الحكومة الأميركية تكشف عن سريَة 100 إيميل في رسائل كلينتون
آخر تحديث GMT 18:17:54
 فلسطين اليوم -
وزير الخارجية الفرنسي يدعو السلطات اللبنانية إلى التحرك سعيا لحل الأزمة السياسية ارتفاع حصيلة قتلى بركان نيوزيلندا إلى 16 الجامعة العربية تطالب كل الأطراف السياسية اللبنانية وقوى الأمن والجيش بضرورة الالتزام بضبط النفس والابتعاد عن مظاهر العنف الجامعة العربية تعرب عن قلقها إزاء الاشتباكات التي وقعت في لبنان مؤخرا.. خاصة الصدامات التي حدثت مساء أمس الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: مواجهة الإرهاب تحتاج لتضافر الجهود الدولية كافة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: لابد من مساعدة الدول التي تواجه الإرهاب لأنه ظاهرة تنمو بشكل مستمر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي: لابد من الحسم في مواجهة الدول الداعمة للإرهاب بغض النظر عن المصالح السياسية والاقتصادية ريا الحسن: أدعو المتظاهرين في لبنان إلى التنبه لوجود جهات تحاول استغلال احتجاجاتهم بهدف إحداث صدام بينهم وبين قوى الأمن وزيرة الداخلية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية ريا الحسن: طلبت من قيادة الأمن الداخلي إجراء تحقيق سريع وشفاف لتحديد المسؤولين عما جرى أمس في بيروت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان: الطيران الحربي الإسرائيلي يحلق فوق صيدا وشرقها وفي أجواء الجنوب بشكل عام على علو متوسط
أخر الأخبار

في قضية الرسائل غير الآمنة أثناء خدمة الوزيرة

الحكومة الأميركية تكشف عن سريَة 100 إيميل في رسائل كلينتون

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الحكومة الأميركية تكشف عن سريَة 100 إيميل في رسائل كلينتون

هيلاري كلينتون تكتب 100 ايميل تصفها الحكومة "بالمصنفة" على بريدها الخاص
واشنطن - عادل سلامة

وصفت الحكومة الأميركية 100 ايميل كتبتها وزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون على خادمها الخاص خلال الوقت الذي كانت تشغل فيه منصب الخارجية "بالسرية"، وهذا هو أول توثيق بدل توصيف "سري للغاية" في قضية الرسائل غير الآمنة أثناء خدمة الوزيرة في إدارة رئيس الولايات المتحدة الأميركية باراك أوباما. وأتت صحيفة "واشنطن بوست" بهذه النتائج التي سيصعب على كلينتون بعدها انكار أنها لم تعرض المعلومات الحكومية للخطر، وفي معظم الرسائل التي كتبتها كلنتون كانت ردًا على مساعديها بردود وجيزة، على الرغم من بدئها للمحادثة في بعض الحالات.
 
الحكومة الأميركية تكشف عن سريَة 100 إيميل في رسائل كلينتون
وأظهر تحليل الرسائل أن كلينتون لم تكن المذنبة الوحيدة في استعمال بريد الكتروني غير آمن، فاستخدام هذا النوع من الخوادم كان واسع النطاق في جميع أنحاء الدائرة والحكومة، وتتضمن رسائل كلنتنون رسائل كتبها أكثر من 300 شخص تتضمن معلومات ذات صلة بالحكومة. وكان من بين هؤلاء دبلوماسيين منذ فترة طويلة وكبار المسؤولين في الادارة وأجانب، ولم تكن كلنتون في هذه الرسائل هي من بدأت بالمحادثة، ولم تشارك حتى في الرد عليها بل تلقتها من مساعديها.
 
وخضعت أكثر من 2093 سلسلة من مراسلات كلنتنون وحوالي 52 ألف صفحة للمراجعة، ووصفت الايميلات اما "سرية للغاية" أو معلومات حساسة جرى العبث بها، وبعضها وصفت بكلا الوصفين معا، وقال المتحدث باسم كلينتون بريان فالون أن وضع التصنيف يتحدد بعد تحضير هذه الرسائل لإطلاقها للعلن. وتابع "هذا لا يعني ان المواد كانت "سرية" عند ارسالها أو استقبالها، اما السؤال الحقيقي فهو عن وجود أي معلومات سرية في رسائل البريد الالكتروني في الوقت الذي أرسلتها كلينتون".
 
وبيَنت كلنتون في البداية، "لم أرسل أي معلومات سرية الي أي أحد من ايميلي". وبعدها قالت بأنها لم تتلقَ أي معلومات سرية أيضا عليه، وتتطلب القواعد الحكومية من مرسلي المعلومات السرية بحفظها بشكل صحيح، ووضع علامة عليها. وقال المفتش العام لأجهزة الاستخبارات أن بعض مراسلات كلينتون تحتوي على معلومات سرية عند ارسالها، فيما لم يحدد مسئولو الدولة الوقت الذي كانت فيه هذه المعلومات سرية، وأدت هذه القضية الى نشوب خلافات بين الوكالات الحكومية الامريكية.
 
ووضعت معظم رسائل هيلاري كلينتون تحت المجهر وحتى تلك التي تتضمن جمل قصيرة، وكانت أكثر المراسلات شيوعا مع كبار مساعديها جايكوب سوليفان الذي كتب 2015 ايميل، وقال العديد من الدبلوماسيين المشاركين في المراسلات في مقابلات أنهم كانوا في حيرة عندما عرفوا بان هذه الإيميلات "سرية".
 
وأردف أيضا أنهم لم يرسلوا معلومات سرية مع وثائق البريد الالكتروني العادي كما ادعى الجمهوريون، فيما وضعت علامة "حساس ولكن ليس سري" على العديد من رسائل البريد الالكتروني، وصرح أحد السفراء أن أحد الرسائل التي وصفت اليوم بالسرية كانت عبارة عن كتاب نشره. وبين آخر أنه كان يضع علامة على ايميل إذا كان هناك حاجة لمناقشتها بالتفصيل ولترتيب اجتماع حولها، ويقول خبراء أمنيون أن الخادم الخاص بكلينتون كان محفوف بالمخاطر نظرا لأنه يعمل خارج الرقابة الحكومية.
 
 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحكومة الأميركية تكشف عن سريَة 100 إيميل في رسائل كلينتون الحكومة الأميركية تكشف عن سريَة 100 إيميل في رسائل كلينتون



قدمن مقاطع فيديو نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات

تانا مونجو تخطف الأنظار في حفل "يوتيوب"

واشنطن - فلسطين اليوم
خطفت النجمة العالمية باريس هيلتون الأنظار خلال حفل توزيع جوائز YouTube Streamy السنوية التاسعة، التي تكرم أصحاب أفضل مقاطع الفيديو على الإنترنت، الجمعة.  وكان من بين الحائزين على الجوائز النجمة باريس هيلتون، المغنية الأمريكية نورمانى، واليوتيوبر تانا مونجو، اللائى قدمن مقاطع فيديو مميزة خلال العام الماضى نجحت في تحقيق الملايين من المشاهدات حول العالم. وظهرت باريس هيلتون، البالغة من العمر 38 عاما، على السجادة الحمراء بفستان فضى قصير بدون حمالات مزين بالترتر، متدلى منه شراشيب من الترتر، مع حذاء من الكعب الأبيض، معتمدة على شعرها الأشقر المنسدل في أمواج على كتفيها . وغيرت النجمة تانا مونجو الصورة التقليدية للظهور على السجادة الحمراء، بظهورها المميز الأنيق الذي خطفت به  عدسات المصورين، حيث ظهرت مرتدية بدلة رياضية أنيقة ملونة ...المزيد

GMT 19:27 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

استبعاد روسيا من مونديال قطر 2022 وأولمبياد طوكيو 2020

GMT 15:29 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح الهدّاف التاريخي لمواجهات بورنموث ضد ليفربول

GMT 11:55 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

بيع قميص أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه في مزاد علني

GMT 07:44 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

الأميركية روفينيلي تمتلك أكبر مؤخرة في العالم

GMT 03:36 2018 الأربعاء ,25 تموز / يوليو

أفخم 9 ساعات يد رجالي لإطالة أنيقة في صيف 2018

GMT 00:19 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

"الديكور البوهيمي"يغير شكل حديقتك بأسلوب فريد

GMT 08:20 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

"كيا ستونيك" سيارة بمواصفات قيادة عالية في 2018

GMT 20:08 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

السينما تجذب المصارع بروك ليسنر وتقربه من الاعتزال
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday