إحصاءات ترصد إيذاء الأوروبيين لمسلمات الدول الأوروبية
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

بعد الأحداث الأخيرة التي ضربت العاصمة باريس

إحصاءات ترصد إيذاء الأوروبيين لمسلمات الدول الأوروبية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إحصاءات ترصد إيذاء الأوروبيين لمسلمات الدول الأوروبية

البريطانية المسلمة روحي الرحمن
لندن - سليم كرم

أكدت إحصاءات تابعة لخط المساعدة  "Tell Mama" والذى يجمع جرائم الكراهية ضد المسلمين البريطانيين بأن ظاهرة "الإسلاموفوبيا" ازدادت في بريطانيا منذ الهجمات المتطرفة في باريس، حيث ارتفعت نسبة العداء للإسلام بنسبة 300% منذ 13 تشرين الثاني/ نوفمبر، وتم الإبلاغ عن العديد من هذه الجرائم في وسائل الإعلام، حيث تعرض المسلمون البريطانيون للمضايقة والاعتداء علنًا.

وأضافت الإحصائية أن معظم الضحايا من النساء ويرجع ذلك جزئيًا إلى كونهم أكثر عرضة لارتداء الملابس الإسلامية التقليدية مثل الحجاب والنقاب، وربما لأنهم يمثلون تهديدا أقل من الرجال، وأوضح خط المساعدة Tell Mama أن الغالبية العظمى من ضحايا جرائم الكراهية في بريطانيا هم النشاء والفتيات الذين تتراوح أعمارهم بين 14 إلى 54 عامًا، على الرغم من كون الجناة بالأساس من الذكور البيض الذين تتراوح أعمارهم بين 15 إلى 35 عامًا. حيث أبلغت السلطات ببعض هذه الجرائم بينما نوقش البعض الآخر على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أشار رئيس أساقفة "كانترىبرى" جاستين ويلبى إلى أنه يعرف ضحية بشكل شخصي.

وجاء ارتفاع نسبة "الإسلاموفوبيا" بعد وقت قصير من هجمات "داعش" المتطرفة في باريس، بالإضافة إلى كشف القناة الرابعة عن وجود خلية سرية من النساء المسلمات البريطانيات لتشجيع الآخرين على الانضمام إلى تنظيم "داعش"، وأخبرت هذه المجموعة النسائية الشابات المسلمات أن بريطانيا تشن حربا ضدهم مستخدمين لغة مسيئة لليهود، وربما يرتبط الكشف عن هذه الخلية بارتفاع ظاهرة "الإسلاموفوبيا" كراهية الإسلام.

ويمكن توضيح الصورة الحالية من خلال تسليط الضوء على أحدث الجرائم ضد المسلمين في العالم الغربي، حيث كانت "روحي الرحمن" تستقل مترو الأنفاق في نيوكاسل مع شقيقتها في 21 تشرين الثاني/ نوفمبر ثم اقترب رجل منهم وبدأ يصيح "هذا وطني"، وأخبر باقي الركاب أن روحي التي ترتدى الحجاب يمكن أن تفجر القطار، حيث كتبت روحي عن هذا الموقف على صفحتها على الـ "فيسبوك"، ونشرت فيديو لشكر الركاب الذين تدخلوا لحمايتها.

وتعرضت شقيقتان أخرتان في نيويورك كانتا في أحد المتاجر للمضايقة بواسطة عامل مكتب بريد Dainton Coley بتاريخ 20 تشرين الثاني/ نوفمبر، وقيل إن الرجل بصق عليهما وهددهما بحرق مسجدهم، كما أوضح مجلس العلاقات الأميركية الإسلامية أن الرجل وصف الفتاتان بالمتطرفتين، ووجهت إلى الرجل تهمتي التحرش والتهديد.

وتعدى مهاجمون من نادي الغولف بتاريخ 23 تشرين الثاني/ نوفمبر منتصف الليل على صبي (17 عامًا) فى شلتنهام، حيث وصفوا الصبي ذو الأصول التركية بكونه متطرفًا، كما لكموه وتركوه مصابًا بجروح في وجهه، وركض الصبي للاستغاثة بوالده الذي حضر مع عم الفتى "محمد"، وحينها تعرض الثلاثة لإهانات عنصرية، وذكر محمد "لقد ضربونا بقطعة معدنية وعندما اتجهت إلى سيارتي حطموها ثم قفز أحدهم على دراجة وهرب، ثم حضر الناس بسبب الضوضاء والصراخ".

وتعرضت امرأة شابه محجبة للاعتداء في مترو أنفاق لندن، ووصفت الواقعة على الـ "فيسبوك" بواسطة أحد الركاب ويدعى " أشلى بوييز" والذى دفع الرجل المهاجم بعيدًا عن المرأة المسلمة بتاريخ 16 تشرين الثاني/ نوفمبر، وأوضح أشلى "أن رجلًا في الثلاثين من عمره ضايق فتاة مراهقة ووصفها بالمتطرفة، مضيفًا أنه عندما نظرت إليه الفتاة ثم نظرت بعيدًا عنه اقترب منها وردد كلمات مسيئة لها بصوت عالٍ، ثم ذكر أن أبناء ديانتها قتلوا الضحايا في هجمات باريس، موضحًا "حينها وقفت وحاولت دفعه بعيدًا عن الفتاة لأنه كان عنيفا وكان يرهبها، وبعدها التفت إلي ووصفني بالمتطرف والمتعاطف مع المتطرفين".

وبيّنت امرأة مسلمة في كندا أنها تعرضت للهجوم بشكل شرس في طريقها لالتقاط ابنها (ستة اعوام) من المدرسة من قبل اثنين من الرجال بتاريخ 16 تشرين الثاني/ نوفمبر، مضيفًة أنها أخبرت مجلة "سيتي نيوز" "وصفني أحدهم بالمتطرفة قائلًا عودي إلى وطنك، ورددت هذا وطني، وأمسك الأخر حجابي وخلعه من رأسي، ودفعني حتى سقطت على الأرض ثم لكمني في رأسي ومعدتي".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحصاءات ترصد إيذاء الأوروبيين لمسلمات الدول الأوروبية إحصاءات ترصد إيذاء الأوروبيين لمسلمات الدول الأوروبية



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 04:46 2024 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

أفكار مبتكرة للفواصل في ديكور المنازل العصرية

GMT 04:50 2024 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

"كورونا" يضرب بمتحوره الجديد وزيادة كبيرة في الإصابات

GMT 13:17 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

​ريزفاني Tank X تصارع الجبال بمحرك V8 Hellcat بقوة 707 حصان

GMT 08:20 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

"كيا ستونيك" سيارة بمواصفات قيادة عالية في 2018

GMT 21:28 2016 الخميس ,30 حزيران / يونيو

أهلي في يعبد / فلسطين ... أما من رجل رشيد بينكم ؟!

GMT 20:52 2016 الأربعاء ,30 آذار/ مارس

سمك سردين مقلي

GMT 05:49 2016 الثلاثاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

مكلارين تكشف عن مجموعة سيارات كهربائية للأطفال

GMT 21:36 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

يراها فاروق حسنى

GMT 03:39 2017 الجمعة ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

مراجعة حاسب هواوي المحمول MateBook D
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday