أهمية الذكاء العاطفي عند الطفل وكيفية تنميته
آخر تحديث GMT 08:28:08
 فلسطين اليوم -
ميركل وماكرون يؤكدان لبوتين استعدادهما لعقد لقاء مشترك مع أردوغان للتسوية في إدلب انسحاب الأمير هارى وزوجته ميجان من الحياة الملكية رسميا 31 مارس تسجيل 13 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا على متن السفينة السياحية التي تخضع لحجر صحي في اليابان كوريا الجنوبية تعلن ارتفاع عدد حالات فيروس كورونا على أراضيها إلى 104 مع تسجيل 22 حالة جديدة إيران تعلن عن أول إصابتين بفيروس كورونا بومبيو يؤكد أنه لا يمكن السماح لإيران ببناء برنامجها النووي وإثارة الرعب في جميع أنحاء العالم بومبيو يعلن ان أنشطة إيران خارج الحدود غير مقبولة وعليهم إعادة برنامج الصواريخ إلى مكان يسمح لهم فيه بالدفاع عن أنفسهم لكن ليس أكثر من ذلك الكرملين يعلن تنفيذ عملية عسكرية تركية ضد القوات السورية سيكون "أسوأ سيناريو" لافروف يعلن أن المباحثات مع أنقرة بشأن إدلب لم تتوصل إلى نتيجة وزير الخارجية الأميركي يؤكد أن واشنطن مستعدة للحوار مع طهران في أي وقت.. لكن ينبغي على إيران تغيير سلوكها بشكل جوهري
أخر الأخبار

أهمية الذكاء العاطفي عند الطفل وكيفية تنميته؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أهمية الذكاء العاطفي عند الطفل وكيفية تنميته؟

أهمية الذكاء العاطفي عند الطفل
واشنطن ـ فلسطين اليوم

يعتبر الذكاء العاطفى من الأمور التى يجب أن تهتمى بتنميتها عند الطفل منذ صغره لأنه أمر سيفيده على المدى الطويل فى حياته وسيجعله مع الوقت شخصا أفضل وسيكون قادرا على التحكم في غضبه. وعلى كل أم أن تعلم أن الذكاء العاطفى لا يقتصر على تعليم الطفل كيف يتحكم فى مشاعره السلبية مثل الغضب والكراهية والحسد بل يعنى أيضا تعليم الطفل كيف يتعامل مع المشاعر الإيجابية مثل السعادة والامتنان. إن الطفل إذا تعلم كيف يكون ذكيا من الناحية العاطفية منذ الصغر فإنه سيكبر ليكون عضوا فعالا في المجتمع. يجب على كل أم أن تجعل طفلها يدرك أهمية الذكاء العاطفي، وبالتالي هناك عدد من الأمور التى يمكنك كأم أن تقومى بها لتنمية الذكاء العاطفى عند الطفل.

عليك أن تبدئي في تنمية ذكاء طفلك العاطفى منذ الصغر بأن تقومي بالاستجابة له عندما يبكى وهو طفل حديث الولادة مما سيساعد على تنمية مشاعر الثقة والشعور بالأمان عند الطفل. حاولى ألا تقومى بإظهار قلقك وتوترك أمام الطفل لأن الطفل سيشعر بتلك الأمور وسيلتقطها منك، وقد أثبتت العديد من الأبحاث أن صوت الأهل ولمساتهم للطفل قد تعطيه إحساسا بالأمان، فالأهل إما أن يطمئنوه أو يجعلوه متوترا. كونى متأكدة أن تشجيع الطفل على كبت مشاعره أمر لن يفيده على الإطلاق، بل إنه أمر سيؤثر عليه بطريقة شديدة السلبية فى المستقبل. علمى طفلك كيف يتعامل مع غضبه بطريقة إيجابية نوعا ما وليس بطريقة هدامة وإذا رأيت أن طفلك غاضب، فعليك أن تبحثي عن السبب الحقيقي وراء هذا الغضب، وكوني حريصة على التصرف بتعقل مع الطفل وعدم الانفعال عليه. يجب أن يراك الطفل أمامه فى مواقف مماثلة لمواقف قد يمر بها، ويرى كيف تتصرفين بهدوء فى مثل تلك المواقف، فيجب ألا يراك الطفل مثلا تصرخين فى وجه من تختلفين معه. لا تستهينى بمشاعر طفلك وبطريقة حكمه على الآخرين من حوله سواء الأهل أو الأصدقاء أو زملاء دراسة حتى لا يشعر الطفل بأنك تقللين من آرائه.

إذا كان الطفل يشعر بالغضب بسبب أمر ما وأنت ليس بيديك أي شيء تفعلينه، فيجب عليك بالرغم من ذلك أن تظهري تعاطفا معه، مع الوضع في الاعتبار أن شعور الطفل بأنك تتفهمين وضعه سيجعله لا يركز على المشاعر السلبية التى قد تنتابه. سيعلم الطفل أن تعاطفك معه لا يعنى أنك توافقين على ما يفكر فيه ليس بالضرورة، ولكنه على الأقل سيهدأ بعض الشيء وسيتعلم كيف يتفهم وجهة نظر من حوله. يجب أن تسمحى لطفلك بالتعبير عن مشاعره بحرية بدلا من إنكارها أو التقليل من شأن ما يشعر به، مع الوضع في الاعتبار أن عدم موافقتك على مشاعر الغضب والخوف عند الطفل ورفضك لها أمر لن يزيلها من عند الطفل، بل إن تلك المشاعر ستظل مكبوتة داخل الطفل وتنفجر بعد ذلك. واعلمى أن تقبلك لمشاعر الطفل سيجعله هو نفسه يتقبلها ليستكمل حياته بعد ذلك بطريقة طبيعية.

كوني حريصة على الاستماع لوجهة نظر طفلك وآرائه واستمعي له جيدا إذا كان يريد أن يتحدث معك حول مشاعره، مع الوضع في الاعتبار أن هذا الأمر سيجعله متعاونا ومنفتحا. علمى طفلك أولا كيف يتعامل مع مشاعره جيدا ليتمكن بعد هذا من حل أي مشكلة قد تواجهه، كما يجب ألا تتطوعي لحل مشاكل طفلك بالنيابة عنه إلا إذا طلب منك الطفل التدخل لأنه فى أى حالة اخرى فإن الطفل سيشعر بأنك لا تثقين بقدراته على حل المشاكل والتحديات التى تواجهه.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أهمية الذكاء العاطفي عند الطفل وكيفية تنميته أهمية الذكاء العاطفي عند الطفل وكيفية تنميته



GMT 13:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حسام عمارة يحذر من العنف البدنى والنفسى ضد الأطفال

GMT 17:00 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ما هي النصائح الذهبية التي تسخدميها لتنمية موهبة طفلك ؟

GMT 22:38 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

هل يمكن تنفيذ التعليم الاستيعابي الجيد بتكلفة بسيطة؟

GMT 22:35 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تجعلين طفلك ينام فى سريره اثناء الليل؟

GMT 22:30 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تستطيع ان تكشف مافي نفوس الأخرين وأنت صامت؟

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل الغضب يضاعف من خطورة الأزمة القلبية الحادة ؟

GMT 23:56 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل يبطئ التأمل الروحي الشيخوخة؟

GMT 23:55 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل قلة النوم تؤثر في التركيز والذاكرة؟
 فلسطين اليوم -

لم تتخلى عن الصندل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية

كيم كرداشيان وشقيقاتها يتألقن بإطلالات ساحرة

واشنطن - فلسطين اليوم
ها هي النجمة كيم كارداشيان kim kardashian تتألق برفقة شقيقاتها ووالدتها باطلالات كاجوال وعصرية في الوقت عينه. فسحرتنا بجرأتها المعهودة واختيارها موضة الملابس الضيقة، في حين تألقت كورتني وكلوي بتصاميم جلدية فاخرة.انطلاقا من هنا، رصدنا لك اناقة النجمة كيم كارداشيان وشقيقاتها باطلالات ساحرة من خلال القطع المميزة التي تمايلن بها. فمن بدت الاجمل؟ في أحدث إطلالة لها في أسبوع الموضة، تمايلت كيم كارداشيان kim Kardashian بموضة اللون الاصفر الفاتح من خلال الفستان الضيق الذي يظهر مفاتن جسمها مع القصة التي تتخطى حدود الكاحل. فهذا التصميم الملفت بالياقة العالية والاقمشة المزمومة خصوصاً على منطقة الصدر جعل اطلالتها في غاية التميز، ولم تتخلى عن الصتدل المفرغ ذات السلاسل الرفيعة والذهبية التي تلتف على الكاحل لاستكمال أناقتك. بدورها اختارت والدة ك...المزيد

GMT 10:54 2020 الخميس ,20 شباط / فبراير

نصائح حول تصاميم أسرّة بطابقين لغرف الأطفال
 فلسطين اليوم - نصائح حول تصاميم أسرّة بطابقين لغرف الأطفال

GMT 07:13 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الثور" في كانون الأول 2019

GMT 07:20 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الجوزاء" في كانون الأول 2019

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 22:28 2018 السبت ,10 شباط / فبراير

فوائد نبات "القسط الهندي" على صحة الإنسان

GMT 19:25 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة مرسيدس -بنز GL 500 في فلسطين

GMT 01:14 2015 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

جمال عقل يطلق كتابًا بـ300 رسمة عن القضية الفلسطينية

GMT 03:36 2015 الخميس ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

بذور الكتان ملين ومدر للبول ويفيد في علاج النزلات الصدرية

GMT 18:14 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

هلع في شاطئ العراة لوصول قارب يحمل مهاجرين أفارقة

GMT 20:54 2016 السبت ,23 إبريل / نيسان

أسباب تقلصات الرحم في الشهر الثامن
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday