متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب
آخر تحديث GMT 02:26:55
 فلسطين اليوم -

متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب

الأسترالية ريبيكا شاروك
سيدني - فلسطين اليوم

يحدُث أن تتذكّر كافّة وأدقّ تفاصيل مرّت في حياتك وتحملها معك طيلة الوقت في ذهنك بحيث يمكنك استحضارها ومطالعتها من جديد بحالة رائعة ودقيقة التفاصيل كما خضتّها أوّل مرّة، قد تبدو الفكرة لنا نعمة وموهبة خارقة لكنّها في الحقيقة قد تصبح كالكابوس المزعج  والمقلق حيث تعاني منه الأسترالية ريبيكا شاروك Rebecca Sharrock ، فهي ما تستذكّر أدق التفاصيل منذ أن كانت في سنّ 12 يومًا فقط إلى الآن وقد بلغت 27 عامًا.

تُعدّ ريبيكا واحدة من 80 شخصًا فقط على مستوى العالم بأسره ممّن يعانون من حالة هايبرثيميسيا  hyperthymestic syndrome  أو متلازمة فرط الاستذكار  Highly Superior Autobiographical Memory- HSAM وهي حالة مرضية نادرة تجعل الشخص المُصاب بها يتذكّر كل لحظة في حياته بكلّ تفاصيلها فلا ينسى شيئًا مهما مرّ من الزمن.

وتتعايش ريبيكا  مع هذه الحالة الغريبة والنادرة التّي تمنحها قدرات ذهنية خارقة فيما يتعلق بالذاكرة حيث يمكنها تذكّر واستدعاء أي تفصيلة أو ذكرى من حياتها السابقة بما في ذلك الهدايا التّي تلقّتها في عيد ميلادها الأول ولون الفستان الذي ارتدته حينها أيضًا، ليس هذا فحسب فحالتها تجعلها قادرة على حفظ المعلومات واسترجاعها وقت الحاجة من خلال ذاكرة فوتوغرافية تستطيع معها أن تسرد قصص هاري بوتر التّي قرأتها كاملة دون تفويت جملة واحدة وكأنّما تقرأ من مباشرةً الكتاب، كما أنّها تستطيع أن تتذكر ما حدث لها يوم كانت رضيعة ولم يتجاوز عمرها الـ12 يومًا حيث تمكّنت من وصف قيام والديها في إجلاسها على مقعد القيادة في سيارتهما قبل التقاط صورة لها.

متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب

ويصعب في البداية تصديق هذا الأمر كما من الممكن  إنكاره ولكنّ ريبيكا خضعت لفحوص واختبارات ذاكرة أثبتت حالتها الطبية النادرة للغاية، وقد رَوت ريبيكا في مدونّتها كيف أنّها اعتادت التحديق في الألعاب المعلّقة فوقها عندما كانت تستلقي في سريرها الصغير وكانت أيضًا تراقب المروحة الموضوعة إلى جانب فراشها، بالإضافة إلى تفاصيل أخرى عديدة كإصابتها بالحكّة الشديدة عندما ارتدت فستانها المصنوع من الساتان في عيد ميلادها الأول، وخوفها من  لعبة ميني ماوس المحشوة قطنًا، وتكمل ريبيكا في مدوّنتها أنّها تذكّرت كيف بدأت تحلم للمرة الأولى أثناء النوم عندما كانت فقط في سن 18 شهرًا.

وتشارك ريبيكا حاليًا في بحثين هامّين في دراسة الذاكرة البشرية بالتعاون مع عدد من العلماء في الولايات المتحدة الأميركية وأستراليا وتأمل أن تساعد هذه الأبحاث وغيرها الأشخاص الذين يعانون من الخرف  Dementia أو الألزهايمر Alzheimer، يُذكر أنّها ليست الوحيدة التي تعاني من حالة HSAM بل هي حالة من بين 80 مصابًا من أصل 7.4 مليار إنسان حول العالم. ومن بين الحالات الأخرى المعدودة للهايبرثيميسيا هناك الأميركية أليكساندرا وولف Alexandra Wolff  التّي تبلغ 25 عامًا من العمر وهي "تعاني" أو "تستمتع" بحالة مطابقة لريبيكا منذ الطفولة المبكرة، ولم يتبيّن بعد إن كانت هذه المتلازمة تصيب الإناث أكثر من الذكور أم أنّ الأمر لا يتعدّى كونه مجرد صدفة.

متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب

وتصف أليكسندرا الأمر بأنه "سفر عبر الزمن"  كونها قادرة على أن تتذكّر كل ما سمعته ورأته وشعرت به في الماضي بما في ذلك استرجاع الشعور المؤلم للصداع أو التلذذ بطعام محبّب لم تتذوقه منذ زمن وهذا يعني أنّ بإمكان أليكسندرا المحظوظة أن تعيش أسعد لحظات حياتها مرارًا وتكرارًا حسب الرغبة وبأدق التفاصيل، وهذا ما صرّحت به حيث قالت "إنّ الأمر مغري إلى أقصى حدّ وأنّها تتمنى لو بإمكانها أن تقضي طوال اليوم في الماضي لو لم يكن  لديها بعض الأعمال والاتزامات الأخرى التّي تقوم بها وتحرمها من خوض هذه التجربة الممتعة كل يوم".

ويعيش المصابون بمتلازمة فرط الاستذكار بعض التجارب القاسية حيث قد تنقلب هذه النعمة في أحيانٍ كثيرة وتصبح نقمة لعدم قدرة المصابين بها على نسيان ذكرايتهم الشخصية المؤلمة أو الصدمات النفسيّة والحوادث الجسدية، فالأمر ليس انتقائيًّا على الإطلاق إذ تكفي أيّ إشارة أو تلميح إلى حادثة أو ذكرى أليمة في إطلاق صورها بشكلٍ حيّ ومؤلم في ذاكرة المُصاب بـHSAM، حيث يستطيع العودة بذاكرته إلى حادث سيارة وقع في طفولته فيسترجع الإحساس المزعج كأنّه حدث في الوقت الحالي، ويستشعر لحظات تلقّي الخبر المشؤوم بنفس درجات الألم عندما خسر أحد أفراد عائلته يومها ليعيش في دائرة الحزن، إذًا هي حالة مرضية يعاني منها المُصاب وسيعاني كثيرًا مع الوقت وقد يصبح هشًّا بسبب بعض الذكريات المؤلمة، ولكن من الممكن أن يتعايش معها المُصاب فيشعر بتميّزه كيّ لا يفقد صوابه وعليه أن يتقبّل وضعه وحالته التّي تدعو إلى التفكير والتصديق كما أنّها تقع خارج حدود التصوّر في عالم الإبداع.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب متلازمة فرط الاستذكار حالة ذهنية غريبة يعيشها المصاب



اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 06:27 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم
 فلسطين اليوم - متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم

GMT 05:40 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة
 فلسطين اليوم - ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة

GMT 05:32 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا
 فلسطين اليوم - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 23:43 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

اعتقال امرأة من تشيلي تحول الماريجوانا إلى شجرة ميلاد

GMT 05:22 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شعبان يؤكّد ان الألفاظ السيئة تعود على الجسم بالمرض

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم الفوائد والأضرار الخاصة بـ"الكبدة" على جسم الإنسان

GMT 17:58 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على وصفة سهلة لإعداد الدجاج التركي في الفرن

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 05:37 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استقبلي فصل الخريف مع نفحات "العطور الشرقية"

GMT 01:50 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

جلال الداودي يوضّح أن لاعبي الحسنية سبب تفوّقه

GMT 16:21 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

تعرفي على أفضل نوع حليب للمواليد

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله

GMT 16:57 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

الأهلي والزمالك يحققان الفوز في دوري كرة السلة المصري

GMT 02:16 2014 الأربعاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أسرة "أنا عشقت" تحتفل بعيد ميلاد أمير كرارة

GMT 04:06 2015 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صغار "الباندا" تشترك في فيلم جديد للكشف عن أسرارها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday