كيفية مساعدة الطفل على تقبل الانتقال من مكان لآخر
آخر تحديث GMT 14:12:34
 فلسطين اليوم -

كيفية مساعدة الطفل على تقبل الانتقال من مكان لآخر؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - كيفية مساعدة الطفل على تقبل الانتقال من مكان لآخر؟

مساعدة الطفل على تقبل الانتقال من مكان لآخر
القاهرة ـ فلسطين اليوم

تنتقل الأسرة من منزل لآخر لعدة أسباب، من بينها أن يكون الأمر اختياريا أو قد يكون بسبب ترقية حصل عليها أحد الوالدين أو بسبب خسارة وظيفة أو طلاق الأب والأم. إن الانتقال لمكان جديد ومنطقة جديدة هو أمر قد يكون صعبا بعض الشيء على الطفل وعلى الأسرة بأكملها ويتوقف هذا الأمر بالطبع على سبب الانتقال لمنزل جديد. وبالطبع فإن الانتقال من منزل لآخر فى نفس المنطقة أمر يختلف تماما عن الانتقال لبلد مختلف كليا. إن الانتقال لمنزل جديد قد يكون تجربة إيجابية بالنسبة للكثيرين مع ظهور فرص تكوين صداقات جديدة وتنمية المهارات الاجتماعية وتعلم كيفية التأقلم مع أى تغييرات قد تطرأ فى حياة الإنسان. وحتى إذا كان انتقال العائلة لمنزل جديد أمرا لم يكن عن قناعة، فيجب أن تظهر الأم لطفلها تقبلا إيجابيا للوضع الجديد حتى يكون قادرا على التعامل مع الوضع بإيجابية هو أيضا.
قد يعتقد البعض أن الانتقال من منزل لآخر سيكون أكثر صعوبة على الطفل الأكبر سنا لأن الأبناء فى فترة المراهقة يكونون قد كونوا العديد من الصداقات ويكون لديهم الكثير من الأهداف والخطط، ولكن فى الحقيقة فإن الأطفال صغار السن أيضا قد يواجهون نوعا من الصعوبة فى تقبل الأمر بالرغم من أنهم قد يبدون المرونة فيما يتعلق بالخطط الجديدة للعائلة. وعلى الأم أن تعلم أن الانتقال لمنزل جديد والضغوطات المصاحبة لهذا الأمر سيعمل على إبراز جوانب شخصية الطفل.
إن الطفل فى الأغلب قد يفكر فى الجوانب السلبية المتعلقة بترك منزله والانتقال لمنزل جديد فهم سيفكرون فى كيف أنهم سيخسرون أصدقاءهم، وسيكون عليهم التأقلم على وضع جديد وسيشعرون بغربة فى المكان الجديد، وسيكون عليهم تعلم كيفية التصرف فى المواقف الاجتماعية الجديدة بالنسبة لهم. سيكون من الواجب على الطفل أيضا التأقلم فى مدرسته الجديدة، مع الوضع فى الاعتبار أنه قد يجد نفسه من الناحية الأكاديمية متأخرا أو مستواه أعلى من زملائه من حوله.
حاولى أن تجعلى طفلكِ ينظر للأمر بمنظور إيجابى، وقولى له إن الانتقال لمنزل جديد أو لبلد جديد أمر سيجعله يختبر مجموعة من التجارب المتنوعة وسيجعله يتعرف على أصدقاء جدد وعلى ثقافات وعادات وتقاليد جديدة مما سيكسبه الكثير من الخبرة. وإذا كان الطفل على سبيل المثال يتعرض لمضايقات فى مدرسته القديمة فإنه سيرى موضوع الانتقال كفرصة إيجابية بالنسبة له، ولكن فى نفس الوقت فيجب عليكِ أن تخبرى طفلكِ أن توقعاته يجب أن تكون منطقية وألا يتوقع مثلا أن الأمور ستتحسن بمجرد الانتقال للمكان الجديد. إن شخصية الطفل وسنه من العوامل التى ستحدد بشكل كبير كيف سيتأقلم الطفل مع الوضع الجديد، فهناك طفل يتأقلم بسهولة، وهناك طفل آخر قد يستغرق وقتا أطول للتأقلم. إن الطفل وهو صغير السن يحب أكثر أن تكون كل الأمور متوقعة، أما إذا كان الطفل فى سن المدرسة فإنه سيكون أكثر قلقا حيال كيفية استقبال الناس له، مع الوضع فى الاعتبار أن الطفل قد يتأقلم فى مدرسته الجديدة إذا كان شقيقه يرتاد نفس المدرسة معه. إن الطفل فى البداية قد يشعر أن الانتقال لمنزل أو منطقة جديدة عنصر تهديد له وسيجعله يفقد الكثير من العلاقات التى عمل على تنميتها طوال سنوات عمره.
يجب على الأم أيضا أن تفكر جيدا فى توقيت الانتقال لمنزل جديد أو لبلد جديد حتى لا تربك الطفل أكثر. وقد ترى الأم أحيانا أنه من الأفضل أن تتم عملية الانتقال فى منتصف العام حتى يتمكن الطفل من اللحاق بالجزء الثانى من العام فى المدرسة الجديدة. حاولى أن تشجعى طفلكِ على الانضمام لفريق رياضى فى مكان انتقالكم الجديد وهو الأمر الذى قد يساعد الطفل كثيرا فى عملية التأقلم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيفية مساعدة الطفل على تقبل الانتقال من مكان لآخر كيفية مساعدة الطفل على تقبل الانتقال من مكان لآخر



GMT 13:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حسام عمارة يحذر من العنف البدنى والنفسى ضد الأطفال

GMT 17:00 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ما هي النصائح الذهبية التي تسخدميها لتنمية موهبة طفلك ؟

GMT 22:38 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

هل يمكن تنفيذ التعليم الاستيعابي الجيد بتكلفة بسيطة؟

GMT 22:35 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تجعلين طفلك ينام فى سريره اثناء الليل؟

GMT 22:30 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تستطيع ان تكشف مافي نفوس الأخرين وأنت صامت؟

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل الغضب يضاعف من خطورة الأزمة القلبية الحادة ؟

GMT 23:56 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل يبطئ التأمل الروحي الشيخوخة؟

GMT 23:55 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل قلة النوم تؤثر في التركيز والذاكرة؟
 فلسطين اليوم -

أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

الملكة ليتيزيا تخطف الأنظار بفستان ارتدته العام الماضي

مدريد - فلسطين اليوم
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019.وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أز...المزيد

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 03:09 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

"داعش" تفرج على فيديو تُحرض فيه على "حماس" الفلسطينية

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 06:56 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر مناسب لتحديد الأهداف والأولويات

GMT 10:30 2016 السبت ,20 شباط / فبراير

أفضل الفنادق في جزر الكناري

GMT 00:25 2014 الأحد ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

تحويل جزر فرسان جازان إلى وجهة سياحية عالمية

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 22:31 2019 الأربعاء ,30 كانون الثاني / يناير

طرق بسيطة لتوظيف الألوان معًا في الديكور الداخلي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday