عالمة تتحدى النووي وتغامر في مفاعل تشيرنوبل المنكوب
آخر تحديث GMT 19:48:39
 فلسطين اليوم -

من الحب ما قتل .. تناولت تفاحة مشعة واغتسلت في مياه البحر

عالمة تتحدى "النووي" وتغامر في مفاعل "تشيرنوبل" المنكوب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - عالمة تتحدى "النووي" وتغامر في مفاعل "تشيرنوبل" المنكوب

عالمة تتحدى "النووي"
واشنطن - رولا عيسى

قررت عالمة وباحثة وصفها الكثيرون بـ"المرأة ذات القوى الخارقة"، المجازفة بحياتها والذهاب إلى أكثر المناطق  المشعة خطورة في العالم؛ لتتجول في مركز التحكم لمفاعل "تشرنوبل" المنكوب، والمحظور الاقتراب منه لمدة 20 ألف  سنة على الأقل.

وتناولت العالمة بيونيرد إحدى ثمار التفاح التي نمت بالقرب من المفاعل النووي الشهير الذي شهد الانفجار النووي منذ ما يقرب من 29 عامًا بالتحديد في 26 من نيسان/ أبريل لعام 1986، وتسلقت أبراج منظومة الدفاع الصاروخي، فضلًا عن تعرضها للدغات النمل في منطقة تعاني من معدلات المرتفعة من الإشعاعات العالقة في الهواء.

وجذبت صفحة العالمة بيونيرد، آلاف المتابعين عبر صفحتها على الـ"يوتيوب" بعد أن نشرت صورًا وتسجيلات نادرة لمنطقة "تشرنوبيل"، حيث إغلاق هذا الموقع بالكامل في وجه جميع علماء العالم، خصوصًا بعد أن أكد عدد من العلماء الأوكرانيون أنَّ هذا الموقع من الخطر الاقتراب منه على مدار 20 ألف عام على الأقل.

وعرضت بيونيرد صورًا لها وسط معدلات معدلات ضخمة من الإشعاعات بعد أن أقدمت على السباحة في البحر وزيارة المستشفى، مشيرة إلى أنَّ أخطر التجارب التي مرت فيها خلال ست زيارات سابقة إلى الموقع هي الاقتراب من  ثعالب مسعورة والسير إلى جوار مبان مهجورة وغير آهلة بالسكان.

وشرحت بيونيرد ما حدث، قائلة: "نتيجة امتعاض الكثيرين من العلماء، يجب علينا أن نعشق أعمالنا"، واعترفت بأنها "وقعت في حب هذا الموقع الكارثي على وجه الخصوص".

وأضافت: "في بداية الأمر، لقد كانت المغامرة برمتها تتعلق بالإشعاعات، والتلوث، وقياس معدلاته؛ لكن الآن أصبحت القضية تتعلق بولعي بهذا الموقع، لا يمكن لأحد لم يتمكن من زيارته أن يتعرف عليه، سيعتقد الكثير بأنَّ ذلك ضرب من الجنون".

وتابعت: "لقد تعرضت للإشعاعات بمجرد خضوعي لبعض الفحوصات الطبية داخل مستشفى ما، عرضني لكميات أضخم  وأكثر من تلك التي يحتويها موقع "تشيرنوبل"؛ لقد كان من الحماقة أن أسبح في البحر لمرات عدة دونما الحماية من أشعة الشمس؛ ولكنني لستُ نادمة للسباحة في منطقة مليئة بالإشعاعات النووية".

وأردفت: "لقد كنت أتطلع بكل شغف لمواجهة الحيوانات، خصوصًا المفترسة منها، فقد أصبحت هذه المنطقة ملاذا للحيوانات المفترسة، مثلها مثل الحياة البرية  أكثر من أي منطقة أخرى"، مضيفة: "في حال إعجاب أحدهم بتجربتي تلك  ويرغب في أن أنشر مذكراتي حيالها سأكون محرجة للغاية، فالأمر ليس سيئًا؛ لكنه أيضًا لا يمثل ما يود الآخرين أن يسمعوه".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عالمة تتحدى النووي وتغامر في مفاعل تشيرنوبل المنكوب عالمة تتحدى النووي وتغامر في مفاعل تشيرنوبل المنكوب



تلازم المنزل برفقة عائلتها بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا

نانسي عجرم تتألق بقوامها الممشوق وخصرها الجميل

بيروت - فلسطين اليوم
شاركت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، متابعيها على صفحتها بـ"انستغرام" بصورة تعود لمشاركتها في برنامج ذا فيوس كيدوز، تألقت خلالها بفستان عصريّ قصير تميّز بقماشه الناعم والمنسدل، وبالنقشات مع الحزام الجلدي الذي حدد خصرها. وأكملت اللوك بتسريحة شعر عصرية، وجزمة جلدية، وظهرت بلوك جميل بقوام ممشوق وخصر جميل. ونانسي التي إختارت الفساتين القصيرة في عدد من المناسبات سواء الحفلات أو في إطلالاتها الكاجول. غالباً ما رافق الحزام هذه الإطلالة. مثل الفستان الأخضر المزيّن بالشك الذي تألقت به في أحد حفلاتها الفنية من توقيع إيلي صعب، وفي لوك قريب إلى ذلك الذي إختارته في ذا فويس، تألقت نانسي بفستانين بنقشة الورود مع الحزام الذي يحدد الخصر، الأول أصفر اللون والثاني غلب عليه اللون الوردي. تنسيق نانسي لحزام الخصر لا يقتصر فقط على الفساتي...المزيد
 فلسطين اليوم - 5 أفكار مختلفة لحفل زفاف بسيط ومميز في زمن "كورونا"

GMT 17:43 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

الغموض يحوم حول مصير طواف فرنسا 2020

GMT 11:41 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 10:40 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على كل الاحتمالات

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 09:47 2017 الإثنين ,25 أيلول / سبتمبر

مؤسسة حقوقية ترفض صناعة الملابس من صوف الحيوانات

GMT 08:39 2017 الإثنين ,22 أيار / مايو

طريقة تحضير شيخ المحشي باللبن مع الأرز

GMT 07:21 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

دنيا بطمة تتألق في القفطان المغربي خلال أحدث جلسة تصوير

GMT 01:32 2017 الثلاثاء ,01 آب / أغسطس

ألوان حوائط تساعدك عند اختيار ديكور منزلك

GMT 18:08 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

خطوات تركيب أظافر الاكريليك بطريفة سهلة

GMT 06:23 2015 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

جبنة العكاوي

GMT 13:57 2017 الثلاثاء ,31 كانون الثاني / يناير

محمد عشوب يكشف عن اتصال مريم فخر الدين بالشيخ الشعرواي
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday