متى تلجئان لمستشار علاقات زوجية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

متى تلجئان لمستشار علاقات زوجية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - متى تلجئان لمستشار علاقات زوجية

متى تلجئان لمستشار علاقات زوجية
القاهرة - فلسطين اليوم

تنتهي قصص الحب الجميلة في الروايات والأفلام بـ"عاشوا في تبات ونبات"، ولا يخبرنا أحد أبدا بما خلف التبات والنبات من جهد ومحاولات ومعارك مضنية مع العالم ومع أنفسنا، نعتمد فيها على خبراتنا وحدسنا الداخلي، والبعض يعتمد على نصائح الأهل والأصدقاء.

لكن متى قد نحتاج لتلقي المساعدة من خبير؟ وما الذي يمكن أن نجده لدى استشاري الزواج ولا نجده في نصائح الأهل والأصدقاء مثلا؟ ما الحالات التي من الممكن أن يساعد فيها اللجوء لاستشاري الزواج؟ وهل الأمر مفيد بالفعل؟

متى يصبح الحل طلب الاستشارة؟

- إذا كنت لا تتحدثين مع زوجك عن المشكلات التي تواجهكما: تكمن أغلب مشكلات الزواج في التواصل، سواء نقص القدرة على التواصل إما بسبب تجاهل أحد الطرفين للطرف الآخر، أو رفضه للحديث في بعض الموضوعات، أو الاستخفاف أو إطلاق الأحكام المسبقة أو حتى خوف أحد الطرفين من فتح بعض الموضوعات مع الطرف الآخر. يساعد استشاري الزواج على فتح قنوات الاتصال بين الزوجين وإيصال وجهة نظر كل طرف للطرف الآخر.

 - إذا بدأ أحد الطرفين في سلوك أسلوب المعاقب عن طريق تجاهل الطرف الآخر نفسيا أو جسديا كنوع من العقاب، أو تهديده بحجب مشاعره عنه، مما يخلق نوعا من عدم التوازن في العلاقة.

 - إذا بدأت في رؤية شريكك باعتباره خصما لك: فمن المفترض أن تدركا أنكما شريكان حتى في وجود خلافات بينكما، إذا شعرت أن زوجك خصما ربما تحتاجين لاستشارة متخصصة.

- إذا كنت تحتفظين بأسرار: كل منا لديه أسراره وكل منا له الحق في مساحة من الخصوصية، لكن إذا كنت تحتفظين بالعديد من الأسرار ولا تجدين القدرة على مصارحة شريكك بها فهذه علامة خطر.

 - إذا فكرت في الدخول في علاقة أخرى: فالتفكير في شخص آخر يعني أن هناك ما ينقصك في هذه العلاقة.

- في حالة دخول أحد الطرفين في علاقة خارج إطار الزواج: على الرغم من الأضرار الوخيمة التي تسببها الخيانة والتي غالبا ما تنتهي بالطلاقأحيانا يرغب الزوجان في الاستمرار في علاقتهما رغم كل ما حدث، ربما يساعدك استشاري الزواج في فهم ماحدث وتجاوزه والتعافي من آثاره.

 - إذا كنت تشعرين بأنكما منفصلان: ليس من الضروري أن يلتصق الزوجان دائما، على العكس يحتاج كل منكما لمساحته الخاصة، لكن لا يعني هذا أن تعيشا سويا كأنكما مجرد شركاء في السكن.

 - حدوث تغير مفاجئ في العلاقة الحميمة: سواء كمي أو كيفي قد يكون علامة على وجود شيء خاطئ.

 

- في حالة وجود مشكلة أو سوء تفاهم طويل الأمد لم تستطيعا التوصل لحل بشأنه: هناك اختلافات طبيعية بين الأفراد، فليس من الطبيعي أن يكون الزوجان نسخة من بعضهما البعض، لكن إذا لم تنجحا في التعامل مع اختلافاتكما وإدارتها فربما تحتاجان لاستشاري الزواج.

 - إذا شعرت أو شعر الزوج أن السبب الوحيد لبقائهما سويا هو الأطفال أو مصالح مادية مشتركة.

 ماذا إذا رفض الزوج الذهاب لاستشاري الزواج؟

 لا يعني رفض الزوج للذهاب لاستشاري الزواج أنه ليس حريصًا على نجاح العلاقة، ربما عليك فهم أسباب رفضه؛ لكي تتمكني من إقناعه، تكمن الأسباب الرئيسية لرفض الأزواج للجوء لاستشاري العلاقات فيما يلي:

 

1- الخوف من أن يتخذ الاستشاري صفّ الزوجة، ويشعره أنه مخطئ.

2- الإنكار: إنكار وجود مشكلة.

3- اللوم: إلقاء اللوم عليك، واتهامك بأنك المسؤولة عن المشكلات.

4- إدخال طرف ثالث إلى علاقتكما قد يكون محرجا لكبرياء الذكر.

كيف يمكنك إقناع زوجك إذا؟

عادة يلجأ الزوجان إلى استشارة متخصصين كآخر محاولة قبل الطلاق، لكن الخبراء ينصحون بالاستعانة بمتخصص قبل الوصول إلى هذه المرحلة في الأصل، فكلما تعاملت مع المشاكل مبكرًا، كان الوصول إلى الحل أسهل.

- كوني صريحة مع زوجك ومباشرة: أخبريه برغبتك وبأسبابك.

- لا تستخدمي عبارة (أحتاج لشخص يسمعني أو أحتاج للحديث) لكن استخدمي عبارات مثل أريد أن نجد حلولا لمشكلة كذا وكذا.

- اطلبي منه أن تجربا جلسة واحدة وأخبريه أنكما لن تكررا الأمر إذا لم يرتح له.

مع الأسف مؤخرا انتشرت العديد من الأسماء التي تطلق على نفسها لقب استشاري زواج دون وجه حق، ما جعل الأمر يشبه (السبوبة).

انتبهي أثناء اختيار الاستشاري الذي تلجئين له، تأكدي من جدارته، بإمكانك قراءة ترشيحات الآخرين، ومتابعة آرائه وتعليقاته إذا كان له كتب منشورة أو صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي.

تذكري أن ما يناسب غيرك قد لا يناسبك، وتأكدي قبل الاختيار من مرجعيته ومدى مناسبتها لك.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متى تلجئان لمستشار علاقات زوجية متى تلجئان لمستشار علاقات زوجية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday