طرق تعلمك تحويل الكراهية إلى حب
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

طرق تعلمك تحويل الكراهية إلى حب

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طرق تعلمك تحويل الكراهية إلى حب

طرق تعلمك تحويل الكراهية إلى حب
رام الله - فلسطين اليوم

أكدت دراسة برازيلية لمعهد "سايكولوجي توداي" أي "علم النفس اليوم" أنه من المألوف أن نسمع أناساً يقولون: "أنا أكرهك" كما نسمع آخرين وهم الغالبية، على حد تعبير الدراسة، يرددون "أنا أحبك" إن كان المحبوب امرأة أو رجلاً أو شيئاً جميلاً من الطبيعة أو الحياة. فنحن قد نعشق حتى الجنون وقد نكره حتى الجنون. إذن، الفارق في هذين الشعورين هو خيط رفيع هش يمكن قطعه لصالح الحب أو لصالح الكراهية.

اعرفي مساوئ الكراهية
عدد لا يحصى من الأمراض الجسدية هي ناجمة عن منشأ نفسي. فما تفعل الكراهية بالإنسان؟

أولاً، تسوء صحتك
فهي تسبب توتراً نفسياً كبيراً يساهم في تطور كثير من الأمراض إلى حد السرطان، كسرطانات المعدة والقولون وسرطان الدماغ أيضاً. فإذا أردت أن تعيشي حياة صحية فمن الأفضل أن تبتعدي عن الكراهية.
هناك تدريبات مثل "التأمل" ورياضة "اليوغا" و"الاسترخاء النفسي". قومي بها لتشعري بالحب.

ثانياً، الحياة تصبح أطول من دون كراهية
إن الدماغ ينتج مادة تسمى "أوكسيتوسين"، الذي يعطي الشعور بالرضا في جميع التفاعلات، الحياتية. والخاصية الأهم في هذه المادة هي أنها تساعد على تقليص مستويات المواد الشاردة التي تسبب الالتهابات في جسم الإنسان وبذلك فإن غياب الكراهية يعني حياة أطول.

ثالثاً، مع الحب تكونين أكثر نجاحاً
من أكبر العوائق التي تمنع رد اللطف باللطف هي الكراهية. فإذا كنت تكرهين أحداً فإنك تتمنعين حتى عن الرد بكلمات مهذبة، بل يمكن أن تديري ظهرك لمن يقوم بتقديم الشكر لك.

رابعاً، الإبداع نتيجة طبيعية لغياب الكراهية
الكراهية تبعد الإنسان عن الإبداع؛ لأنه شعور يطفئ كل ما يميل للتفاؤل، بينما الحب هو الذي يمنح الأفكار الجديدة؛ بحيث يكون عمل الإضاءة الدماغية ينير الطريق أمام من يميلون إلى حب الناس والحياة.

كيف تحولين الكراهية إلى حب؟

1 - كوني مستعدة لخدمة الآخرين ومساعدة من هو بحاجة لمساعدة.

2 - تأملي في الحياة بشكل عميق للتفكير في كل ماهو جميل، وإلقاء الضوء على الأمور المظلمة التي لا يراها الكثير من الناس.

3 - فكري بإنسان أو شيء تحبينه، فهذا يرفع مستوى الحب. أي أن من يحب شخصاً بصدق فإن كل الأشياء تصبح جميلة في عيني المحب، بينما الكراهية تولد المزيد من الكراهية. فمن يحب تنمو سعادته، ومن يكره تنمو تعاسته.

4 - كوني حاضرة: من المعروف أن الكراهية تحدث عندما يكون الإنسان في حالة من اللاوعي. في هذه الحالة فإن الكثير من الأمور السلبية تظهر وتطفو إلى السطح كالماضي الحزين.
لكن الحب يحدث في حالة من الوعي الكامل؛ حيث يشعر الإنسان بأنه يحب بشكل واعٍ.

5 - حاولي إيجاد الحب في الكراهية: إن الخيط الذي يفصل بين الحب والكراهية هو خيط رفيع جداً، أي أنه من الممكن إيجاد شيء ما تحبينه، حتى وإن كانت الكراهية هي الطاغية عليك.

6 – لا تتركي نفسك من دون زواج، وتستهويك العزوبية، فالزواج يعلم النساء الحب.

7 - اقبلي المزيد من الحب: إن افتقارنا للحب في كثير من الأحيان يؤجج الكراهية في أنفسنا، ولذلك من المفيد قبول حب الآخرين لنا بزيادة الثقة بأنفسنا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طرق تعلمك تحويل الكراهية إلى حب طرق تعلمك تحويل الكراهية إلى حب



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:02 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

"غضب عارم" من مهاجمة دونالد ترامب نتائج الانتخابات مجددا

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 07:39 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 07:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 08:05 2017 الجمعة ,03 شباط / فبراير

كريمة غيث تعود بقوة إلى "ذي فويس" للمرة الثانية

GMT 15:31 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

أسعار ومواصفات شيفرولية أفيو Chevrolet Aveo 2017 في مصر

GMT 13:33 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

مستوطنون يقتحمون باحات الأقصى

GMT 06:58 2016 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

شركة تُصمم لحاف يمكنه ترتيب السرير بمفرده

GMT 22:49 2015 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

البوملي غنية بفوائدها الغذائية وسعراتها الحرارية القليلة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday