خبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل
آخر تحديث GMT 02:26:55
 فلسطين اليوم -

أكدت أنها لم تتعود بعد على الظهور بشخصيتها الحقيقية

خبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - خبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل

النجمة الأميركية ميغان ميركل
برلين ـ جورج كرم

على الرغم من سنوات الخبرة على السجادة الحمراء، والتقاط الصور والتعامل مع الحوارات الإعلامية، يبدو أن الوقت الذي قضته النجمة الأميركية ميغان ميركلخبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل، في هوليوود لم يهيئها جيدا للوقوع تحت ضغط أن تصبح أحد أفراد العائلة الملكية، فدائما ما تلمس شعرها أثناء ظهورها مع الأمير هاري، وهذا يدل على عدم تحليها بالثقة الكافية.

وكشفت خبيرة لغة الجسد، إليزابث كوهنكل، عن الإشارة التي تستخدمها ميغان، لتهدئة نفسها حين تقع تحت ضغط، وتقول " إنها حركات جسدية ونفسية للتهدئة حين تشعر بعدم الراحة أو الضغط، وهذه النسخة البالغة من حركات الطفولة حيث الإمساك باللعبة المفضلة أو تنورة الأم أو يد الأب، وذلك أثناء الشعور بالقلق ولا تعرف ماذا تفعل أو تقول".

وأكدت إليزابث على أن ذلك يتعلق بالظروف، حيث إن ميغان لا تقوم بنفس الحركات أثناء وجودها مع الأمير هاري بمفرديهما،خبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل فالمحتوى هو مفتاح إشاراتها. وأضافت "حين تشعر بالتوتر وتعرف أن الملايين يشاهدون ويصدرون الأحكام، تميل برأسها في اتجاه واحد وتلعب بشعرها، وهذه طريقة جسدية لحماية نفسها".

ونعتقد أن توتر ميركل تحت الأضواء أمر غريب، ولكن تشير إليزابث إلى أن الدور الذي تقوم به ميغان الآن مختلف جدا عن ما أعتادت عليه، وهي تجد طريقها في الوضع العام الجديدة، فربما اعتادت على التصوير في السابق كونها ممثلة، وليس كونها شخصية حقيقية، والتواجد تحت الأضواء كونها ممثلة محترفة دور يختلف تماما عن كونها نفسها الحقيقية.

وتقع كل تحركاتها ولغتها الجسدية واختيار ملابسها للتدقيق، فهي لم تعد تقدم نفسها كممثلة، ويتم الحكم عليها الآن كونها أحد أفراد العائلة الملكية. وأضافت إليزابث" وهي تقع تحت ضغط كبير، حيث توقاعاتها بأن تتصرف بمثالية في دورها، فبالتأكيد توقعات الممثلة تختلف عن كونها من أفراد العائلة المالكة، ومن المفترض والمتوقع من الممثلة السابقة السعي للحصول على انتباه العامة، بينما تتوقع العائلة المالكة أنها لن تلفت الانتباه وتتصرف بطبيعتها كشخصية حقيقية".

وباختصار، قبل خطبتها على الأمير هاري، كان يتم الحكم عليها من خلال قوة تمثيلها وأدائها للأدوار، ولكن الآن سيتم الحكم عليها من خلال تصرفاتها التي تمثل أشهر عائلة ملكية في العالم، وكليهما أدوار مختلفة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل خبيرة لغة الجسد تظهر معنى إشارات ميغان ميركل



GMT 07:26 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

هجوم لاذع على فريال مخدوم لظهورها بملابس فاضحة

GMT 11:00 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الزوجة الرابعة للصحافي السعودي جمال خاشقجي تكشف عن هويتها

GMT 01:19 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

مُغادرة الأمير هاري قصر كينسنغتون بسبب خلاف بين كيت وميغان

GMT 08:39 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شابة تكشف تفاصيل هروبها من داعش" والعودة إلى بريطانيا
 فلسطين اليوم -

اختارت اللون الأزرق التوركواز بتوقيع المصممة والكر

كيت ميدلتون تخطف الأنظار باللباس الباكستاني التقليدي

لندن ـ كاتيا حداد
نجحت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون منذ نزولها من الطائرة، بأن تخطف أنظار الباكستانيين والعالم، هذه المرة ليس بأحد معاطفها الأنيقة أو فساتينها الميدي الراقية، بل باللباس الباكستاني التقليدي باللون الأزرق التوركواز. كيت التي وصلت برفقة الأمير وليام الى باكستان، في إطار جولة ملكية تستمرّ لخمسة أيام، أطلت بالزي الباكستاني المكوّن اساساً من قميص طويل وسروال تحته وقد حملت إطلالاتها توقيع المصممة كاثرين والكرCatherine Walker. ميدلتون التي تشتهر بأناقتها ولا تخذلنا أبداً بإختيارتها تألقت بالزي التقليدي، الذي تميّز بتدرجات اللون الأزرق من الفاتح الى الداكن، وكذلك قصة الياقة مع الكسرات التي أضافت حركة مميّزة للفستان، كما الأزرار على طرف الأكمام.  وقد أكملت دوقة كمبريدج اللوك بحذاء ستيليتو باللون النيود من ماركة Rupert Sanderson، مع كلاتش وأقر...المزيد

GMT 06:27 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم
 فلسطين اليوم - متاجر "آبل استور" في 25 دولة تستضيف مهرجان الرسم

GMT 05:40 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة
 فلسطين اليوم - ريهام سعيد تكشف نتيجة محاكمتها في جنح الجيزة

GMT 05:32 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا
 فلسطين اليوم - وجهات سياحية دافئة في كانون الأول 2019 من بينها برايا

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 23:43 2014 الجمعة ,05 كانون الأول / ديسمبر

اعتقال امرأة من تشيلي تحول الماريجوانا إلى شجرة ميلاد

GMT 05:22 2018 الجمعة ,07 كانون الأول / ديسمبر

شعبان يؤكّد ان الألفاظ السيئة تعود على الجسم بالمرض

GMT 23:14 2018 الثلاثاء ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

أهم الفوائد والأضرار الخاصة بـ"الكبدة" على جسم الإنسان

GMT 17:58 2018 الثلاثاء ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرفي على وصفة سهلة لإعداد الدجاج التركي في الفرن

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 05:37 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

استقبلي فصل الخريف مع نفحات "العطور الشرقية"

GMT 01:50 2017 الأحد ,08 كانون الثاني / يناير

جلال الداودي يوضّح أن لاعبي الحسنية سبب تفوّقه

GMT 16:21 2016 السبت ,11 حزيران / يونيو

تعرفي على أفضل نوع حليب للمواليد

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله

GMT 16:57 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

الأهلي والزمالك يحققان الفوز في دوري كرة السلة المصري

GMT 02:16 2014 الأربعاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أسرة "أنا عشقت" تحتفل بعيد ميلاد أمير كرارة

GMT 04:06 2015 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صغار "الباندا" تشترك في فيلم جديد للكشف عن أسرارها
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday