ما هي مظاهرالتطور العاطفي والاجتماعي عند الأطفال
آخر تحديث GMT 12:56:42
 فلسطين اليوم -

ما هي مظاهرالتطور العاطفي والاجتماعي عند الأطفال؟

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ما هي مظاهرالتطور العاطفي والاجتماعي عند الأطفال؟

مظاهرالتطور العاطفي والاجتماعي عند الأطفال
القاهرة - فلسطين اليوم

هناك أهمية كبرى للتطور والنمو العاطفى عند الطفل، تلك الأهمية تظهر فى الجوانب المختلفة من حياة الطفل. إن الطفل إذا كان قادرا منذ الصغر على أن يتعامل مع مشاعره الشخصية وأن يتفهم مشاعر الآخرين وحاجاتهم وأن يتعامل معهم بإيجابية فإن كل تلك الأمور ستفيده كثيرا فى الكبر. ويختلف التطور الاجتماعى والعاطفى من طفل لآخر طبقا لشخصيته والمؤثرات من حوله وكيف يتصرف الأشخاص البالغون فى حياته والفرص التى يحصل عليها الطفل للتواصل الاجتماعى بالإضافة لدرجة الأمان التى يشعر بها الطفل. إن الطفل الذى يبلغ من العمر عاما واحدا لا يزال يتعلم كيفية التعرف على مشاعره والتعامل معها، وهو فى مثل هذه السن يختبر عددا كبيرا من المشاعر ويفقد أعصابه عند الشعور بالتعب أو الإحباط، وقد يتجه الطفل أيضا للضرب والعض والصراخ والبكاء. قد يكون من الأسهل على الأم أن تستوعب أهمية النمو الجسمانى للطفل ولكنها قد تشعر بأن التطور العاطفى ليس بنفس الأهمية. ولكن فى الحقيقة فإن تعلم الطفل مبادئ مهمة مثل المشاركة أو كيفية التعرف على الأصدقاء أمر بنفس أهمية النمو الجسمانى.
التطور العاطفى للطفل له علاقة بقدرة الطفل على فهم مشاعره واستيعابها والتحكم فيها إلى جانب التحكم فى التعاملات الاجتماعية مع أفراد العائلة والأصدقاء. وعلى الأم أن تعلم أن الطفل إذا كان متطورا بطريقة إيجابية من الناحية الاجتماعية والعاطفية فإنه سيكون قادرا على اللعب بحرية وتطوير علاقاته بالآخرين وسيكون أيضا شديد المثابرة. إن التطور العاطفى والاجتماعى للطفل أمور ستساعده أيضا فى حياته كشخص بالغ وستساعده على التحكم فى ردود أفعاله. تتمحور المهارات الاجتماعية للطفل حول قدرته على اللعب مع الآخرين وقدرته على أن يكون متعاونا معهم. ويجب على الأم أن تعلم أن كفاءة الطفل من الناحية الاجتماعية لا تقتصر فقط على قدرته على التعاون واللعب مع الآخرين ولكنها أيضا تعنى قدرته على إظهار التعاطف والتعبير عن المشاعر وقدرته على أن يكون كريما. يجب أن تكون تصرفات الأم قدوة ومثالا لطفلها لأن الطفل يكون حريصا على مراقبة تصرفات من حوله. إن الطفل إذا رأى أن أمه تقدر الأخرين وتساعدهم فإنه سيتعلم كيف يتعامل مع الناس فى الخارج. وعلى سبيل المثال فيجب على الطفل أن يسمع أمه تقول كلمات مثل من فضلك وشكرا.
كونى حريصة على الثناء على الطفل عندما يتصرف بطريقة إيجابية من الناحية الاجتماعية وهو الأمر الذى سيجعل الطفل يشعر بمزيد من الثقة بالنفس وسيجعله أيضا يرى ويدرك أهمية مشاعر وتصرفات معينة. يجب ان تساعدى طفلكِ على أن يفكر فى نفسه وقدراته بطريقة إيجابية مما سيجعله أكثر مراعاة لمشاعر الآخرين. هناك عدة مظاهر للتطور العاطفى عند الطفل مثل شعوره بالسعادة عند تواجده وسط أفراد العائلة وتكوينه لعلاقات وثيقة بأهله إلى جانب إدراكه لمشاعر الآخرين من عائلته وردود أفعالهم واختباره لعدة مشاعر مثل الغضب والإحباط والحب والخوف والحزن. ومن مظاهر التطور العاطفى للطفل أيضا أن يكون مندفعا بعض الشيء وأن يتصرف وفقا لما يشعر به دون تفكير أحيانا، ولكنه مع الوقت سيتعلم كيفية التحكم فى كل تلك الأمور.
يجب أن يتعلم الطفل كيف يكون متعاونا من خلال التجربة المباشرة وبالرغم من أن تعامل الطفل مع أطفال آخرين قد يكون أمرا محبطا فى بعض الأحيان لأن الطفل لا يكون صبورا ولكنه مع الوقت فإن هذا الأمر سيتحسن مع الخبرة ومع التقدم فى العمر. إن لعب الطفل مع الآخرين أمر سينمى عنده مهارات حل المشاكل، مع الوضع فى الاعتبار أنه فى البداية قد تكون هناك بعض الخلافات مع الأصدقاء والأشقاء إلا أنه مع الوقت سيتعلم الطفل طريقة التعامل والتفاوض الصحيحة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ما هي مظاهرالتطور العاطفي والاجتماعي عند الأطفال ما هي مظاهرالتطور العاطفي والاجتماعي عند الأطفال



GMT 13:54 2019 الأربعاء ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

حسام عمارة يحذر من العنف البدنى والنفسى ضد الأطفال

GMT 17:00 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

ما هي النصائح الذهبية التي تسخدميها لتنمية موهبة طفلك ؟

GMT 22:38 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

هل يمكن تنفيذ التعليم الاستيعابي الجيد بتكلفة بسيطة؟

GMT 22:35 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تجعلين طفلك ينام فى سريره اثناء الليل؟

GMT 22:30 2019 السبت ,12 كانون الثاني / يناير

كيف تستطيع ان تكشف مافي نفوس الأخرين وأنت صامت؟

GMT 23:59 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل الغضب يضاعف من خطورة الأزمة القلبية الحادة ؟

GMT 23:56 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل يبطئ التأمل الروحي الشيخوخة؟

GMT 23:55 2019 الثلاثاء ,08 كانون الثاني / يناير

هل قلة النوم تؤثر في التركيز والذاكرة؟
 فلسطين اليوم -

نسقتها مع حذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة

ميلانيا ترامب تلفت الأنظار بإطلالتها الراقية في الهند

واشنطن - فلسطين اليوم
خطفت كل من ميلانيا وإيفانكا ترامب الأنظار في الهند بإطلالتيهما الأنيقة، كل واحدة بأسلوبها الخاص. لكن من نجحت من بينهنّ بأن تحصل على لقب الإطلالة الأجمل؟غالباً ما تسحرنا إيفانكا ترامب بأزيائها الراقية والعصرية في الوقت نفسه. وفي الهند بدت أنيقة بفستان ميدي من ماركة Proenza Schouler باللون الأزرق مع نقشة الورود الحمراء، مع العقدة التي زيّنت الياقة. وبلغ ثمن هذه الإطلالة $1,690.وأكملت إيفانكا الإطلالة بحذاء ستيليتو أحمر منح اللوك لمسة من الأنوثة. إطلالة إيفانكا جاءت مكررة، فهي سبق لها أن تألقت بالفستان في سبتمبر الماضي خلال زيارتها الأرجنتين.إختارت السيدة الأميركية الأولى لإطلالتها لدى وصولها الى الهند جمبسوت من علامة Atelier Caito for Herve Pierre تميّز بلونه الأبيض وياقته العالية إضافة الى أكمامه الطويلة ونسّقت معه حزاماً باللون الأخضر مزيّن ب...المزيد

GMT 08:01 2020 الأربعاء ,26 شباط / فبراير

مرسى مينا في الإمارات وجهة مميزة للترفيه العائلي
 فلسطين اليوم - مرسى مينا في الإمارات وجهة مميزة للترفيه العائلي

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 05:18 2019 الثلاثاء ,19 آذار/ مارس

أفضل العطور النسائية المميزة في 2019

GMT 01:51 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يرد على اتهامه بمهاجمة الحكومة في "بث مباشر"

GMT 22:53 2016 الجمعة ,12 شباط / فبراير

الأعلان عن تحويل الأموال في المغرب عبر فايبر

GMT 02:29 2019 الثلاثاء ,23 إبريل / نيسان

تعرّف على أفضل 10 صنادل للرجال في موسم صيف 2019
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday