المذيعة ياسمين باكير تحصل على الدكتوراه في الإعلام
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

أكدت أنها تتمني محاورة الرئيس عبد الفتاح السيسي

المذيعة ياسمين باكير تحصل على الدكتوراه في الإعلام

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المذيعة ياسمين باكير تحصل على الدكتوراه في الإعلام

مذيعة التليفزيون المصري ياسمين باكير
القاهرة خالد حسنين

كشفت  مذيعة التليفزيون المصري ياسمين باكير  أنها لم تحقق طموحاتها بعد وانها مازالت في بداية الطريق  لتحقيق ما تصبو اليه  رغم حصولها على درجة الدكتوراه  في الاعلام من جامعه القاهرة  مع مرتبة الشرف الأولي  كأصغر إعلامية تحصل على الدكتوراه وهي في عمر ال32 كما انها  صاحبة اول رسالة دكتوراه باللغة الإنكليزية من  قسم الإذاعة والتليفزيون في كلية الاعلام

وحصلت ياسمين مؤخرا على درجة الدكتوراه من كلية الاعلام جامعه القاهرة  وعنوان رسالتها ( استخدام الاثارة الحسية في القنوات الفضائية العربية  وتأثيره على الشباب المصري ) عن دراسة قامت بها من خلال عينات من الشباب وركزت على قناة mbc 4   وشملت العينة البرامج الأكثر مشاهدة مثل برنامج et      و the insider  و the doctors  وthe talk وهي برامج اجنبية  حصلت ام بي سي على الفورمات الخاصة بها وتم تعريبها للعرض عربيا ولافت نجاحا كبيرا رغم غرابة محتواها على مجتمعنا العربي   وأكدت الدراسة ان تأثير تلك البرامج سيء جدا ويعمل على  تغيير أفكار الشباب  لعدم ملاءمة  محتواها مع عالمنا العربي  خاصة انها تناقش قضايا المخدرات والنميمة والعلاقات  خارج الزواج  وتستخدم تقنيات عالية لجذب المشاهدين  ووجد ان الشباب يقبل علىها وتؤثر فيه بشكل سلبي على السلوكيات والمواقف
  
باكير  التي حصلت على بكالوريوس   الاعلام من جامعه نيويورك بأميركا والماجستير من  الجامعة الاميركية  ثم ختمت مشوارها بالدكتوراه من جامعه القاهرة  تؤكد انها مازالت في بداية مشوارها وان لديها طموحات كبيرة في مجال الاعلام والعمل الاكاديمي والتدريس الجامعي  وتحلم بنقلة كبري حتي ولو خلف الكاميرات اذ تتمني ان تصل لأعلى المراتب 
وقالت  انها  كانت تري نفسها مذيعة منذ  الصغر و ان هذا الحلم سيطر علىها  منذ الصغر وكان الجميع يتنبأ لها ان تكون مذيعة وسعت كثيرا لتحقيق ذلك  حتي أصبحت مذيعة بقناة النيل الدولية ، وأضافت انها قررت الاتجاه للتدريس والمجال الاكاديمي  لترتقي بقدراتها ولتنال مكانه افضل داخل المجتمع وليست مجرد رسالة  دكتوراه توضع في الأرشيف بل تضيف لها خبرة وتثقل قدراتها وثقافتها
وأكدت  المذيعة ذات الملامح البريئة ان  جمالها وشكلها الطفولي  كان عائقا أحيانا في مراحل من حياتها   خاصة انها حصلت على البكالوريوس وعمرها 19 عامام كما نالت الماجستير  وعمرها 21 عاما  وملامحا جعلت رؤسائها يفضلون ان تعمل بالبرامج الفنية وبرامج المنوعات الا انها كانت تحب العمل في النشرات الإخبارية والبرامج السياسية وهو ما تحقق لها بعد فترة وبعد ان بذلت مجهودا كبيرا خلف وامام الكاميرا وتدرجت في العمل
وحاولت معرفة تفاصيل العمل الإعلامي قبل ان تصبح مذيعة   حتي فهمت جميع أدوات الاعلام  واكتسبت خبرة جيدة مكنتها من تقديم برامج سياسية   ونشرات إخبارية وهو الطريق الذي تجد نفسها فيه
عادت المذيعة  الجميلة للوراء لتتذكر اخطر مهمه قامت بها عندما عملت كمراسلة  على الحدود مع غزة  خلال الحرب عام 2008 وشاهدت بأعينها معاناه الشعب الفلسطيني  وكانت وسط المناطق الساخنة وتراها تجربة مفيدة رغم قسوتها  وكان عمرها آنذاك 25 عاما اذ كانت اصعر مراسلة في ذلك الوقت ورفضت العودة للقاهرة وظلت هناك لمدة 40 يوما حتي انتهاء الحرب 
 
وأكدت ياسمين على دور التليفزيون المصري  في ثقل موهبتها ووصولها للمستوي الحالي من خلال اتاحة الفرصة لها في العمل وتطوير مستواها الا انها تحلم بالعمل في قنوات اخري خارجية  تناسي امكانياتها وقدراتها الإعلامية  وتزيد من خبراتها ومكانتها
ياسمين تحلم بإجراء حوارات مع  عدد من الشخصيات الهامة محليا ودوليا  مثل الرئيس السيسي   لبحث  ما يحدث في مصر وكذلك الرئيس السوري بشار الأسد بعد الكارثة الإنسانية التي يمر بها الشعب السوري  لتخرج منهما بمعلومات واسرار لا يعرفها احد
 
وأشارت  الي انها غير سعيدة بالوسط الإعلامي الحالي  الذي تحول الى سلعة اكثر منه  مجال هام لبناء  فكر المجتمع وتنويره  والمشاهد إصابة الإحباط من كثرة عرض السلبيات وتناسي الإيجابيات والإنجازات التي تمر بها مصر وهو العيب الذي وقعت فيه معظم برامج التوك شو  دون البحث عن حلول او الالتزام   بالموضوعية  والحيادية وتحول المذيع الي محلل سياسي  للأسف، مرجعة الفضل فيما وصلت الية لوالديها وتقول ان ابيها   الاستشاري الهندسي ووالدتها الاستشارية  الطبيبة ساعداها بشكل كبير في مسيرتها العلمية وسانداها حتي حصولها على الدكتوراه

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المذيعة ياسمين باكير تحصل على الدكتوراه في الإعلام المذيعة ياسمين باكير تحصل على الدكتوراه في الإعلام



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 09:00 2015 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ثري عربي يمتلك مجموعة نادرة من المجوهرات الثمينة

GMT 12:00 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

خطة الحكومة في هيكلة قطاع الأعمال العام

GMT 23:29 2014 الأحد ,07 كانون الأول / ديسمبر

عقار جديد من ثمار الزهور يساعد على علاج التهاب المفاصل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday