الأميرة بسمة بنت طلال تفتتح البازار الخمسين للسلك الدبلوماسي
آخر تحديث GMT 16:14:38
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

الأميرة بسمة بنت طلال تفتتح البازار الخمسين للسلك الدبلوماسي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الأميرة بسمة بنت طلال تفتتح البازار الخمسين للسلك الدبلوماسي

الاميرة بسمة بنت طلال
عمان ـ بترا

توج بازار السلك الدبلوماسي الخيري، الذي افتتحته الاميرة بسمة بنت طلال اليوم السبت في مدينة الحسين للشباب بعمان، خمسين عاما من مسيرته الحافلة بالعمل الخيري والانساني والاجتماعي عبر تخصيص كامل ريعه لدعم اطفال مبرة ام الحسين.

ويشكل هذا الحدث الانساني الذي اعتادت عمان على تنظيمه سنويا ملتقى للهيئات الدبلوماسية في الاردن للتعبير عن معاني التكافل والتضامن وتوفير المساعدة والدعم للأطفال الايتام والمحتاجين.

وعرضت ما يزيد على 50 هيئة دبلوماسية معتمدة في عمان من خلال مشاركتها في فعاليات البازار لهذا العام منتوجات تجسد تراث وثقافات دولها في صورة تعكس معاني الالتقاء والتبادل الثقافي والاعتزاز بالمعاني الانسانية النبيلة التي تجمع بين البشر ويحرص الجميع على تكريسها والاحتفاء بها واستدامتها.

واكدت الاميرة بسمة بنت طلال خلال لقائها سفراء الدول المشاركة في البازار بحضور امين عام وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير محمد تيسير بني ياسين وعميد السلك الدبلوماسي في عمان السفير البحريني ناصر راشد الكعبي، أهمية هذا الحدث الانساني النبيل بمشاركة سفارات الدول الشقيقة والصديقة لترجمة القيم الانسانية المشتركة وتوفير الفرصة المشرقة والحياة الكريمة لأطفال مبرة ام الحسين.

وقالت الاميرة ، إننا نحتفل هذا اليوم بمرور خمسين عاما على البازار الذي اطلقته والدتي المغفور لها جلالة الملكة زين الشرف لتوفير الرعاية اللازمة للأطفال الايتام والمحتاجين في هذا الوطن العزيز، مبينة ان البازار يجسد اسمى معاني الشراكة والتضامن والعمل الانساني بين الهيئات الدبلوماسية المعتمدة في الاردن.

وبينت ان البازار يعد ركيزة اساسية ومهمة لدعم وتطوير اهداف ونشاطات مبرة ام الحسين والعائلات المحتاجة، فيما اعربت عن املها في استمرار هذا البازار للسنوات المقبلة.

وثمنت الاميرة حرص الهيئات الدبلوماسية على تفعيل وانجاح مشاركتها السنوية في البازار ما يجعل منه تظاهرة انسانية كبيرة وذات رسالة سامية، مشيدة بمشاركة القطاع الخاص الاردني في البازار ودعمه لفعاليته ما يجسد روح التعاون المشترك وتأكيد الاهداف الانسانية والنبيلة للبازار.

وقال السفير الكعبي ان المشاركة الواسعة في البازار للهيئات الدبلوماسية في عمان لهذا العام تجسد مفهوم المسؤولية الاجتماعية التي تحرص هذه الهيئات على ترجمتها وتفعيلها.

واعتبر ان هذا البازار مبادرة خيرة تقوم عليها مبرة ام الحسين بدعم من سمو الاميرة بسمة وتشكل رافدا للمبرة واداة لبث روح العمل الانساني النبيل وتجسد التكامل الانساني الذي تلتقي عليه الهيئات الدبلوماسية في الاردن.

وأشاد الكعبي بالجهود الكبيرة التي تقوم به مبرة أم الحسين كإحدى المؤسسات الوطنية الاردنية والتي باتت ملاذا امنا ودافئا للأطفال الايتام في الاردن، مشيدا كذلك بدعم ورعاية سمو الاميرة بسمة لهذه المبرة واطفالها.

وجالت الاميرة بسمة على مختلف المعارض المشاركة في البازار والتقت المشاركين فيها والقائمين عليها من اعضاء البعثات الدبلوماسية المعتمدة في عمان.

واطلعت الاميرة على محتويات المعارض المشاركة والتي شملت المنتوجات والحرف والمشغولات اليدوية والمأكولات التي تجسد ثقافات الدول المشاركة.

واعرب عدد من السفراء وممثلو الهيئات الدبلوماسية المشاركة في البازار عن اهمية هذا الحدث الانساني الكبير واهمية الحفاظ على استمراريته، مؤكدين ان البازار يسهم في توطيد العلاقات المختلفة بين الدول المشاركة ويشكل فرصة ملائمة لتبادل الثقافات بينها والاطلاع عليها.

واعرب السفير الاماراتي في عمان الدكتور عبدالله ناصر العامري عن اعتزاز دولته بالمشاركة في هذا البازار الذي يشكل تظاهرة اجتماعية مهمة لتفعيل العمل الانساني والخيري.

وقال ان مشاركتها المستمرة في البازار نابعة من اهمية الاهداف والغايات للبازار ودوره في تحسين الخدمات المقدمة للأطفال الايتام في مبرة أم الحسين.

واعتبر السفير الهندي في عمان انيل تريجونايات أن البازار يشكل مبادرة إنسانية كريمة تستحق الدعم لضمان استمراريتها لما لها من اهداف انسانية ونبيلة.

وقال ان البازار يعد مناسبة مهمة للالتقاء بين اعضاء الهيئات الدبلوماسية المختلفة في عمان ترجمة لمعاني العمل التطوعي والاجتماعي وخدمة للأطفال الايتام والمحتاجين.

واعربت السفيرة التونسية في عمان عفيفة ملاحي عن اعتزازها لاستمرار مشاركة بلادها في هذا البازار الخيري والمساهمة في انجاحه وتحقيق الاهداف والغايات المنشودة منه، فيما اكد السفير الايطالي في عمان باتريزيو فوندي ان البازار يعد مناسبة سنوية للتعزيز العمل التطوعي والانساني لدى الهيئات الدبلوماسية وتفعيل مساهمتها في دعم الاطفال الايتام والاسر الفقيرة والمحتاجة.

وقال ان السفارة الايطالية في عمان تحرص كل عام على المشاركة في البازار الى جانب الهيئات الدبلوماسية الاخرى في الاردن للتعبير عن التضامن مع الاطفال الايتام والفقراء واهمية الوقوف الى جانبهم وتوفير احتياجاتهم وتطوير الخدمات الاجتماعية والصحية والتعليمية لهم.

يذكر ان كامل ريع المهرجان يخصص لمبرة ام الحسين التي تتولى رعاية الاطفال الايتام والمعرضين للخطر وتقدم خدمات الرعاية والتعليم اللازمة لهم منذ عام 1951 .

وتقدم جمعية مبرة أم الحسين التي ترأسها سمو الاميرة بسمة بنت طلال المساعدات العينية والمادية للأيتام والاسر المحتاجة والفقيرة من خلال برنامج الرعاية اللاحقة وصندوق الدعم الانساني.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأميرة بسمة بنت طلال تفتتح البازار الخمسين للسلك الدبلوماسي الأميرة بسمة بنت طلال تفتتح البازار الخمسين للسلك الدبلوماسي



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 05:58 2018 الجمعة ,08 حزيران / يونيو

أفضل المطاعم والمقاهي بجلسات خارجية في الرياض

GMT 07:54 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على أشهر وأهم المطاعم في ماليزيا

GMT 03:19 2017 الإثنين ,04 كانون الأول / ديسمبر

سعر الشيكل الإسرائيلي مقابل الدولار الأميركي الإثنين

GMT 15:52 2017 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

الفنانة ياسمين صبري تعلن عن مشروعاتها المقبلة

GMT 09:36 2016 الخميس ,10 آذار/ مارس

الكرتون أخبار الثمانية

GMT 11:15 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

نسرين طافش تُقدّم أولى أغنياتها تزامنًا مع عيد الحب

GMT 16:09 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

خواتم ألماس من أرقى دور المجوهرات العالمية لمختلف السهرات
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday