عشرة قتلى في اليوم الأول من العام الدراسي شرق أوكرانيا
آخر تحديث GMT 16:42:10
 فلسطين اليوم -

عشرة قتلى في اليوم الأول من العام الدراسي شرق أوكرانيا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عشرة قتلى في اليوم الأول من العام الدراسي شرق أوكرانيا

احتفالات البدء بالعام الدراسي في دونيتسك
دونيتسك - أ.ف.ب

قتل عشرة اشخاص الاربعاء في قصف على دونيتسك معقل الانفصاليين الموالين لروسيا في شرق اوكرانيا بينهم اربعة عندما اصابت قذائف هاون مدرسة في اول يوم من العام الدراسي ، في افدح حصيلة بين المدنيين في شهر من وقف نظري لاطلاق النار بين كييف والمتمردين.

وبعد عدة ساعات من اطلاق قذيفة على محطة حافلات في دونيتسك المدينة الكبيرة الخاضعة لسيطرة المتمردين، شاهد مراسلون لوكالة فرانس برس خمس جثث احداها في حالة متفحمة اضافة الى جثتين اخريين على بعد خمسين مترا، ما يشير الى شدة الانفجار.

وبحسب الادارة المحلية اوقع الانفجار ستة قتلى وجريحا.

وفي الوقت نفسه تقريبا وعلى بعد 500 متر ، نحو الساعة 10,00 سقطت قذيفة على بعد خمسة امتار من مدرسة ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص وثمانية جرحى بحسب المصدر نفسه. وكان هناك اكثر من 200 شخص في المدرسة كما اوضحت الادارة.

وسقطت القذيفة حين كان التلاميذ يبدأون عامهم الدراسي في المنطقة الخاضعة للانفصاليين بتأخير شهر عن باقي مناطق اوكرانيا. وكانت سلطات كييف اعلنت معارضتها استئناف الدراسة في منطقة الحرب.

وامضى التلاميذ باقي الفترة الصباحية في ملجأ المدرسة تحت الارض قبل ان يعودوا الى منازلهم. 

وتقع المدرسة في منطقة كييفسكي على بعد اربعة كلم من المطار، حيث دارت معارك في الايام الماضية.

ويتهم المتمردون الجيش النظامي باطلاق النار مؤكدين انهم لا يملكون نوعية الذخيرة التي عثر عليها. ونفى الجيش مسؤوليته في الانفجارين التي سجلت فيها اكبر حصيلة ضحايا بين المدنيين في يوم واحد منذ توقيع اتفاق اطلاق النار في 5 ايلول/سبتمبر بمينسك. وخلفت المعارك في الاجمال 68 قتيلا بين مدنيين وعسكريين منذ ذلك التاريخ.

وفي مستشفى المدينة قال سائق الحافلة لوكالة فرانس برس ان حوالى 15 راكبا كانوا على متن الحافلة عندما وقع الانفجار،بينما كان ثلاثة او اربعة اشخاص آخرين في محطة الانتظار.

وروى ميخائيل دروبوتون (48 عاما) "وصلت الى الموقف في شارع بوليغرافشيسكايا وكنت على وشك فتح الابواب ليتمكن الركاب من الصعود او النزول عندما وقع انفجار اصاب الجزء الخلفي من الحافلة. جرحت في ساقي واخرجني احد الاشخاص من المكان".

اما فيكا ستيغايلو التي تبلغ من العمر 33 عاما فقد كسر ساقاها. واتهمت الجيش الاوكراني بهذا القصف.

 وقالت "كنت في الحافلة مع اولادي ولم اعرف ما حدث. وقع انفجار ووجدت نفسي في الخارج.. رأيت دخانا ثم وجدت نفسي في الشارع".

 واضافت قبل ان تجهش بالبكاء "كنت مع صديقة قتلت على الفور. هي ام لابنة عمرها سنة وسبعة اشهر.. كيف ستتمكن من مواصلة حياتها الآن؟ الذين يفعلون ذلك ليسوا بشرا".

وتابعت "كان هناك الكثير من الناس والدماء". وهاجمت الرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو متسائلة "ماذا فعلنا لنستحق ذلك؟ لدينا اطفال في سن احفادك. ستدفع الثمن".

ورغم تصاعد العنف منذ الاثنين انتشر مراقبون من الطرفين وكذلك من منظمة الامن والتعاون في اوروبا خلال النهار على طول الخط الفاصل بين المعسكرين بهدف مراقبة وقف اطلاق النار كما اعلن الناطق باسم الجيش الاوكراني اندريه ليسينكو.

وبعد المعارك التي خلفت اكثر من 3200 قتيلا منذ نيسان/ابريل يسيطر الموالون لروسيا على منطقة يبلغ طولها حوالى 230 كلم بعرض 160 كلم في حوض دونباس تشكل فقط 3% من اراضي اوكرانيا ولكن 9% من سكانها.

ويدور الخلاف بين الروس والاوكرانيين خصوصا على ملف الغاز وكانت موسكو اوقفت في حزيران/يونيو امداد اوكرانيا بالغاز مطالبة اياها بدفع ديون قالت انها تبلغ 5,3 مليارات دولار.

وقال وزير الطاقة الاوكراني يوري برودان انه سيزور الخميس بروكسل لمباحثات مع الاتحاد الاوروبي الذي يخشى من قطع الغاز في فصل الشتاء على الدول الاعضاء ال 28 اذا لم تستانف موسكو تزويد اوكرانيا. واضاف ان اجتماعا ثلاثيا يشمل روسيا قد يعقد الجمعة.

وقد حذر رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروزو الاربعاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من فرض قيود تجارية جديدة على اوكرانيا وذلك اثر اعتماد مرسوم تهدد فيه موسكو كييف بفرض رسوم عند التوريد.

وقال باروزو في رسالة الى بوتين ان هذا المرسوم يثير "قلقا كبيرا" داخل الاتحاد الاوروبي مذكرا بان روسيا تعهدت الابقاء على النظام التجاري التفاضلي مع اوكرانيا في مقابل ارجاء تطبيق اتفاق التبادل الحر بين الاتحاد الاوروبي واوكرانيا الى نهاية 2015.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عشرة قتلى في اليوم الأول من العام الدراسي شرق أوكرانيا عشرة قتلى في اليوم الأول من العام الدراسي شرق أوكرانيا



GMT 16:51 2019 الجمعة ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

وصول دفعتين من معلمي غزة إلى الكويت

GMT 10:33 2019 الجمعة ,25 تشرين الأول / أكتوبر

فلسطين تفوز بجائزة المعلوماتية في دورتها الـ19
 فلسطين اليوم -

بصيحات مواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات

النجمة جنيفر لوبيز تستقبل الشتاء بمجموعة من التصاميم

واشنطن ـ رولا عيسى
مرة جديدة خطفت النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez النظار مرتدية التصاميم الشتوية الساحرة التي جعلتها ملفتة، خصوصاً مع اختيار موضة نقشات الكارو الداكنة التي جعلتها في غاية الأناقة، فتألقت بصيحات شتوية ومواكبة للموضة سواء من ناحية اللون أو القصات.إنطلاقاً من هنا، واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها الشتوي. خطفت جنيفر لوبيز Jennifer Lopez الانظار، مرتدية موضة نقشات الكارو الفاخرة التي برزت بلوني البني والاسود. فاختارت فستان قصير مع البلايزر التي تصل الى حدود الفستان مع التدرجات البنية البارزة بلونين مختلفين. واللافت تنسيق مع هذا الفستان الكنزة الطويلة التي تبرز بالنقشات عينها مع أقمشة الكارو عينها لتكون اطلالتها متناسقة وفاخرة في الوقت عينه. والبارز أن جنيفر لوبيز Jennifer Lopez نسّقت مع ه...المزيد

GMT 08:53 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك
 فلسطين اليوم - أبرز 5 أماكن لمشاهدة احتفالات رأس السنة الجديدة في نيويورك

GMT 09:55 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف
 فلسطين اليوم - إليكِ أفكار متطورة لديكورات غرف نوم خارجة عن المألوف

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 17:59 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مافريكس ينهي سلسلة انتصارات ليكرز في دوري السلة الأميركي

GMT 17:54 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

السلة المصرية تعلن عن موعد وملاعب نهائي دوري المرتبط

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 09:55 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

يزعجك أشخاص لا يفون بوعودهم

GMT 09:41 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء هادئة ومميزة في حياتك العاطفية

GMT 09:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:49 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع العام لا يسمح ببدء أي مشروع جديد على الإطلاق

GMT 09:54 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 06:43 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدأ الاستعداد لبدء التخطيط لمشاريع جديدة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday