت عليها الجامعة منذ سبعينات القرن الماضي.

ويرى قسم العمل التعاوني في جامعة بيرزيت أن مشاركـة الأهالي في قطف ثمـار الزيتون في أراضيهم هو نوع من المسؤولية المجتمعية التي تقع على عاتقها، لمساعدة الأهالي في إنهاء أعمالهم في القطف بسـرعة، وتشجعيهم على العمل، وتلبية احتياجات الأهالي.

ويسعى قسم العمل التعاوني إلى إحياء الوجود في المناطق المهددة من طرف الاحتلال الإسرائيلي، والقريبة من جدار الفصل العنـصري.

وأثنت مسؤول قسم العمل التعاوني في جامعة بيرزيت غادة العمري على إقبال الطلبة على هذا النوع من الحملات، ومشاركتهم الجماعية في مساعدة الأهالي، مؤكدة أن "ثمـرة الخير والعطاء موجودة عند طلبة الجامعة وهم بحاجة إلى شراكات حقيقة لإبراز مكامن الطاقة لديهم وهو ما تسعى جامعة بيرزيت لتوفيره لهم".

واعتادت جامعة بيرزيت على تعزيز ثقافة المشاركة والعطاء وتحاول ضمن أجندتها أن تزرع هذه المفاهيم في طلبتها، أثناء فترة دراستهم لتهيئهم فيمـا بعد للخروج إلى السوق بشـخصية مميـزة، قادرة على فرض نفسها في العمل.

وتحمل جامعة بيرزيت مفهوم العمل التطوعي بأشكاله المتعددة، إذ تنظم بين الحين والآخر حملات تنظيف في محيط الجامعة، وزراعـة أشجـار وورود في الحدائق، وحملات تعاونية مع المسـنين باسم "صديق المسن"، وحملات أخرى في المـشافي ضمن مشاريع "صنع البسـمة على شفاه المرضى"، وغيـرها من المبادرات الشبابية المبتكرة، والتي تحمل المضمون والمعنى نفسه، من حيث تعزيز ثقافة المعاونة والعطاء لدى الطلبة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طلبة جامعة بيرزيت يشاركون في قطف الزيتون طلبة جامعة بيرزيت يشاركون في قطف الزيتون



GMT 16:51 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

وصول دفعتين من معلمي غزة إلى الكويت

GMT 10:33 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

فلسطين تفوز بجائزة المعلوماتية في دورتها الـ19
 فلسطين اليوم -

تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا بـ "البلايزر الكاب" خلال حضورها مؤتمرًا عن المناخ

مدريد ـ لينا العاصي
البلايزر الكاب قطعة غالباً من تزيّن بها الملكة ليتيزيا إطلالاتها لمنحها أسلوباً عملياً وأنيقاً وفي الوقت نفسه عصرياً، فنراها تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وفي كل مرة تنسّقها بشكل أنيق ومختلف. ولحضورها مؤتمراً عن المناخ في مدريد، تألقت الملكة بفستان ميدي رمادي بنقشة المربعات نسّقت معه حزاماً رفيعاً لتحديد خصرها. وأكملت الملكة ليتيزيا اللوك بالكاب الأسود، مع الكلاتش والحذاء الستيليتو باللون الأسود أيضاً. ومن الناحية الجمالية، إعتمدت تسريحة الشعر المنسدل والماكياج الناعم كعادتها. ولاعتماد صيحة البلايزر الكاب لا يعني فقط إعتمادها مع الفستان فقط، فسبق للملكة ليتيزيا أن تألقت بهذه البلايزر التي اعتمدتها في مناسبات عدة سواء مع فساتين أو حتى مع القميص والسروال الكلاسيكي وكذلك مع القميص الأحمر مثلاً والتنورة المزيّنة بن...المزيد

GMT 03:33 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"
 فلسطين اليوم - أغرب قصص السفر في عام 2019 منها "شاب يقفز من الطابق 11"

GMT 10:27 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس
 فلسطين اليوم - الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 14:51 2019 الخميس ,05 كانون الأول / ديسمبر

عودة فابيو جونيور إلى الملاعب بعد غياب دام 7 أعوام

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 09:31 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 04:13 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

بيكربونات الصوديوم ترفع معدلات الولادة الطبيعية

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

الفارسة السعودية دلما ملحس تنافس في بطولة العالم

GMT 12:17 2015 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

نصائح للزوج للتعامل مع زوجته المريضة بسرطان الثدي
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday